غذاء الملكات والحمل

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٢٨ ، ١٧ سبتمبر ٢٠١٥
غذاء الملكات والحمل

غذاء ملكات النحل

بينما يوجد هناك العديد من الأطعمة المختلفة والّتي أثبتت أنها فعّالة جدّاً في المساعدة على الحمل والإخصاب، إلّا أنّ غذاء ملكات النحل يتربّع على عرش هذه الأطعمة والموادّ، وتأتي هذه المادة الكثيفة من عاملات النحل اليافعات، وهي تفرز من غدد العاملات، وتستعملها ملكات النحل لكي تنمو، وكذلك اليرقات حتّى تتمكّن من النموّ بكامل قوّتها.


يحتوي غذاء ملكات النحل على نسب كبيرة من الأحماض الأمينيّة، والدهون، والسكريّات، والفيتامينات، وبشكلٍ أهم فهي تحتوي على البروتينات، وهي تحتوي أيضاً على معدلاتٍ مرتفعة من فيتامين D، وفيتامين E، وعلى كميّة معقولة من الحديد والكالسيوم، وهذه كلها أساسيّة لنمو الأعضاء بشكلٍ صحّيّ وسليم، ولذلك فإنّه من السهل أن نرى أنّ لغذاء ملكات النحل أهميّة كبيرة في المساعدة على رفع الخصوبة.


إنّ غذاء ملكات النحل هو مصدر الطعام الرئيسيّ ليرقات النحل في أول ثلاثة أيام من تطورها، واليرقة الّتي من المفترض أن تتطور لتصبح ملكة هي الوحيدة الّتي تحصل على هذا الغذاء مدى الحياة، وهذا النوع من التغذية يساعد على تطوّر المبايض لديها والّتي تحتاجها لوضع ملايين البيوض الّتي ستضعها طوال حياتها، وتنضج الملكة في خمسة أيام وتزن ضعف النحلة العاملة وتعيش لتصبح خمس أو ست سنوات، وهي تضع حوالي ألفي بيضة في اليوم، وهذا قد يعود إلى نوع التغذية الخاصّة الّتي تحصل عليها الملكة.


فوائد غذاء الملكات

يحتوي غذاء ملكات النحل على حوالي تسعٍ وعشرين نوع من الأحماض الدهنية، وهي تحتوي على الأسيتل كولين Acetylcholine والّذي يحتاجه الجسم لنقل الرسائل العصبيّة من خلية إلى أخرى، وقد وجد أنّ تناول غذاء ملكات النحل عالي الجودة بانتظام يساعد في تنظيم الهرمونات في الجسم، وبالتالي فهو مفيد لمن يعانون من اضطراباتٍ في توازن الهرمونات، وهو بالتالي يوفر الدعم لجهاز الغدد الصماء، وقد يساعد في علاج المشكلات المرتبطة باضطراب الهرمونات.


في دراسة أجريت في اليابان وجد أنّه يمكن لغذاء ملكات النحل محاكاة هرمون الإستروجين، والّذي قد يساعد النساء اللّاتي يعانين من مستويات منخفضة من هذا الهرمون، فهرمون الإستروجين مهمّ لصحّة العظام وتكوينها، وكذلك لصحّة الجينات، وهو أساسيّ للدّورة الشهريّة السليمة، وهذه الدراسّة وجدت أنّه قد يكون لهذا الغذاء القدرة على زيادة حجم خلايا الرحم لدى الفئران، ولذلك قد يكون لها القدرة على فعل ذات الشيء للنساء اللّاتي يعانين من ضعف عضلات الرحم في حال تّمّ إجراء دراسات أخرى على النساء.


يمكننا القول أنّ لغذاء ملكات النحل القوائد التالية:

  • زيادة الشهوة.
  • دعم صحّة البويضة والحيوان المنويّ.
  • تقليل علامات تقدّم السن.
  • تقليل الالتهابات Inflammation الناتجة عن المرض أو الإصابة.
  • دعم الجهاز المناعيّ بشكلٍ طبيعيّ.