طريقة عمل دبس التمر في المنزل

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٣٤ ، ٤ يناير ٢٠١٧
طريقة عمل دبس التمر في المنزل

الدبس

يُعدّ الدبس من الأطعمة الشعبية المشهورة في فلسطين، كما تُحضر في المنزل وبطرق تقليدية، وباتت هذه الأكلة غير متوفرة لدى العديد من الناس؛ نتيجة تطور التصنيع الغذائي واعتماد بعض النّاس على شراء الأغذية من المحلات التجارية، لكن ما زالت العديد من العائلات في فلسطين يعتبرونه غذاءً أساسياً، ومن المعروف أنّ الدبس يصنع من نبات العنب، لكن هناك نوع آخر للدبس وهو دبس التمر، حيثُ يعدّ دبس التمر من الوجبات العراقية الخفيفة والتي يتناولها النّاس في وحبة الإفطار يومياً، فهي تمدّ الجسم بالطاقة، وتشعره بالدفء، وخصوصاً في فصل الشتاء، وفي هذا المقال سنتعرف على طريقة صنع دبس التمر.


عمل دبس التمر في المنزل

المكوّنات

  • كمية وفيرة من التمر.
  • قدر مملوء بالماء.
  • شاش رقيق.


طريقة التحضير

  • غسل ثمار التمر جيداً.
  • وضع ثمار التمر في وعاء مملوء بالماء.
  • ترك التمر في الماء لليوم الثاني.
  • وضع التمر في قدر على النار حتى يغلي.
  • تصفية التمر بشاش رقيق.
  • وضع عصير التمر المصفى في قدر على النار.
  • غليه على نار مرتفعة.
  • خفض حرارة النار عندما يغلي ويفور.
  • تركه على النار لمدّة ساعتين.
  • وضع ملعقة منه في طبق صغير في الفريزر؛ لمعرفتة كثافته جيدة أم لا.
  • ترك الدبس كي يبرد.
  • سكب الدبس في برطمانات معقمة.


فوائد دبس التمر

  • يساعد على خفض نسبة الكولسترول في الدم، ويقي من مرص تصلب الشرايين؛ وذلك لاحتوائه على البكتين.
  • يحد من الإصابة بمرض سرطان الأمعاء الغليظة.
  • يقي من مرض البواسير.
  • يقلل تشكل الحصوات بالمرارة.
  • يسهل مراحل الحمل، والولادة، والنفاس؛ لاحتوائه على ألياف الجيدة، وسكريات السريعة الهضم.
  • يمنع تسوس الأسنان؛ لاحتوائه على مادة الفلور.
  • يقي من السموم؛ لاحتوائه على الصوديوم، والبوتاسيوم، وفيتامين ج.
  • يعالج مرض فقر الدم، لاحتوائه على الحديد، والنحاس، وفيتامين ب2.
  • يعالج الكساح، ولين العظام؛ لاحتوائه على الفسفور، والكالسيوم، وفيتامين أ.
  • يعالج فقدان الشهية، وقلة التركيز، لاحتوائه على البوتاسيوم.
  • يعالج الضعف العام للجسم، وخفقان القلب؛ لاحتوائه على النحاس، والمغنيسيوم.
  • يعالج مرض الروماتزم، وسرطان المخ؛ لاحتوائه على البورون.
  • يعالج جفاف الجلد؛ لاحتوائه على فيتامين أ.
  • يعدّ مضاد للسرطان لاحتوائه على السلينيوم.
  • يعالج الضعف الجنسي؛ لاحتوائه على فيتامين أ، والبورون.
  • يعالج جفاف قرنية العين، ومرض العشى الليلي؛ لاحتوائه على فيتامين أ.
  • يقلل تساقط الشعر؛ لاحتوائه على فيتامين ب2.
  • يعالج أمراض الجهاز الهضمي؛ لاحتوائه على فيتامين ب1.
  • يعالج التهاب الأغشية المخاطية، وإجهاد العينين؛ لاحتوائه على فيتامين ب2.
  • يعالج الالتهابات الجلدية؛ لاحتوائه على فيتامين النياسين.
  • يعالج أمراض اللثة، وضعف الأوعية الدموية، لإحتوائه على فيتامين ج.
  • يعالج الحموضة؛ لاحتوائه على الكلور، والبوتاسيوم، والصوديوم.
  • يعالج ضعف العضلات، والغضاريف؛ لاحتوائه على فيتامين ج.
  • يعالج مرض الإسقربوط؛ لاحتوائه على فيتامين ج2.