عمل رجيم للبنات

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١١ ، ١٢ مارس ٢٠١٧
عمل رجيم للبنات

رجيم للبنات

في سنّ البلوغ تتعرض الفتيات للكثير من التغيّرات النفسيّة والجسمانيّة، والتي تتضمن اكتسابها لبعض الوزن الزائد تحديداً في منطقة الأرداف، والصدر، والبطن، الأمر الذي يجعلها تشعر بعدم الراحة أو الثقة بالنفس، لذلك لا بدّ من وضع نظام غذائي صحي وسليم في هذه الفترة، بحيث يحتوي على كافة العناصر الغذائية الهامة والضرورية للنمو بشكلٍ صحيح وبدون أي مشاكل، لذلك سنقدّم لكم في هذا المقال رجيم صحي للفتيات، مع ذكر بعض النصائح المساعدة على حرق الدهون والسعرات الحراريّة الزائدة في الجسم.


اليوم الأول

  • وجبة الإفطار: كأس من الحليب دون دسم، وملعقتان من اللبنة، وخضار مُشرحة، ورغيفٌ من خبز النخالة.
  • وجبة الغداء: ثلاث قطع من اللحمة رأس عصفور، ونصف كأس من اللبن، وكأس من الخضار المسلوقة جيّداً كالبازيلاء والجزر والكوسا، وكأس من الأرز.
  • وجبة العشاء: بيضة مسلوقة، ورغيفٌ من خبز النخالة، وخضارٌ مُشرّحة.


اليوم الثاني

  • وجبة الإفطار: كأس من الحليب دون دسم، ملعقتان من اللبنة، وخضار مُشرحة، ورغيفٌ من خبز النخالة.
  • وجبة الغداء: صدر دجاجة وكأس من السلطة وكأس من الأرز ونصف كأس من اللبن.
  • وجبة العشاء: ملعقتان من اللبنة وخضارٌ مشرّحة، ورغيفٌ من خبز النخالة.


اليوم الثالث

  • وجبة الإفطار: كأس من الحليب دون دسم وخضارٌ مُشرّحة، ورغيفُ من خبز النخالة، وملعقة من الحمص.
  • وجبة الغداء: نصف رغيفٌ من خبز النخالة، وكأس من السلطة، وبطاطا في الفرن، وسمك مشويّ.
  • وجبة العشاء: ملعقة صغيرة من العسل، ورغيفٌ من خبز النخالة، وملعقة من اللبنة، وخضار مُشرّحة.


اليوم الرابع

  • وجبة الإفطار: كأسان من الحليب دون دسم، وملعقتان من اللبنة، وخضار مُشرحة، ورغيفٌ من خبز النخالة.
  • وجبة الغداء: كأس من الخضار المسلوقة، وكأس من الأرز، وكأس من السلطة، وثلاث قطع من اللحمة رأس عصفور.
  • وجبة العشاء: ملعقة من الحمص، وخضار مشرّحة، وملعقة من العسل، ورغيفٌ من خبز النخالة.


اليوم الخامس

  • وجبة الإفطار: كأس من الحليب دون دسم، وملعقتان من اللبنة، وخضار مُشرحة، ورغيفٌ من خبز النخالة، وحبّة فاكهة.
  • وجبة الغداء:نصف كأس من اللبن، وكأس من السلطة، وكأس من المعكرونة باللحمة المفرومة، والبندورة المُعلبة.
  • وجبة العشاء: ملعقتان من اللبنة، وخضارٌ مُشرّحة، وملعقتان من اللبنة.


اليوم السادس

  • وجبة الإفطار: كأس من الحليب دون دسم، وملعقتان من اللبنة وخضار مُشرحة، ورغيفٌ من خبز النخالة.
  • وجبة الغداء: نصف كأس من اللبن، وكأس من السلطة، كأس من البندورة المعلبة المطبوخة، وأربع قطع من الكوسا المحشي.
  • وجبة العشاء: ملعقة من العسل، ملعقة من اللبنة وخضار مشرحة، ورغيفٌ من خبز النخالة.


اليوم السابع

  • وجبة الإفطار: كأس من الحليب دون دسم، وملعقتان من اللبنة، وخضار مُشرحة، ورغيفٌ من خبز النخالة.
  • وجبة الغداء: ملفوف محشي بمعدل ثماني حبات، ونصف كأس من اللبن، وكأس من السلطة.
  • وجبة العشاء: ملعقتان من اللبنة، وخضار مُشرحة، ورغيفٌ من خبز النخالة.


نصائح لاكتساب الرشاقة

  • تناول كأس من الماء الدافئ بالإضافة إلى عصر نصف ليمونة في ساعات الصباح الباكر، حيث يُسهم في إنقاص الوزن وهو مفيد لتقوية المناعة وتهدئة الأعصاب.
  • شرب الماء بكثرة فهو يُشعر بالشبع وامتلاء المعدة، ولا يحتوي على سعرات حرارية.
  • تناول كأس من الماء الساخن جداً، مع إذابة ملعقتين عسل وملعقة صغيرة من القرفة المطحونة، حيث يُسهم هذا المشروب في تحسين عملية الهضم، وتخفيف الغازات وتقليل آلام البطن وتنظيفه، وأيضاً التحكم في مستوى الإنسولين في الدم وخفض مستوى السكر في الدم، فبالتالي يحرق أكثر من السعرات الحراريّة، فينزل الوزن.
  • أكل الرُّمان في برنامج الغذاء اليوميّ، حيث يُسهم في حرق الدهون، ويحافظ على صحّة القلب.
  • شرب كأس من عصير الكيوي والأناناس بدلاً من وجبة العشاء؛ لأنّه ينحت الجسم ويحرق الدهون أكثر.


طرق لزيادة حرق الدهون

بالإضافة إلى نظام غذائي صحّي ومتوازن يُساعد على حرق الدهون وإنقاص الوزن، يمكنك أيضاً الاعتماد على بعض الأمور للتحايل على الجسم ليحرق الدهون بشكل أفضل، ومن هذه الطرق:

  • تدليك الجسم بزيت النعناع وزيت الكافور اللذين يُعتبران من أفضل الزيوت المُذيبة للشحوم المتراكمة، فإذا تمّ وضعها على المنطقة المُراد تنحيفها، وتدليكها بهذه الزيوت بعكس جريان الدم من القلب إلى أعضاء الجسم قبل البدء في الرياضة ، يُسهم ذلك في رفع درجة الحرارة، وبالتالي حرق الدهون.
  • تناول وجبة خفيفة قبل الرياضة بتسعين دقيقة، حتى يكون الجسم نشيطاً وحيوياً؛ لأنّ الأكل ومن ثمّ لعب الرياضة مباشرة يؤدي إلى ضعف العضلات وبالتالي ضعف القدرة والقوّة لعمل التمارين الرياضية المطلوبة.
  • تسخين الجسم قبل القيام بالتمارين الرياضية، لأنّ ذلك يُساعد على حرق الدهون من أول دقيقة لعب رياضة، لذلك يجب لعب تمارين الإحماء والتسخين لمدة ربع ساعة ثمّ الشروع بالتمارين الرياضية.
  • تدريب التنفس من الأنف أثناء القيام بالتمارين الرياضية، فعملية الزفير والشهيق تُسهم في زيادة التحمّل والاستمرار في التمارين الرياضية، والعمل على استقرار نبضات القلب وبالتالي حرق المزيد من السعرات الحرارية.