ظهور الحبوب في الجسم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٣ ، ١٩ يوليو ٢٠١٧
ظهور الحبوب في الجسم

حبوب الجسم

يُعاني مُعظم الشّباب والفتياتِ من ظُهورِ بعض الحُبوب على عدّة مناطقَ في الجسم، وغالباً ما تظهر في منطقة الظَّهر وخاصّة على الأكتاف، الأمرُ الذّي يُسبِّب إزعاجاً للشّخص بسببِ مظهرِ هذه الحبُوب وأحياناً بسببِ الالآم والحكّة التّي قد تُسبِّبها، وهذه الحبوب تظهر بسبب عدَّة عوامل كالنشاط الزائد للغدد الدهنيّة، أو تعرُّض الجلد للجراثيم والبكتيريا، أو التّقلُّبات الهرمونيّة، أو بعض المشاكل في الجهاز الهضميّ، بالإضافة لقيام الشّخص بحكِّ هذه المناطق الذّي سيؤدّي إلى زيادة انتشارها وبقاء آثارها على الجلد، ولكن ليس من الصَّعب علاجُ هذه المشكلة فهنالِكَ طرقٍ ووصفاتٍ بسيطةٍ وفعّالةٍ تُعالج هذه المشكلة مع الاستمرارِ عليها بانتظام.[١][٢]


أنواع حبوب الجسم وأسباب ظهورها

قد تنتشر الحُبوب في عدَّةِ مناطقٍ من الجسم، أو قد يقتصرُ وجودها على منطقةٍ واحدةٍ بأعدادٍ كبيرة، حيثُ تختلفُ الأسباب المؤدّية إلى ظهورها على الجسم باختلاف أنواعها، وذلك حسب التّقسيم الآتي لأنواعها:[١]

  • الحبوب الدُّهنيّة: تمتازُ هذه الحبوب برؤوسها المُدببّة بالّلونين الأبيضِ والأسود، ويعودُ ظهورها إلى ارتفاع مُعدّلات إفراز الأستروجين والأندروجين في الجسم، خاصّةً لدى المراهقين، أو بسبب كثرةِ الدُّهون في الدّم، والتّغيّر الهرموني الذّي تتعرَّضُ لهُ المرأة، وغالباً ما تظهر في الوجه والجسم.
  • الحبوب الصّديديّة: وتحدثُ نتيجة تناولِ بعض الأطعمةِ الدُّهنية، ويكونُ لونها أصفر أو أخضر.
  • الحبوب الفطريّة: وتظهرُ نتيجةً لقيامِ الشَّخص بحكِّ جلده بواسطة الأظافر فهي مليئةً بالفطريّات بسببِ تراكمِ الجراثيم داخلها، ويكونُ لونها رمادياً وذاتُ رائحةٍ كريهة.
  • الحبوب البكتيريّة: تنتجُ هذه الحبوب من أحد أصناف البكتيريا التّي تعيشُ في مسام الجلد، وتحصلُ على غذائها من الدُّهون المفرزة من الجلد، ففي حال حكّ أو خدشِ مناطق تواجدها تقوم هذه البكتيريا بالتّسرّب إلى الدّم منتشرةً عن طريقه إلى مختلف مناطقِ الجسم.


أسباب ظهور الحبوب في الجسم

هذه بعضُ الأسباب الرّئيسيّة لظهورالحبوب على الجسم وخاصّةً الحبوب في منطقة الظَّهر:

  • تناولِ المأكولاتِ الدَّسمةِ والغنيّة بالبهارات وخاصّةً البهارات الحارّة.[٣]
  • الإجهاد والتَّوتر والقلق النَّفسي.[٣]
  • الإفراط في استخدام المساحيق الكيميائيّةِ التّي تُلامسُ الجسم.[٣]
  • تعرُّض الجسم لأشعّة الشّمس.[٣]
  • العرق الممزوج بالأوساخ أو الزّيوت أو المكياج الذّي يُسبِّب إغلاق مسامات الجلد وبالتّالي ظُهور البُثور.[٤]
  • العواملُ الوراثيّة.[٥]
  • الهرمونات، فهي تعملُ على زيادة نشاطِ الغُدد الدُّهنية وبالتّالي إقفال هذه القنوات الدُّهنية؛ فينتُج عن ذلك تجمُّع الدُّهون تحتَ سطح الجلد.[٥]
  • حبوب منع الحمل، فهذه الحبوب لها تأثيرٌ مزدوج فالبعضُ يستفيد من هذه الحبوب وقد تختفي البثور نهائيّاً والبعضُ الآخر قد تزداد مشكلتهم سوءاً.[٥]
  • الدَّورة الشَّهرية، فبسبب الهرمونات قد تزدادُ حالةُ الحُبوب مع بداية الدّورة الشّهرية.[٥]


وصفات طبيعيّة لعلاج حبوب الجسم

هذه الوصفات توضعُ على بشرة الجسم لعلاجِ ظُهور الحُبوب، وهي وصفاتٌ طبيعيّة لا تحتاجُ لوقتٍ ولا لجهدٍ لتطبيقها:

الخيار

فهو يحتوي على خصائصٍ لتبريد الجسم وترطيبه.[٦]

الطّريقة: تُستخدم شرائحُ الخيار على مناطق ظُهور الحُبوب والطَّفح الجلديّ.


