طريقة عمل تنظيف للوجه

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٠٢ ، ١٨ يوليو ٢٠١٧
طريقة عمل تنظيف للوجه

بشرة الوجه

تتعرض بشرة الوجه للعديد من العوامل والمؤثرات الداخلية والخارجية التي تؤثر بشكل سلبي عليها، وتتسبب في شحوب لونها الطبيعيّ وتغيره، وظهور الندوب والبقع والبثور، والعلامات الداكنة والتصبغات المختلفة، فضلاً عن الجفاف والتقشر وسنذكر فيما يأتي أبرز الطرق لتنظيف الوجه.


طريقة عمل تنظيف للوجه

وصفات منزلية لتنظيف الوجه

  • البيض: يحتوي البيض على نسبة عالية من المركبات التي تطهر البشرة وتعقمها، كما يفتح لونها، ويجدده، وذلك من خلال تطبيق صفاره فقط فوق المنطقة المراد تنظيفها.
  • الأناناس: يتم فرك قطعة منه فوق المنطقة المراد تنظيفها، حيث يحافظ على نضارتها وصفائها.
  • الموز: يمنح البشرة توهجاً رائعاً، ويبطء إلى حد كبير من ظهور علامات التقدّم في العُمر.
  • الفراولة: تستخدم كمرطب ومطهر طبيعيّ للجلد، وتساعد في تنظيف وتوهّج البشرة، وتقلّل إلى حد كبير من ظهور التجاعيد، وذلك بتطبيق عصيرها فوق المناطق المراد علاجها.
  • البابايا: تحمي من الأوساخ والغبار، وترطّب البشرة، وذلك بتطبيق عصيرها فوق البشرة.
  • التفاح: يتم تطبيق عصيره أو لبه فوق الوجه، وتركه لمدة مناسبة، حيث يزيد من توهج البشرة ونظافتها.
  • الليمون: يستخدم الليمون كأحد العناصر المطهّرة والمبيّضة للبشرة، وذلك بتطبيق عصيره فوق الوجه، مع الاستمرار في العملية.
  • العسل: يستخدم العسل كمرطب طبيعيّ، ويخلص من الغبار والأوساخ، ويمنح البشرة نضارة عالية، لاحتوائه على الفيتامينات والمعادن وغيرها.
  • البرتقال: يحتوي البرتقال على نسبة مرتفعة من فيتامين ج، ويساعد في توهج البشرة ويزيد من نضارتها، وذلك بتطبيق اللب أو العصير فوق البشرة، كما تستخدم قشوره لنفس الغرض.


تقشير البشرة

أو صنفرة البشرة، بحيث يتمّ استخدام المواد الطبيعيّة الخاصة بهذا الغرض، والتي تزيل الخلايا الميتة والغبار التي تغلق المسامات وتتسبب في الحبوب والبثور، ومن هذه الوصفات مزيج الشوفان مع اللوز، وذلك بمزج مقدار ملعقة كبيرة الحجم من الماء مع ملعقتين كبيرتين من مسحوق الشوفان المطحون، وملعقة من مسحوق اللوز المطحون، حتى تصبح هذه المكوّنات مزيجاً متامسكاً، بحيث يتم وضعه على الوجه لمدّة لا تقل عن عشر دقائق ثم يغسل جيداً بالماء الفاتر.


البخار المنزلي

يتم تعريض بشرة الوجه لبخار الماء الساخن لمدة لا تقلّ عن خمس دقائق، حيث تعتبر هذه الطريقة من أفضل العلاجات لأنواع البشرة، على رأسها البشرة الدهنية.


استخدام التونر

يحقق استخدام التونر حالة من توازن البشرة أو كما يطلق عليه في الميدان العلمي توازن معامل الحموضة pH.

ملاحظة: قد لا تناسب هذه الوصفات بعض أنواع البشرة، كالبشرة الحساسة، أو التي يشكو أصحابها من أمراض جلدية معينة، لذلك يفضل استشارة مختصّ قبل الاستخدام.