عمل تبخيرة للرضع

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٥ ، ٣ يناير ٢٠١٩

جهاز التبخيرة

جهاز التبخيرة أو ما يعرف بإسم جهاز البخاخات (بالإنجليزية: Nebulizer) هو جهاز يقوم بتسخين السائل ليحوله إلى رذاذ خفيف يسهل استنشاقه، ويمكن أن يستخدم في البيت لعلاج بعض أمراض الجهاز التنفسي التي قد تصيب الأطفال، وغالباً ما يفضل الأطباء استخدامه للأطفال، لأنه يسمح بتناول الأدوية أثناء عملية التنفس، إذ يتعمق الهواء المحمل بالدواء داخل الرئتين، مما يؤدي إلى جعل عملية التنفس أسهل، كما أن مدة جلسة العلاج عادة ما تكون بين 10 إلى 15 دقيقة.[١]


طريقة إعداد تبخيرة الرضيع

يتم إعداد تبخيرة الرضيع باتباع الخطوات التالية:[٢]

  • غسل اليدين: من الضروري استخدام الصابون والماء لغسل اليدين دائماً قبل تحضير التبخيرة، وكذلك يجب على الطفل غسل يديه.
  • إعداد الجهاز: يتم وضع الجهاز على سطح صلب ومستوي، ويتم التحقق من ما إذا كان فلتر الهواء نظيفاًُ.
  • تحضير الدواء: إذا كانت أدوية الطفل من النوع المحضر مسبقاً، فإنها تحتاج فقط إلى فتحها وضعها في المكان المخصص لها، أما إذا كانت من الأنواع التي تتطلب الخلط قبل الاستخدام، فيمكن وضع الكميات الصحيحة في المكان المخصص لها باستخدام القطارة أو الحقنة.
  • إضافة المحلول الملحي: تحتاج بعض أنواع الأدوية إلى إضافة المحلول الملحي (بالإنجليزية: Saline)، الموجود في الصيدلية، ومن غير المقبول استخدام المحلول الملحي المحضر بالبيت.
  • توصيل القطع بالجهاز: يتم توصيل القطعة المخصصة لوضع الدواء بالجهاز، ثم يتم توصيل القناع بأعلى الأنبوب، ثم وضع القناع على وجه الطفل وتشغيل الجهاز مع المحافظة على حاوية الدواء في وضع رأسي.


طرق استخدام التبخيرة للرضع

تعتمد الطريقة التي يتلقى بها الطفل الدواء بالتبخيرة على عمره وقدرته على فهم كيفية استخدام الجهاز، حيث يمكن إعطاء علاج التنفس بأي من الطرق التالية:[٢]

  • قناع الوجه: يمكن استخدام قناع الوجه (بالإنجليزية: Face mask) للأطفال من جميع الأعمار، ويجب أن يغطي القناع أنف الطفل وفمه بشكل تام.
  • قطعة الفم للأطفال: يمكن استخدام قطعة الفم (بالإنجليزية: Mouthpiece) للأطفال الأكبر من 4 سنوات، ولا تستخدم للرضع لأنها تتطلب أن يضعها الطفل في فمه ويغلق شفتيه، ويتنفس من فمه.
  • قطعة الأنف للأطفال: يمكن استخدام قطعة الأنف (بالإنجليزية: Nasal cannula) للأطفال الرضع وحتى سن 4 سنوات، يتم وضعها في أنف الطفل، ليدفع تدفق الهواء العالي الدواء عبر أنف الطفل إلى رئتيه.
  • تقنية النفخ: يمكن استخدام تقنية النفخ (بالإنجليزية: Blow-by technique) إذا كان الطفل يبكي أو لا يتعاون مع الأهل أثناء العلاج، ويتم فيها وضع القناع بعيداً عن وجه الطفل، ثم يتم توجيه الضباب نحو فمه وأنفه.


أنواع الأدوية المستخدمة في التبخيرة

يوجد العديد من أنواع الأدوية التي قد يصفها الطبيب المختص لاستخدامها في تبخيرة الرضيع، ومن الأمثلة على هذه الأدوية ما يلي:[١]

  • المضادات الحيوية المستنشقة: بعض أنواع المضادات الحيوية تكون متوفرة على شكل بخاخات يمكن استنشاقها، وتستخدم لعلاج بعض أنواع العدوى البكتيرية.
  • أدوية ناهضات بيتا الأدرينالية المستنشقة: وتتضمن هذه الأدوية دواء ألبوتيرول (بالإنجليزية: Albuterol)، وليفوالبيوتيرول (بالإنجليزية: Levoalbuterol)، وتعتمد ألية عملها على ارخاء الممرات الهوائية وجمما يؤدي إلى تنفس أسهل.
  • أدوية الكورتيكوستيرويدات المستنشقة: يمكن أن تساعد هذع الأدوية على علاج الاتهاب الذي يسببه الربو.


