طريقة دهان الأبواب الخشبية

كتابة - آخر تحديث: ١٦:٥١ ، ٤ أبريل ٢٠٢٠
طريقة دهان الأبواب الخشبية

دهان الأبواب الخشبيّة

يساعد دهان الأبواب الخشبية على منحها منظراً جديداً، وإضفاء لمسة شخصية عليها من خلال تجديد ألوانها، ناهيك عن إمكانية تقليل تكاليف صيانتها مع مرور الوقت، وحمايتها من التآكل، والتشقق، وتعتبر مهمة دهان الأبواب بشكل عام مهمة بسيطة إذا توفرت المواد والأدوات المناسبة لذلك العمل، وكان هناك مهارة واستعداد لتنفيذ هذه المهمة.[١]


طريقة دهان الأبواب الخشبيّة

تمر مهمة دهان الأبواب الخشبية بمرحلتين هامتين هما: مرحلة تحضير الأدوات والمواد، ومرحلة التنفيذ، ومعرفة هذه المراحل يسهل أداء المهمة، أما مرحلة تحضير الأدوات والمواد فهي على النحو الآتي:[١]

تحضير الأدوات والمعدات

تتلخص الأدوات والمواد المطلوبة لدهان الأبواب الخشبية فيما يلي:[١]

  • فرشاة دهان بحجم مناسب.
  • عبوة دهان باللون المطلوب، ويفضل أن يكون عالي الجودة، ومخصص لدهان الأبواب الخشبية.
  • عبوة من دهان الأساس، ويفضل أيضاً أن يكون مخصص لتأسيس الأبواب الخشبية.
  • قطعة قماش نظيفة لتنظيف الأبواب قبل طلائها.
  • فرشاة صغيرة للمساحات الضيقة.
  • ورق صنفرة ناعم الحبيبات.
  • ورق صنفرة مرن.
  • قناع واقٍ للوجه.
  • ملابس قديمة.
  • قطع من الجرايد أو المناشف.
  • معجون خشب.


خطوات دهان الأبواب الخشبية

يمكن تلخيص خطوات دهان الأبواب الخشبية فيما يلي:[٢]

  • ارتداء ملابس قديمة لا يحتاجها الفرد؛ لتجنب اتساخ الملابس الجديدة.
  • وضع قطع من الجرايد أو المناشف حول منطقة العمل؛ للحفاظ على الأرضيات من التلوث بالدهان.
  • مسح الأبواب الخشبية بمنظف منزلي، وقطعة قماش نظيفة لإزالة الغبار والأوساخ العالقة فيها.
  • ارتداء قناع الغبار على الوجه؛ لحمايته من غبار الخشب المتناثر عند البدء بعملية الصنفرة للخشب.
  • ملئ الشقوق والثقوب الموجودة بالباب بمادة معجون الخشب، وتركه حتى يجف تماماً.
  • صنفرة الباب والحواف باستخدام ورق صنفرة؛ وذلك لتسهيل إلتصاق الدهان الجديد على الدهان القديم إذ كان الباب مدهوناً سابقاً، وإن كان الباب غير مدهون، فصنفرته تساعد على إزالة العقد والنتؤات الموجودة على سطحه، وتسوية حواف الخشب الحادة.
  • استخدام ورق الصنفرة المرن أو الاسفنجة الخاصة بالصنفرة للوصول إلى المنحنيات، والزوايا الضيقة في الباب؛ وذلك لأنه يصعب الوصول إليها من خلال ورق الصنفرة الصلب، مع ضرورة تفقد سطح ورق الصنفرة بين الحين والآخر، والعمل على تغييرها إن تلفت وتلاشت حبيباتها أثناء العمل.
  • مسح الباب من الغبار الناتج عن عملية الصنفرة باستخدام فرشاة ناعمة، أو قطعة قماش جافة.
  • دهن الباب بطبقة أولى من دهان الأساس، مع العلم أن هذه المرحلة هامة إذا كان الباب الخشبي غير مدهون سابقاً، أما إذا كان مدهون فيمكن تخطي هذه المرحلة.
  • ترك دهان الأساس ليلة كاملة حتى يجف تماماً.
  • صنفرة الباب بقطعة من ورق الصنفرة مرة أخرى حتى يصبح سطحه أملساً، ثم مسح الغبار الناتج عن الصنفرة بقطعة قماش جافة.
  • غمس فرشاة الدهان بالماء حتى تتشبع كلياً قبل استخدامها مع الدهان ذو القوام المائي، أما إذا كان الدهان زيتي، فيمكن غمسها بمادة مخفف الدهان الزيتي، وثني شعيراتها للأمام والخلف بين الحين والآخر، فذلك سيساعد على عدم تصلب شعيراتها بعد العمل، والمحافظة عليها لمدة أطول.
  • سد الفجوات الموجودة بين إطار الباب والجدار باستخدام مادة معجون مائية القوام، وذلك بعد وضعها في مسدس مخصص لهذا الغرض، ثم تفريغ المادة على طول الثقب لوضع كمية كافية منه في الفراغ بما يتناسب مع حجم الثقب.
  • البدء بدهن الإطار الخارجي للباب باتجاه واحد، ومن الأسفل إلى الأعلى، مع الحرص على استخدام فرشاة مناسبة لهذه المساحة، وعدم تحميلها بكمية كبيرة من الدهان، لئلا يتسبب ذلك في تساقطه على الأرض وتلويثها.[٣]
  • دهن الباب باستخدام فرشاة أسطوانية إسفنجية السطح بطول 2.50 سنتيمتراً، بدءاً من الأسفل إلى الأعلى، مع الحرص على عدم الضغط على الفرشاة أثناء تمريرها على السطح، لئلا يتكتل الدهان على منطقة دون الأخرى أثناء العمل، وتكّون خطوط غير مرغوبة في الدهان.[٣]
  • ترك الدهان مدة كافية من الوقت حتى يجف تماماً، ثم عمل طبقة ثانية من الدهان لتوضيح اللون أكثر، والوصول للدرجة المطلوبة.[٣]


