علاج آلام الأذن

كتابة - آخر تحديث: ١١:٢٧ ، ٢١ مارس ٢٠١٩
علاج آلام الأذن

علاج آلام الأذن

تحدث آلام الأذن في الغالب عند الأطفال، ولكن قد تُصيب بعض البالغين أيضاً، وتختلف طبيعة الألم من حالة لأخرى؛ فبعضها يُوصف على أنّه ألم حادّ أو حارق أو عميق، وقد يكون الألم مستمراً أو متقطعاً، وقد يُصيب إحدى الأذنين أو كلتيهما، وتوجد العديد من الخيارات العلاجية التي يمكن اتباعها للتخفيف من آلام الأذن مثل العلاج الدوائي والعلاج المنزلي، وفيما يأتي بيانٌ لذلك.[١]


العلاج المنزلي

يمكن علاج وتخفيف آلام الأذن منزلياً، باتباع أي من الطرق والأساليب التالية:[٢]

  • زيت الزيتون: على الرغم من عدم وجود أدلة علمية كافية تثبت فعالية هذا العلاج، إلا أنّ استخدام بعض قطرات زيت الزيتون الدافئة بدرجة حرارة الجسم يُعتبر من العلاجات الشعبية الآمنة والفعالة لتخفيف آلام الأذن، ويجب الانتباه إلى درجة حرارة الزيت لتجنب حرق طبلة الأذن.
  • الكمادات الباردة أو الدافئة: يمكن استخدام الكمادات الباردة أو الدافئة لمعالجة آلام الأذن، ويُنصح بالتبديل بينهما كل عشر دقائق تقريباً أو استخدام نوع واحد فقط، حسب الرغبة.
  • النوم دون الضغط على الأذن: إنّ توجيه الأذن المصابة للأعلى بدلاً من النوم عليها يخفف من حدة الألم ويساعد على خروج السوائل منها.
  • زيت شجرة الشاي: يُعتبر زيت شجرة الشاي مضاداً للالتهاب والبكتيريا والفطريات ومُعقّماً، ويُستخدم كقطرة للأذن لتخفيف الألم.
  • الثوم: يُستخدم الثوم بسبب خصائصه كمضاد حيوي ومسكن ألم في علاج آلام الأذن، حيث يتمُّ هرسه وغمره بزيت الزيتون أو زيت السمسم الدافئ لعدة دقائق ثم يُوضع الزيت في قناة الأذن.


العلاج الدوائي

توجد العديد من الخيارات الدوائية التي قد تُوصف في حالات الإصابة بآلام الأذن، ونذكر منها ما يأتي:[١]

  • المضاد الحيوي، ومنه ما يُباع على شكل قطرة أذنية، ومنه ما يُباع على شكل حبوب، وقد يصف الطبيب أحد الشكلين الدوائيين أو كليهما، ويجدر بالذكر أنّ المضاد الحيوي يُوصف إذا كان سبب ألم الأذن هو الإصابة بالعدوى، وفي هذه الحالة يجب الالتزام بالعلاج حتى نهايته حتى لو تحسّن الألم.
  • قطرات مذيبة لشمع الأذن في حالة تراكم الشمع، وفي بعض الحالات قد يقوم الطبيب بتنظيف وشفط الشمع أيضاً.
  • الأدوية المسكنة التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، مثل الباراسيتامول (بالإنجليزية: Paracetamol)، أو الآيبوبروفين (بالإنجليزية: Ibuprofen)، أو الأسبرين (بالإنجليزية: Aspirin)، وينبغي التنويه إلى عدم إعطاء الأطفال الأسبرين بسبب خطر الإصابة بمتلازمة راي (بالإنجليزية: Reye's syndrome).[٣]


أسباب آلام الأذن

تُعزى آلام الأذن إلى عدة أسباب، منها:[٤]

  • وجود خلل في عملية إزالة شمع الأذن الطبيعية.
  • تغيُّر في الضغط على جانبي طبلة الأذن.
  • وجود ألم في المفصل الصدغي الفكي (بالإنجليزية: Temporomandibular joint).
  • الإصابة بعدوى في الأذن الوسطى.
  • الإصابة بعدوى في الأذن بسبب وجود المياه في الأذن بعد السباحة ممّا يُسبّب تكاثر البكتيريا.
  • التهاب في الحلق.
  • وجود مشاكل في الأسنان كالخراج وتسوس الأسنان.


مراجع

  1. ^ أ ب Janelle Martel (15-8-2015), "What Causes Earache?"، www.healthline.com, Retrieved 27-2-2019. Edited.
  2. Debra Rose Wilson, PhD (15-3-2017), "12 Effective Earache Remedies"، www.healthline.com, Retrieved 5-3-2019. Edited.
  3. Zawn Villines (23-6-2017), " Nine effective home remedies for earache"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 25-2-2019. Edited.
  4. William Blahd (28-3-2017), "Why Does My Ear Hurt?"، www.webmd.com, Retrieved 18-3-2019. Edited.