طيور الحب وتربيتها

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٥٢ ، ٧ مايو ٢٠١٨
طيور الحب وتربيتها

تعريف طيور الحب

يمكن تعريف طيور الحب بأنه ببغاء صغير يرجع أصوله لأفريقيا ومدغشقر، ويمتاز بامتلاكه ريش أخضر اللون، ووجه أسود أو أحمر، ويُلاحظ سلوكه بأنه من الطيور التي تظهر سلوك المحب،[١] وتتبع طيور الحب لجنس (Agapornis) وفصيلة (Psittacinae)، وبما أنه يعتبر طائراً محباً فإنه يمكن أن يموت من الحزن في حالة فقدانه وحرمانه من رفيقه، وتمتاز الأنواع التسعة من هذه الطيور بطول يصل إلى 10-16 سم، وتمتلك جسماً مكتنزاً وذيلاً قصيراً، ومنقاراً أحمر اللون وحلقة عين بارزة، وتعيش هذه الأنواع في البرية والأراضي العشبية والغابات وتتغذى على البذور، وتحتضن البيض الخاص بها لحوالي عشرين يوماً.[٢]


كيفية تربية طيور الحب

المتطلبات الصحية والمعيشية

يمكن تربية طيور الحب وزيادة فرص تكاثرها بنجاح من خلال التأكد من أن الطائر الذي يتم تربيته صحياً وطبيعياً، ويتراوح عمره بين 1-5 سنوات، كما ويجب أن يتم توفير أماكن لتعشيش هذه الطيور، من خلال تزويده بصندوق يحتوي على عش يمكنها من وضع البيض به، ويجب أن يكون الصندوق ذا حجم يتراوح بين 30.4 ×30.4× 30.4 سم، واحتوائه على فتحة للمدخل يكون قطرها 7.6 سم، ويمكن وضع الورق المقطع في مكان العش.[٣]


الاحتياجات الغذائية

لتربية طيور الحب والاعتناء بها يجب أن تتغذى على نظام غذائي متنوع ومناسب، يحتوي على البذور والفاكهة والخضار الطازجة، ويجب تغذية أنثى الطير على مكملات الكالسيوم، من أجل تعويض المغذيات التي تفقدها أثناء وضع البيض.[٣]


فترة حضانة البيض

تحضن طيور الحب بيضها لمدة 23 يوماً تقريباً، ويمكن أن تزداد يومين أو تنقص، ويمكن عند محاولة حساب الفترة القادمة للاحتضان الحرص على ملاحظة متى تبدأ أنثى طير الحب الجلوس على البيض، كونها لا تجلس على البيض حتى يتم وضع كل البيض، وذلك لأنه يحتاج إلى فترة حضانة متساوية.[٣]


فترة الفطام

يسمح معظم المربين لأنثى طير الحب بإطعام صغارها حتى عمر 2-3 أسابيع، وبعد ذلك يتم إخراج الصغار من العش ووضعهم في حاضنة يدوية للتغذية، حيث تحتاج معظم صغار طيور الحب أن يتم إطعامها باليد حتى يبلغ عمرها 6-8 أسابيع، وعند التمكن من فطمها يمكن إطعامها الحبوب الناعمة والفواكه والخضار الطازجة.[٣]


المراجع

  1. "Lovebird", www.encyclopedia.com,25-4-2018، Retrieved 25-4-2018. Edited.
  2. "Lovebird", www.britannica.com, Retrieved 25-4-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ALYSON KALHAGEN (23-10-2017), "Lovebird Breeding Basics"، www.thesprucepets.com, Retrieved 25-4-2018. Edited.