أنواع دهان الخشب

يعتقد البعض أن الدهان العادي يمكن استخدامه لتلوين جميع الأسطح، إلا أن هناك أنواع من الدهان المخصص لدهن الخشب، وأنواع أخرى مخصصة لتلوين الأسطح الأخرى، أما أنواع الدهان المخصص للخشب فهو على النحو الآتي:[٤][٥]

  • الدهان الزيتي: يفضل العديد من الأشخاص استخدام الدهان الزيتي لطلاء الأثاث الخشبي؛ لأنه يجعل سطح الخشب أملساً سواء أكان الدهان المستخدم لامع أو غير لامع، كما أنه غير معرض للخدش بسهولة، ناهيك عن أن معظم الأثاث الذي يدهن بهذا النوع لا يحتاج لدهن أكثر من طبقة للحصول على اللون واللمعان المطلوب، إلا أنه يستغرق وقتاً أطول لكي يجف.
  • دهان اللاتكس: يعتبر التعامل مع هذا النوع من الدهان أسهل من الدهان الزيتي؛ لأنه يمتاز بوزنه الخفيف، وجفافه السريع على الأسطح الخشبية، وأيضاً بسهوله استخدامه على الخشب، كما أنه سهل التنظيف، إذ يمكن تنظيفه بالماء والصابون العادي، مما يجعل مهمة تصحيح لونه، وإنجاز العمل فيه سريعة وسهلة، ولكن يؤخذ على هذا النوع بأنه يحتاج لعدد مرات أكبر في الدهان للوصول إلى الدرجة اللونية واللمعان المطلوب، كما أنه معرض بشكل كبير للتشقق والخدش في حال استخدامه المتكرر.
  • الدهان المائي: يعتبر الدهان ذو القوام المائي من أكثر أنواع الدهان استخداماً لطلاء الخشب، وهو من أسهل أنواع الدهان لهذا الغرض؛ لأن الخشب المراد دهنه بهذا النوع لا يحتاج إلى خطوات معالجة عديدة، إلا إذا كان الخشب مدهون مسبقاً بدهان زيتي، ناهيك على أنّه يجف بسرعة، ولا يتسبب بالعفن لألياف الخشب، أو ظهور رائحة منها، وهو مقاوم أيضاً للتلاشي، أو التشقق، ومن أشهر أنواعه الدهان الطباشيري، والدهان الحليبي، وطلاء الأكريليك.


المراجع

  1. ^ أ ب ت "How to Paint Doors", www.wikihow.com,11-2-2020، Retrieved 23-3-2020. Edited.
  2. By Bill Brockway, "How to Paint Doors, Windows, and Walls"، www.thisoldhouse.com, Retrieved 31/3/2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت Hannah Bruneman (March 06, 2020), "Use These Expert Techniques to Paint an Interior Door Like a Pro"، www.bhg.com, Retrieved 31/3/2020. Edited.
  4. William Stewart (January 19, 2020), "What Kind of Paint to Use on Wood"، woodimprove.com, Retrieved 2/4/2020. Edited.
  5. Erica Puisis (11-1-2019), "The Best Type of Paint for Furniture"، www.thespruce.com, Retrieved 2/4/2020.