عدد الخلايا الموجودة في جسم الإنسان

كتابة - آخر تحديث: ١١:٢١ ، ١٨ يوليو ٢٠١٨
عدد الخلايا الموجودة في جسم الإنسان

عدد خلايا جسم الإنسان

يحتوي جسم الإنسان في الوضع الطبيعي على ما يقارب 30 إلى 40 تريليون خلية، ولكن العلماء لم يستطيعوا تحديد عدد خلايا جسم الإنسان بشكل دقيق بعد، كما أن عددها يعتمد على ما إذا تم حساب أعداد البكتيريا الموجودة داخل الجسم، أو على سطحه، وتُشكّل خلايا الدم الحمراء الغالبية العظمي من خلايا الجسم، بنسبة حوالي 80%، ولكن كتلتها تساوي حوالي 4% فقط من إجمالي كتلة الجسم، وذلك لأن قطر خلايا الدم الحمراء يساوي حوالي 8 ميكرومتر، وهو أصغر بعشر مرات من قطر شعرة الإنسان المتوسطة، في حين أن متوسط حجم الخلايا الدهنية هو 100 ميكرومتر، وعلى الرغم من أن الخلايا الدهنية تشكل ما يقارب 19٪ من كتلة الجسم ، إلا أنها تساهم بنسبة أقل من 0.2٪ من إجمالي عدد الخلايا.[١]


أنواع خلايا جسم الإنسان

يوجد العديد من أنواع الخلايا في جسم الإنسان، والتي توجد داخل الأنسجة المحددة مثل الدم، أو العظام، أو العضلات، فمثلاً تشتمل خلايا أنسجة العظام على الخلايا العظمية، وبنايات العظم، وهناك ما يقارب 200 نوع مختلف من الخلايا في جسم الإنسان، وتُشكل هذه الخلايا الأعضاء والأنسجة الخاصة به، كما وتساعد الجسم على الدفاع عن نفسه كجزء من نظام المناعة لديه، ويتم تجديد الخلايا باستمرار حينما تموت، فمثلاً تعيش خلايا الجلد على سطح الجسم لحوالي 30 يوماً، ثم يتم استبدالها بعد موتها، وعندما تصبح خلايا الدم الحمراء قديمة، فإن الطحال يقوم بالتخلص منها، ويتم تصنيع خلايا الدم الحمراء الجديدة في نخاع العظم لتحل محلها، وتلتصق بعض الخلايا الميتة معاً، مكونة الطبقات الخارجية من الجلد، والأظافر، والشعر.[٢]  

مكونات خلايا الإنسان

تتكون الخلايا في جسم الإنسان من المكونات الآتية:[٣]

  • الهيكل الخلوي، وهو عبارة عن شبكة من الألياف الطويلة التي تشكل الإطار الهيكلي للخلية، وتمتلك العديد من الوظائف الحيوية، كتحديد شكل الخلية، والمشاركة في انقسام الخلايا، والسماح للخلايا بالانتقال.
  • السيتوبلازم، ويوجد داخل الخلايا، ويتكون من سائل يشبه الهلام يُدعى السايتوسول، بالإضافة إلى بُنى أخرى تحيط بالنواة.
  • الشبكة الإندوبلازمية، وتتمثل وظيفتها في معالجة الجزيئات التي قامت الخلية بإنتاجها، وتنقل هذه الجزيئات إلى وجهاتها المحددة إما داخل الخلية أو خارجها.
  • لايسوسوميس والبيروكيسوميس، واللذان يعتبران مركز إعادة تدوير الخلية، فهي تحلل البكتيريا الغريبة التي تدخل الخلية، وتخلص الخلية من المواد السامة، وتعيد تدوير مكونات الخلايا التالفة.
  • الميتوكوندريا هي عضيات معقدة تحول الطاقة من الغذاء إلى شكل يمكن للخلية أن تستخدمه، ويمكنها استنساخ نفسها، لأنها تمتلك مواد وراثية خاصة بها.
  • النواة، وهي تعمل كمركز قيادة الخلية، فهي ترسل التوجيهات للخلية لتنمو، وتنضج، وتنقسم، وتموت، وهي تحتوي على الحمض النووي، وهو المادة الوراثية للخلية، ويحيط بالنواة غشاء يسمى الغلاف النووي، الذي يحمي الحمض النووي، ويفصل النواة عن باقي الخلية.
  • جهاز جولجي الذي يقوم بتعبئة جزيئات يتم معالجتها بواسطة الشبكة الإندوبلازمية ليتم نقلها خارج الخلية.
  • غشاء بلازمي يشكل البطانة الخارجية للخلية، فهو يفصلها عن بيئتها المحيطة، ويسمح للمواد بالدخول والخروج من الخلية.
  • ريبوسوم يقوم بمعالجة التعليمات الوراثية للخلية لإنشاء البروتينات، ويمكن لهذه العضيات أن تطفو بحرية في السيتوبلازم أو أن تكون متصلة بالشبكة الإندوبلازمية.


المراجع

  1. Yella Hewings-Martin (12-7-2017), "How many cells are in the human body?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 12-7-2018. Edited.
  2. Jameson Gardner, "How Many Types of Cells Are in the Human Body?"، www.askabiologist.asu.edu, Retrieved 12-7-2018. Edited.
  3. "What is a cell?", www.ghr.nlm.nih.gov, Retrieved 12-7-2018. Edited.