نصائح تساعد على استخدام التبخيرة للطفل بسهولة

هذه بعض النصائح للأهل، التي يمكن أن تساعد على مُضي وقت العلاج بالتبخيرة بسلاسة وسهولة:[٣]

  • استخدم التبخيرة في نفس الوقت من اليوم طيلة مدة العلاج، حتى يعتاد الطفل على ذلك.
  • محاولة جعل وقت العلاج ممتع للطفل كالغناء، أو اللعب معه أثناء ذلك، وتكون هذه النشاطات مخصصة فقط خلال وقت العلاج.
  • تزيين جهاز التبخيرة بالملصقات بالمشاركة مع الطفل.
  • استخدام جهاز التبخيرة في أوقات يكون فيها الطفل أكثر قدرة على تحمل العلاج مثل وقت شعوره بالنعاس، أو بعد وجبات الطعام، أو خلال النوم.[١]
  • إذا بدأت ضجة الجهاز تزعج الطفل فيمكن وضع الجهاز على منشفة أو سجادة لتقليل ضوضاء الاهتزازات، كما قد يساعد استخدام الأنابيب الأطول على تقليل الضوضاء، لأن الجزء الأكثر ضجيجاً يكون بعيداً عن الطفل.[١]
  • المحافظة على وضعية الطفل بشكل منتصب في حضن إحدى الوالدين أثناء العلاج، لأن جلوس الطفل يُمكن من التتنفس بشكل أعمق، وبالتالي يساعد على تمكين الأدوية من الدخول في جميع أنحاء الرئتين.[١]
  • تقميط الطفل ليشعر براحة أكثر أثناء العلاج.[١]


طريقة تنظيف جهاز التبخيرة

يجب تنظيف جهاز التبخيرة بعد كل استخدام، وتعقيمه بشكل كامل بعد الإنتهاء من العلاج، لأن الطفل سيستنشق البخار من الجهاز وبالتالي يجب أن يكون نظيف، وإذا لم يتم تنظيف الجهاز بشكل صحيح، فيمكن للبكتيريا والجراثيم الأخرى أن تنمو بداخله، ويجب اتباع الإرشادات الصحية الخاصه بتنظيف وتعقيم الجهاز، للتأكد من أن الطفل لا يتنفس الجراثيم الضارة، كما يجب استبدال الأنبوب بانتظام، لأنه من الصعب تنظيف الأنبوب من الداخل بشكل تام.[٤]


التنظيف اليومي

يتم التنظيف اليومي لمعدات جهاز التبخيرة باتباع الخطوات التالية:[٤]

  • إزالة قناع الوجه والوعاء بالدواء عن جهاز التبخيرة، وغسلهما بالماء الساخن والصابون.
  • إعادة توصيل القناع ووعاء الدواء بالجهاز، ثم تشغيل الجهاز لتجفيف القطع.


التعقيم

يتم تعقيم معدات جهاز التبخيرة باتباع الخطوات التالية:[٤]

  • إزالة قناع الوجه والوعاء الخاص بالدواء عن جهاز التبخيرة.
  • نقعهما في محلول خاص بالتعقيم يصرفه الطبيب، أو يتم صنعه بالبيت بملئ وعاء بمقدار واحد من الخل الأبيض وثلاثة مقادير من الماء الساخن.
  • ترك الأجزاء منقوعة لمدة ساعة، أو حسب التعليمات المرفقة مع سائل التعقيم.
  • إعادة توصيل الأجزاء بالجهاز لتجفيفها.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح Rachel Nall (26-9-2018), "Nebulizers for Babies: How They Help Treat Respiratory Issues"، www.healthline.com, Retrieved 7-12-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "Nebulizer Use For Children", www.drugs.com,31-10-2018، Retrieved 7-12-2018. Edited.
  3. Aledie Amariah Navas Nazario (1-3-2018), "How Can I Help My Child Use a Nebulizer?"، kidshealth.org, Retrieved 7-12-2018.
  4. ^ أ ب ت Rena Goldman (17-3-2017), "Using a Nebulizer"، /www.healthline.com, Retrieved 7-12-2018. Edited.