على أي محيط تطل مدينة نواكشوط

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٠٥ ، ٢٠ يونيو ٢٠١٦
على أي محيط تطل مدينة نواكشوط

مدينةُ نواكشُوط

نواكشوط عاصمةُ موريتانيا والمدينةُ الأكبرُ فيها، تُعَدُّ واحدةً من أكبرِ المُدُنِ السَّاحليَّةِِ في الصَّحراء الكُبْرى، تقعُ على خَطَّيْ 18°و 6' شمالاً، و 15°و57' غرباً، ويُقَدَّرُعددُ السُّكَّانِ فيها بحوالي 958 ألف نسمة تِبْعاً لما أظْهرهُ الإحصاءُ العامُ الرَّابعُ للسُّكانِ في موريتانيا لعام 2015، كما تحتضن العاصمة نواكشوط نحو 27% من مجموع سكان البلاد.


تُطِلُّ نواكشوط على ساحِلِ المُحيطِ الأطْلَسِيِّ من السَّاحل الغَرْبِيِّ لأفريقيا ويُعتبرُ المحيط الأطلسي ثاني محيطات العالم مساحةً بعد المُحيطِ الهادئ، إذ تُقدَّرُ مساحتُهُ بـ 106,400,000كم وهو بذلك يغطي 20% من مساحة الكرة الأرضية، تحُدُّهُ من ناحية الشَّرْقِ قارةُ أفريقيا وأوروبا، أمَّا من الغَرْبِ فَتَحُدُّه القارَّتانِ الأمريكيَّتانِ، كما يزخَرُ المُحيطُ الأطْلَسِيُّ بِحقولِ النِّفطِ والغازِ، وتكثُرُ فيه الأسماك والثَّديَّاتُ البحريَّةُ خاصَّةً الفَقْمَةُ والحيتانُ، كما توجد فيه رواسب ثمينةٌ مثل كراتِ المَنْغَنيز، والأحجارِ الكريمة.


المُناخ

تُعّدُّ المُحيطاتُ المصدرَ الرَّئيسيَّ لرطوبةِ الغلاف الجوي النّاتِجِ عن عمليَّةِ التَّبخر والتَّكاثفِ، وتتأثَّرُ المناطِقُ المناخية بدوائر العرض، فتمتدُّ المناطق الدافئةُ عبرَ المحيطِ الأطْلسِيِّ شمالَ خَطِّ الاستواءِ، أمَّا في دوائِرِ العرْضِ الأعْلى فتكونُ فيها المَناطِقُ الأكثرُ برودةً؛ لذا تتَميَّزُ مدينةُ نواكشوط بمناخٍ صحراويٍ شديدِ الحرارةِ صيفاً ودافئٍ شتاءً، وفيما يلي متوسّطُ درجاتِ الحرارةِ القُصْوى والدُّنيا لنواكشوط :


الموسم الدُّنيا القُصوى
صيفاً 24° 32°
شتاءً 13° 23°


السِّياحَة

يُعَدُّ شاطئ نواكشوط من أجمل الشواطئ المُطِلَّةِ على المُحيط الأطلَسِيِّ، ويُعتبرُ مُناخُها مُعتدلاً مما يَجْذِبُ السُّياح إليها خصوصاً في الصيف، كما يجد الزائرُ قواربَ صَيْدٍ على الشاطىء حيث يمكنه شراءُ أنواع مُخْتلفة من الأسماك الطَّازجة، وتُعْتَبَرُ نواكشوط الموقِعَ الرَّئيسيَّ الذي تَنْطلِقُ منه رحلاتُ المُسْتكشِفينَ والمُهْتَمِّينَ بعلم الفلك في أفريقيا إذ صُنِّفت موريتانيا بأنَّها المكانُ الرَّئيسيُّ لرؤية النَّيازك في أفريقيا وفي الصَّحراء القريبة منها، وتَشْتهرُ مدينةُ نواكشوط بمعالمَ سياحيَّةٍ عديدةٍ من أهمِّها:

  • المتْحَفُ الوطنِيُّ.
  • ساحلُ نواكشوط.
  • الملعبُ الأولمبي.
  • ميناءُ الصَّداقة.
  • ميناءُ الصَّيد التقليدِيِّ.
  • محلاتُ بيعِ الصِّناعات التقليديَّةِ.


تحديَّاتٌ في مُسْتَقْبَلِ نواكشوط

يُعَدُّ الشَّريطُ السَّاحِليُّ للمدينةِ فارغًا ويشملُ الكثيرَ من الرِّمالِ المُتحرِّكةِ والشَّواطىء الرَّمْلية، ويُستثنى من ذلك ميناءُ نواكشوط والمَرْسى المتواجدِ فيها والذي بِدَوْرِهِ يسْمَحُ بحدوثِ فيضانات مُتكرِّرة، وعلى مَقْرَُبةٍ من الميناءِ كغيرها من المُدُنِ الساحليّةِ الصحراويَّةِ تعاني من الرمالِ المُتحرِّكة المُؤديَّةِ إلى زحفِ المياه باتِّجاه الأحياء السَّكنيَّةِ خاصّةً الأحياء الشرقية والشمالية الشرقية والتي تشتكي بحدِّ ذاتها من العشوائية وسوء تنظيم بنائها مِمَّا يشير إلى تهديدٍ واضحٍ بغرقِ المدينةِ وذلك بسبب وقوعِ أحيائها تحت مستوى مياهِ المُحيطِ الأطْلَسِيِّ.