طريقة شرب خميرة الخبز لزيادة الوزن

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٢٦ ، ٦ ديسمبر ٢٠٢٠
طريقة شرب خميرة الخبز لزيادة الوزن

طريقة شرب خميرة الخبز لزيادة الوزن

لا تتوفر معلوماتٌ حول وجود طريقة محددة لشرب خميرة الخبز لزيادة الوزن، كما أنه لا تتوفر أدلة علمية تثبت ما إذا كان لهذه الخميرة دورٌ للمساعدة على زيادة الوزن، وبشكلٍ عام تُباع خميرة الخبز حيّةً، وتُستخدم لتخمير الخبز، وهي تُعطي نكهة خفيفةً للخُبز، وهي تموت أثناء الطهي.[١] ويجدر التنبيه إلى أنّه يُنصح باستخدام خميرة الخبز بكميّاتٍ قليلة؛ أي بالكميّات التي تُضاف عادةً إلى المخبوزات، ومن المهمّ استشارة الطبيب قبل تناولها بكميّاتٍ أكبر؛ لعدم توفر الكثير من المعلومات عنها.[٢]


ولتحقيق زيادة الوزن فإنّ أفضل الطرق وأبسطها هي استهلاك كميّةٍ من السعرات أكبر من الكميّة التي يحرقها الجسم؛ ممّا يحقق زيادة الوزن بطريقةٍ صحيّة، ويضمن اكتساب الجسم كميّةً متوازنةً من العضلات والدهون تحت الجلد بدلاً من تراكم الدهون غير الصحيّة في منطقة البطن، ويُنصح عادةً بإضافة ما يقارب 500 سعرةٍ حراريةٍ إلى كميّة السعرات المستهلكة يوميّاً لتحقيق زيادة صحيّةٍ في الوزن.[٣][٤]


لمعرفة كميّة السعرات الحراريّة التي تحتاجها لزيادة الوزن يمكنك الرجوع إلى مقال حساب السعرات الحرارية لزيادة الوزن.


وتجدر الإشارة إلى أنّه يمكن استهلاك هذه الكميّة من السعرات عن طريق تناول الأطعمة والوجبات الخفيفة الغنيّة بالسعرات الحراريّة والعناصر الغذائيّة المفيدة للجسم.[٣]


وللاطلاع على معلوماتٍ حول الأغذية التي قد تساعد على زيادة الوزن، يمكنك قراءة مقال ما هي الأغذية التي تزيد الوزن.


الفوائد العامة لخميرة الخبز

تُستخدم خميرة الخبز كعامل تخميرٍ لزيادة حجم العجين، وهي تحتوي على بعض العناصر الغذائيّة، مثل حمض الفوليك، ولكنها لا تُعدّ غنيّة بالعناصر الغذائيّة، ولا يمكن استخدامها كمكمّلٍ غذائيّ، ولكن يمكن القول إنّها تُعدّ أحد أنواع البروبيوتيك (بالإنجليزية: Probiotic)، وهي خمائر مفيدةٌ للصحّة تساهم في زيادة التوافر الحيويّ لبعض العناصر الغذائيّة؛ اي أنّها تزيد قدرة الجسم على الاستفادة من هذه العناصر الغذائيّة، كما تساعد البروبيوتيك الجسمَ على إزالة السموم.[٥][٦]


أضرار خميرة الخبز

درجة أمان خميرة الخبز

لا تتوفر معلومات حول درجة أمان خميرة الخبز.


محاذير استخدام خميرة الخبز

بشكلٍ عام؛ قد ينبغي على الأشخاص المصابين بحساسيةٍ تجاه الخمائر تجنب استخدام خميرة الخبز والمنتجات التي تحتوي عليها كالمخبوزات، لما قد تُسببه من أعراض؛ كالمشاكل في الجهاز الهضميّ، مثل: الإسهال، والانتفاخ، والغازات، واضطراب المعدة،[٧] بالإضافة إلى احتمالية ظهور الشرى (بالإنجليزيّة: Hives) على الجلد، كما قد يعاني المصابون بالحساسيّة الشديدة اتجاه خميرة الخبز من أعراض خطيرة في حال استهلاكهم لخميرة الخبز، ومن هذه الأعراض: صعوبة التنفس، أو تورم الحلق.[٨]


لمحة عامة حول خميرة الخبز

تنقسم الخميرة إلى 3 أنواع غذائية شائعة، وهي:[٥][٦]

  • الخميرة الغذائية (بالإنجليزية: Nutritional yeast)؛ وتتميّز باحتوائها على فيتامينات ب، والسيلينيوم، وفي بعض الأحيان، قد تكون منتجات الخميرة الغذائيّة مدعّمةً بفيتامين ب12، وهي تعطي الأطعمة نكهةً تشبه الجبن عند إضافتها إلى الأطعمة.
  • خميرة البيرة (بالإنجليزيّة: Brewer's yeast)؛ المشتقة من فطريات تسمى Saccharomyces cerevisiae.
  • خميرة الخبز (بالإنجليزية: Baker's Yeast)؛ وتُعدّ من نفس نوع خميرة البيرة، ولكنّها من سلاسة (بالإنجليزية: Strain) مختلفة، وهي تُخمّر العجين، عن طريق تحويل السكريات البسيطة القابلة للتخمير في العجين إلى مركبي ثاني أكسيد الكربون والإيثانول، ويؤدي ذلك إلى زيادة حجم العجين، ونضجه، وإضافة نكهات مميزة إلى المنتجات المكونة من الحبوب.


فيديو عن طريقة استخدام الخميرة الفورية لزيادة الوزن

يوضح الفيديو الآتي كيفية استخدام الخميرة الفورية لزيادة الوزن:[٩]


المراجع

  1. Erica Julson (30-11-2017), "Why Is Nutritional Yeast Good for You?"، www.healthline.com, Retrieved 23-11-2020. Edited.
  2. Anna Giorgi (4-7-2019), "Brewer’s Yeast"، www.healthline.com, Retrieved 23-11-2020. Edited.
  3. ^ أ ب Shereen Lehman (3-8-2020), "8 Best Foods to Help You Gain Weight"، www.verywellfit.com, Retrieved 23-11-2020. Edited.
  4. Kris Gunnars (20-7-2018), "How to Gain Weight Fast and Safely"، www.healthline.com, Retrieved 23-11-2020. Edited.
  5. ^ أ ب Janet Renee (9-12-2018), "Is Eating Yeast Bad for You?"، www.livestrong.com, Retrieved 23-11-2020. Edited.
  6. ^ أ ب Kaur Jaspreet, Katyal Priya (1-5-2019), "Baker's yeast: Industrial applications and health benefits"، www.indianjournals.com, Retrieved 23-11-2020. Edited.
  7. Zawn Villines (8-3-2018), "What is a yeast allergy?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 23-11-2020. Edited.
  8. Kathleen M. Zelman (5-11-2019), "Yeast and Your Body: What You Need to Know"، www.webmd.com, Retrieved 23-11-2020. Edited.
  9. فيديو عن طريقة استخدام الخميرة الفورية لزيادة الوزن.