الأناناس

لهُ دورٌ فعّالٌ في جمال وتبريد البشرة.[٦]

الطّريقة:تُستخدم شرائحُ الأناناسِ على الحُبوب في الجسم.


البصل

فهو معقِّمٌ ومرطِّبٌ فعّال.[٦]الطريقة:يوضع عصير البصل على الحبوب.


جوزة الطِّيب

لعلاج حبوب الجسم.[٦]

المُكوِّنات: جوزة الطّيب، حليب بارد خالٍ من الدّسم.

الطّريقة: تُطحنُ جوزةُ الطّيب وتُمزج مع الحليب وتُدهن على مناطق ظُهور الحبوب والبُقع.


لبن الزَّبادي

لامتصاص الحرارة من الجلد والوقاية من ظُهور البقعِ الحمراء.[٦]الطريقة:يوضع لبن الزبادي على الحبوب، وتطبق هذه الطريقة باستمرار.


الثّوم

للقضاء على البكتيريا.[٦]

الطّريقة: تُهرس حبّاتُ الثَّوم وتُدهن على مناطق ظُهورِ الحُبوب.

مُلاحظة: في حال كانَ الثّوم لاذِعاً، يُخفَّف الثّوم المَهروس بزيت الزّيتون بمقدار ملعقةٍ من الثّوم المهروس مع ملعقةٍ من زيت الزّيتون.


ملح البحر

فعّال في قتل البكتيريا، وحلٌّ سريعٌ للتّخلُّصِ من الحبوب.[٣]

المُكوِّنات: 1/2 كوب ملح البحر، حوض استحمام ماء دافئ.

الطّريقة: يُضاف الملحُ إلى حوضِ الاستحمام ويُنقع الجسمُ فيه لمدّة 20-30 دقيقةً، ثُمَّ يُجفَّف الجسمُ ويوضعُ الكريمُ المُرطِّب، تُكرَّر هذه الوصفةُ يوميّاً.

  • مُلاحظة: في حال البشرة الدُّهنية يُفضَّلُ أن تجفَّ البشرة لوحدها ثمَّ يوضعُ المُرطِّب.


زيت اللاّفندر

يعتبر زيت اللافندر من الزيوت الفعالة في إزالة الحبوب من الجسم. [٣]

المُكوِّنات: 8-7 قطرات زيت اللاّفندر، ماءٌ دافئ.

الطّريقة: يُضافُ زيت اللاّفندر إلى حوضِ الاستحمام الدّافئ ويُنقعُ الجسم فيهِ لمدَّة 15-20 دقيقة، تُكرَّرُ هذه الوصفة من 2-3 مرّات أسبوعيّاً.


أوراقُ النّعناع:

فهو يحتوي على مادّة (المينثول) التّي تعمل كمسكِّن طبيعي ومضادٍّ فعّالٍ للالتهابات ولتخفيف الحكّة النّاتجةِ عن الحبوب.[٣]

المُكوِّنات: حفنةٌ من أوراقِ النَّعناع الطّازج، مدقّة، ماء.

الطّريقة: تُطحن أوراقُ النّعناع باستخدام المدقّة مع إضافةِ القليلِ من الماءِ للحصولِ على عجينةٍ متماسكةٍ، ثمَّ يُدهن المزيجُ على البشرةِ ويُتركُ لمدّة 10-15 دقيقةً ثمّ يُغسل بالماء الفاتر، تُكرّر هذه الوصفة من 2-3 مرّاتٍ يوميّاً.


العسلُ والقرفة

القرفة تُعتبر مضادّاً فعّالاً للبكتيريا المُسببّة للحُبوب.[٣]

المُكوِّنات: ملعقة صغيرة من القرفة، 2 ملعقة كبيرة عسل، ملعقة صغيرة عصير الليمون.

الطّريقة: تُخلط المُكوّنات جيّداً وتُدهنُ على مناطق الحبوب في الجسم، وتُترك لمدّة 15 دقيقة ثمَّ تُغسل بالماء البارد.


خل التُّفاح

فهو مُضادٌ للالتهابات والجراثيم، ومهمٌ في موازنةِ مُستوى حموضةِ الجلد.[٢]

المُكوِّنات: كوب من خل التُّفاح، كوبين ماء.

الطّريقة: يُمزج الخلُّ بالماء ويوضع في زجاجةٍ، ويُرشُّ على مناطق ظهور الحبوب ويُترك لمدَّة 15-20 دقيقة، ثمّ تُغسل بالماء الفاتر، تُكرَّر يوميّاً.


العسل والشّوفان

لمحاربة البكتيريا وعلاج حبوب الظّهر.[٢]

المُكوِّنات: شوفان، 2-3 ملاعق كبيرةٍ من العسل، ماء.

