طرق تدريس صعوبات القراءة

كتابة - آخر تحديث: ١٥:٢٩ ، ٣٠ يونيو ٢٠١٨
طرق تدريس صعوبات القراءة

صعوبة القراءة

يمكن تعريف صعوبة القراءة بأنّها اضطرابٌ يُصيب الكثير من الأشخاص الأصحّاء جسدياً وعقلياً وذوي نسب الذكاء الطبيعيّة، وقد يشمل هذا الاضطراب صعوبةً في لفظ الكلمات بشكل صحيح أو صعوبةً في القراءة السريعة أو صعوبةً في كتابة الكلمات، وتظهر هذه الأعراض منذ الصغر وتُكتَشف عادةً في مرحلة الدراسة الابتدائية، وقد تُصيب البالغين كذلك نتيجةً لتعرّض الدماغ إلى الارتجاج أو إلى الصدمات.[١]


إشارات وأعراض وجود الاضطراب

تظهر الأعراض عادةً في عمرٍ صغير؛ حيث يجد الشخص المصاب صعوبةً في الكلام أو صعوبةً في تمييز الاتجاهات أو فقدان التركيز بسرعةٍ عن طريق الأصوات أو الضوضاء المحيطة بالشخص؛ كصوت التلفاز، أو أصوات السيارات وغيرها، ومع تقدّم العمر تتطوّر الأعراض عند الأشخاص المصابين ليُعانوا من صعوبةٍ في تمييز مقاطع الكلمات وتعدادها، أو صعوبة في الحفظ والتلخيص أو تعلّم لغاتٍ جديدة.[٢]


طرق تدريس صعوبات القراءة

قد يُعاني الأشخاص المصابون بصعوبات التعلم من مشاكل اجتماعيةٍ أيضاً؛ فقد يتعرّض بعض الأشخاص للسخرية والاستهزاء بسبب عدم مقدرتهم على القراءة، أو قد يُتّهمون بالإهمال من قبل المعلم أو المعلمة الذي قد يزيد المشكلة سوءاً ويدفع الشخص إلى الاستسلام وعدم الرغبة بالتعلم، ولكن بالقليل من التشجيع واتّباع الاستراتيجيات المناسبة قد يتخطّى الشخص هذه المرحلة بإيجاد بدائل أو طرق تُسهّل عليه عملية القراءة.[٣]


قد يستطيع المعلم مساعدة الشخص المصاب بصعوبة القراءة بدراسة مواطن الضعف والقوّة لديه، وإعطائه المزيد من الوقت والفرص كي يثبت نفسه، فكلّ شخصٍ لديه مواهب وقدرات خاصة به، وعادةً ما تكون لدى الشخص المصاب بصعوبة القراءة القدرة العالية على الفهم وقدراتٍ في التحدّث وقدراتٍ فنية، و كلّ ما على المعلم هو استغلال هذه القدرات وترسيخها لهدف تسهيل القراءة لدى الطالب، كما بإمكانه اتّباع عدّة خطوات، منها:[٣]

  • إعادة الكلمات وخاصّةً الكلمات الجديدة مراتٍ عدةً وببطءٍ حتّى تترسّخ في ذهن الطالب المُصاب ممّا يُعطي الطالب الثقة بالنفس عند القراءة.
  • معرفة المستوى المطلوب من كلّ مرحلة عمرية، وحسب درجة صعوبة القراءة عند الطالب يجب على المعلم إعطاء واجبات للقراءة تتناسب مع قدرات الطالب البسيطة كي يشعر بالإنجاز.
  • عدم الطلب من الطالب القراءة الجهريّة أمام الطلاب، وبدلاً من ذلك الطلب منه بأن يقرأ لك وحدك أو عليك أن تُعطه نصاً محدداً كي يتدرّب عليه في المنزل واطلب منه القراءة عندما يشعر بأنّه مستعدٌ لذلك كي يتجنّب التعرّض للإحراج.
  • القراءة الجماعيّة عادةً تكون مُحفّزة للجميع، مثل: قراءة القصص مع الزملاء مع تحديد الجزء السهل للشّخص المصاب.


المراجع

  1. "صعوبات تعلم القراءة وتشخيصها وأساليب مالحظتها ومعالجتها وفق آراء معلمي المرحلة األساسية (6-1)"، www.journals.iugaza.edu.ps، اطّلع عليه بتاريخ 30/6/2018. بتصرّف.
  2. "ماذا يقصد باضطراب فرط الحركة و قلة الانتباه"، www.lul.se، اطّلع عليه بتاريخ 9/6/2018. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "طرق و استراتيجيات التدريس لذوى صعوبات التعلم "، www.gulfkids.com، اطّلع عليه بتاريخ 9/6/2018. بتصرّف.