عدد لاعبي كرة الطائرة

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٠٤ ، ٢٨ فبراير ٢٠١٦
عدد لاعبي كرة الطائرة

كرة الطائرة

هي واحدة من أنواع الرياضات الجماعيّة التي تُمارس في صالة داخلية بواسطة ستّة لاعبين لكل فريق، وعلى الرغم من أنّها تُلعب بواسطة اليدين والقدمين إلّا أنّ اللاعبين يعتمدون على الأيدي بالدرجة الأولى، وينتصر في المباراة الفريق الذي يقوم بإحراز أوّل 25 نقطة في كلا شوطي المباراة بشرط أنّ يكون الفرق بينه وبين الفريق الآخر نقطتين، وفي حالة تعادل الفريقين بانتصار كل فريق في شوط واحد يتم وضع شوط ثالث فاصل بين الفريقين.


تُمارس اللعبة الآن في معظم دول العالم؛ حيث قلّ ما نشاهد أن كل دولة في العالم تمتلك فريقاً لها في هذه الرياضة، كما أنّها توجد العديد من الأندية التي تمارس هذه الرياضة ضمن نطاقات وطنية، ودولية، وإقليمية، وعالمية، كما أنّ المرأة تلعب دوراً مهماً في هذه الرياضة.


قواعد كرة الطائرة

  • الملعب: يصل طول الملعب إلى 18 متراً (منقسمة إلى نصفين وتفصل بينهما شبكة ارتفاعها 2.43 متر للرجال، و2.24 للنساء)، وعرضه تسعة أمتار.
  • الكرة: يجب أن تكون مصنوعةً من الجلد الاصطناعي، ومحيطها يتراوح بين 65 إلى 67 سم، ويتراوح وزنها من 260 إلى 280 غراماً، وضغطها الداخلي يصل إلى 325 كيلوغراماً لكل سنتيمتر مربع.
  • النقاط: يتم احتساب نقطة لكل للفريق الذي يتمكّن من إسقاط الكرة داخل حدود الملعب المرسوم، وفي حالة سقوطها في خارج الحدود يتم احتساب نقطة للفريق الآخر، كما تُحتسب نقطة للفريق الآخر في حال لم ينجح لاعب الفريق من إرسال الكرة إلى الفريق الخصم بشكل صحيح.


أصول كرة الطائرة

في يوم 9 فبراير من عام 1895م في مدينة هوليوك الواقعة في ولاية ماساتشوستس الأمريكية ابتكرت جمعية مدير الشبان المسيحية للتربية البدنية السيد وليام مورغان لعبة عُرفت باسم مينتونيتّي (Mintonette)، واعتمدت في هذه الرياضة على بعض خصائص رياضتي التنس، وكرة اليد لتكون واحدةً من الرياضات التي لا تعتمد على الخشونة.


تألفت اللعبة من تسعة أدوار مع منح كل فريق ثلاث ضربات في حالة الخطأ مرتين، وتمت في عام 1896م إقامة أوّل مباراة استعراضية لهذه اللعبة في مدرسة جمعية الشبان المسيحية للتدريب الدولي (كلية سبرينحفيلد الآن)، واكتسبت منذ ذلك الوقت اسم كرة الطائرة إلى وقتنا الحالي.


كرة الطائرة في الألعاب الأولمبية

أصبحت الرياضة واحدةً من الألعاب الرياضية التي تلعب في الأولمبياد في الدورة الصيفية لعام 1924م في عاصمة فرنسا باريس، وبعد تأسيس بعض الاتحادات القارية، وFIVB بدأت النظر في إدراج اللعبة بشكل رسمي ضمن الألعاب الأساسية، وفي عام 1957م تم عقد دورة خاصة من خلال لجنة أولمبية في مدينة صوفيا الواقعة في بلغاريا لدعم هذا الطلب.