عفن الخبز الأسود

كتابة - آخر تحديث: ١١:٣٦ ، ١٢ نوفمبر ٢٠١٥
عفن الخبز الأسود

العفن

العفن هو عبارة عن طبقة ذات قوام إسفنجي تظهر على الأسطح المختلفة، وهي عبارة عن تكتلات خيطية الشكل، وتتكاثر من خلال استنساخ بعض أنواع الجراثيم، وهو من الفصائل التي تنتمي للفطريّات ذات الخلايا المتعددة، ويظهر العفن في العادة كعلامة من علامات فساد المواد، بحيث تبدأ هذه المواد بالتحلل.


أكثر الأماكن التي يظهر فيها العفن هي تلك التي تكون تهويتها سيّئةً أو شبه عديمة التهوية، أو التي تكون مغلقةً بشكل تام، والأماكن التي تتعرّض للرطوبة باستمرار، كما أنّ العفن له رائحة غير مستحبّة ومزعجة في الأماكن المغلقة تحديداً، وهناك أنواع عديدة من العفن منها الضارّ ومنها النافع، وهنا سنُسلّط الضوء على عفن الخبز، وهو العفن الذي يظهر على سطح الخبز ويكون ذا لونٍ أسود.


عفن الخبز الأسود

عفن الخبز الأسود هو من أكثر أنواع العفن شهرةً لدينا، وهو ذاته الذي يظهر على بقايا الطعام الفاسد كالأرز، وليس فقط الخبز، كما أنّ البيئة المناسبة لنمو وتكاثر عفن الخبز هي الرطوبة الزائدة. يُذكر أنّ عفن الخبز الأسود يتكوّن من خلال طريقتين، إحداهما تكون من خلال استنساخ الجراثيم كما ذكرنا، وفي هذه الحالة يسمّى هذا النوع من التكاثر بالتكاثر اللاجنسي، أمّا الطريقة الثانية فهي التكاثر الجنسي، ويتم ذلك من خلال الجراثيم الذي تنتج عن الحافظة الجرثومية، ويتم ذلك من خلال قيام خيطين فطريين مختلفين بالاتحاد مع بعضهما البعض والانفتاح على بعضهما، وهذا ما يُسمّى بالتزاوج والتكاثر الجنسي الذي يحدث عند نقص الغذاء اللازم لتغذية الفطر.


يبدأ العفن بالتكوّن عند بدء عمليتي الاختزال؛ حيث يكون هناك انقسام اختزالي وآخر غير اختزالي، وهذا الانقسام يبدأ عند سقوط الجرثومة من الحافظة الجرثوميّة، وليس أيّ نوع من الجراثيم، وإنّما الجراثيم التي يُطلق عليها صفة أو اسم الجراثيم أحادية المجموعة الصبغية، وبمجرّد سقوط هذه الجرثومة على الخبز الرطب، فإنّها تبدأ بإنتاج خيط فطري ذي لون أبيض، كما يُطلق عليه اسم الغزل الفطري، ويبدأ هذا الخيط مباشرةً بإنتاج أنزيمات محلّلة ويبثقها خارج الخيط لتقوم هذه الأنزيمات بتحليل الخبز أو المادة الغذائية التي يقع عليها، ومن خلال هذا التحليل يبدأ الفطر بالنمو على سطح الخبز، ويبدأ بالانتشار على أكبر جزء متاح له على سطح الخبز الرطب، ثمّ يقوم الخيط الفطري بعمل جذور داخل الخبز، وهي ليست جذوراً حقيقيّةً وإنما هي أشباه جذور، ومهمّة هذه الجذور هي إنتاج خيوط من العفن تظهر بشكل رأسي أو عمودي على السطح، وتتكوّن في نهاية كل خيط حافظة جرثومية.


تبدأ هذه الجراثيم المُتكوّنة داخل الحافظة الجرثومية، تستمدّ غذاءها من الخبز حتى تنهي العناصر الغذائية التي تساعدها على النضوج، وحتى تصل هي إلى النضج التام، في هذه الحالة يتكوّن اللون الأسود الذي يظهر به العفن، وهي المرحلة النهائية من التعفن، وعندما ينتهي الغذاء يلتقي خيطا الفطريّات، أي يتزاوجا، فتنتج عنهما جراثيم قادرة على مقاومة الظروف الصعبة، وتبقى صامدة حتّى تتمّ عملية الاختزال التي تنتج عنها جراثيم خفيفة الوزن، ممّا يسمح لها بالطيران في الهواء إلى أعلى ارتفاعٍ مُمكن بحثاً عن الغذاء للمحافظة على دورة حياتها.

374 مشاهدة