طريقة تخفيض حرارة الطفل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:٥١ ، ١٣ نوفمبر ٢٠١٨
طريقة تخفيض حرارة الطفل

ارتفاع درجة حرارة الطفل

تعتبر الحرارة أو الحمى من المشكلات الصحيّة التي لا يستهان بها عندما تُصيب الطفل، كونها واحدة من أشهر المؤشّرات التي تُنذر بالإصابة بالأمراض المختلفة، بما في ذلك الإنفلونزا، والسحايا، والالتهابات المختلفة والعدوات الفيروسيّة والجرثوميّة وغيرها، ويطلق على هذه الحالة علميّاً اسم Heat illness بمعنى الأمراض المسبّبة لارتفاع درجة حرارة الجسم.[١][٢]


تختلف خطورة الحمى تبعاً لدرجتها، فمنها ما هو خفيف غير مُثير للقلق، ولا يستدعي التدخّل الطبيّ، حيث يُمكن علاجه بالطرق التقليدية المنزلية، ومنه ما هو متوسط يجب الوقوف على أسبابه وخاصة في حال كان عُمر الطفل أقلّ من شهرين، ومنها ما هو شديد، حيث إنّ هذا النوع يحتاج إلى التدخّل الطبيّ الفوريّ، كونه يُشير إلى تعرّض الطفل إلى نوع من الأمراض الخطيرة، لذلك يجب تحديد الأسباب التي تقف وراء الحالة، وإيجاد الحلول المناسبة لها.[١]


طرق خفض حرارة الطفل

تضم أهم الطرق لخفض حرارة الأطفال ما يلي:[٣]

  • ينصح بتعريض جسمه للماء الفاتر، وذلك إمّا عن وضع الكمّادات على جسمه، والتركيز على كل من منطقة الجبين، والجزء الخلفي من منطقة الرقبة، أو بالاستحمام بالماء الفاتر، ويحذّر من تعريضه للماء الساخن.
  • دهن جسمه بكميّة كافية من زيت الزيتون، أو بمزيج الكركم، أو بخلّ التفاح، والذي بدوره يمتاز بقدرة عالية على امتصاص حرارة الجسم.
  • إزالة الملابس الثقيلة عنه، واستبدالها بملابس خفيفة ومريحة.
  • خليط بياض البيض، وذلك بوضع بياض ثلاث بيضات بدون صفار على قطعة نظيفة من القماش، ووضعها على الجسم، حيث يمتصّ الحرارة خلال وقت قياسيّ، وكلّما ارتفعت حرارة قطعة القماش يجب استبدالها أو نقعها من جديد بالبيض.
  • إعطاؤه الأدوية الخافضة للحرارة، ويفضّل أن يكون ذلك بعد استشارة طبيّة، تفاديّاً لأيّة مضاعفات غير مرغوبة.


أسباب ارتفاع درجة الحرارة

هناك العديد من الأسباب التي تقف وراء الإصابة بارتفاع الحرارة، لا يتّسع المقام لذكر جميعها، لذلك سنسلّط الضوء على أبرزها:[٤]

  • الإصابة بضربة شمس.
  • تعدّ من التأثيرات الجانبيّة لبعض أنواع العقاقير والأدوية التي تُعطى للطفل لعلاج بعض المشكلات.
  • جفاف جسم الطفل.
  • الإنفلونزا ونزلات البرد الشعبيّة، وخاصّة في فصل الشتاء.
  • حالات الزكام.
  • حالات التسمّم الغذائيّ.
  • سوء النظام الغذائيّ الخاصّ بالطفل.
  • تعتبر من الأعراض الطبيعيّة المرافقة لمرض السرطان بأنواعه المختلفة، وخاصّة سرطان القولون، واللوكيميا، وغيرها من الأمراض شديدة الخطورة.


المراجع

  1. ^ أ ب "Fever in babies", www.babycenter.com, Retrieved 14-10-2018. Edited.
  2. "Heat Illness", medlineplus.gov, Retrieved 14-10-2018. Edited.
  3. "How to Break a Fever in an Infant", www.wikihow.com, Retrieved 14-10-2018. Edited.
  4. "Fever", www.mayoclinic.org, Retrieved 14-10-2018. Edited.