الطَّريقة: يُطهى الشّوفان مع كميّةٍ مناسبةٍ من الماء على النّار، ثمّ يُضاف العسلُ، ويُترك حتّى يبرد، ثمّ يُدهن على مناطق ظُهور الحبوب حتّى تجف، ثمّ تُغسل بالماء الفاتر.


زيت شجرة الشّاي

فهو يحتوي على خصائصَ مضادّة للبكتيريا تقضي على حبّ الشَّباب.[٧]


المُكوِّنات: 2/3 ملعقة صغيرة من زيت شجرة الشّاي، كوب ماء.

الطّريقة: يُضاف زيت شجرة الشّاي إلى الماء وبواسطة قُطنةٍ مبللّةٍ بهذا المزيج تُدهن على الحبوب، وتُكرّر من 1-2 يوميّاً قبل النّوم.


صودا الخبز

تحتوي صودا الخبز على خصائصٍ مقشّرة ومطهّرة للجلد وبالتالي فإنّها تفيد في معالجة حبوب الجسم.[٧]

المُكوِّنات: ملعقة كبيرة من صودا الخبز، ماء.

الطّريقة: تُمزج صودا الخبز مع كميّةٍ من الماء للحصولِ على عجينة، وتُدهن على الحبوب في الجسم، وتُترك لمدّة 10-15 دقيقةً، ثمّ تُغسل بالماء الفاتر.


زيت القرنفل

يفيد زيت القرنفل في تسكين الآلآم وهو مضادٌّ للجراثيم والالتهابات بسبب احتوائه على مادة (الأوجينول).[٧]

المُكوِّنات: ملعقة من زيت القرنفل، 1/4 كوب أو 10 قطراتٍ من زيت الزّيتون أو زيت اللّوز.

الطّريقة: يُخلط زيت القرنفل مع إحدى الزُّيوت المذكورة، وبواسطة قُطنةٍ مبلّلةٍ بالمزيج تُدهن على الحبوب وتُترك فترة ثمَّ تُغسل بالماء الفاتر، تُكرّر مرّتين يوميّاً.


نصائح لعلاج وتخفيف مشكلة حبوب الجسم

هذه بعضُ النّصائح التي يُفضَّل الأخذُ بها للوقاية والتّخفيف من مُشكلة حبوب الجسم:

  • تغيير الملابس فوراً في حال التَّعرُّق.[٤]
  • الحمّام اللّيلي.[٤]
  • استخدام جلّ الاستحمام بخواص مضادّة للحبوب.[٤]
  • الاهتمام بالنّظافة الشّخصية.[٤]
  • ارتداء ملابس نظيفةٍ وخفيفةٍ وقُطنية.[٨]
  • غسل الملابس وأغطية السّرير بشكلٍ مستمرٍ بالمنظِّفات الخاليةِ من المواد العِطريّة.[٨]
  • تجنُّب لبس الملابسِ الضّيقة واستبدالها بملابسَ واسعةً وفضفاضة.[٥]
  • الحرص على نظافة الشّعر فمن المُمكن ملامسته لمنطقة الظّهر.[٥]
  • شُرب الماء والعصائر الطّازجة بكثرة.[٥]
  • تناوُل الخضراواتِ والفواكه.[٥]
  • زيارة طبيب الأمراضِ الجلديّة لتقديمِ العِلاجِ المُناسب.[٨]


المراجع

  1. ^ أ ب عدنان أحمد (19-6-2017)، "أنواع الحبوب الجلدية"، رجيم ، اطّلع عليه بتاريخ 23-6-2017. بتصرّف.
  2. ^ أ ب ت وعد عبدالله (4-6-2016)، "خلطات طبيعية للتخلص من حبوب الظهر"، الجميلة، اطّلع عليه بتاريخ 23-6-2017. بتصرّف.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ناهد الجندي (26-4-2017)، "حبوب الظهر طرق علاجها في اسبوع"، الجميلة ، اطّلع عليه بتاريخ 23-6-2017. بتصرّف.
  4. ^ أ ب ت ث ج "حبوب الجسم الصيقية كيف تتخلصين منها"، الجميلة، 3-7-2016، اطّلع عليه بتاريخ 23-6-2017. بتصرّف.
  5. ^ أ ب ت ث ج ح خ د جوري النعيمي (23-3-2015)، "للتخلص من حبوب الظهر والكتف"، رجيم ، اطّلع عليه بتاريخ 23-6-2017. بتصرّف.
  6. ^ أ ب ت ث ج ح "طرق منزلية لعلاج حبوب وبثور الظهر"، ليالينا، 30-3-2017، اطّلع عليه بتاريخ 23-6-2017. بتصرّف.
  7. ^ أ ب ت جوري النعيمي (2-12-2015)، "اسباب وطرق التخلص من حبوب الظهر"، رجيم ، اطّلع عليه بتاريخ 23-6-2017. بتصرّف.
  8. ^ أ ب ت ميرلّا عيد (17-5-2016)، "علاج حبوب الظهر في هذه الخطوات السهلة"، ياسمينا، اطّلع عليه بتاريخ 23-6-2017. بتصرّف.