فوائد الحلبة في الشهر التاسع

كتابة - آخر تحديث: ١٦:٠١ ، ٢٧ يوليو ٢٠١٦
فوائد الحلبة في الشهر التاسع

الحلبة

الحلبة، هي نوع من أنواع الحبوب والأعشاب المفيدة لصحّة الإنسان، والتي عُرفت منذ القدم، حيث كان الناس يعالجون بها العديد من الأمراض، كما قيل عنها: "لو يعلم الناس بما في الحلبة من فوائد لاشتروها بوزنها ذهباً". حيث إنّ الحلبة تحتوي على العديد من العناصر الغذائيّة المهمّة كالفسفور، والتريكونيلين، والكولين، وهما يشبهان حمض النيكوتينيك من حيث التركيبة، كما تحتوي البذور على مواد صمغيّة وزيت ثابت وزيت طيار جميعها مفيدة للصحّة.


فوائد الحلبة خلال فترة الحمل

من المعروف أنّ الحلبة تعمل على تحفيز الولادة من خلال تحفيزها تقلّصات الرحم، فلذلك يُفضّل عدم تناولها قبل الشهر التاسع من الحمل فقد تؤدّي للإجهاض أو الولادة المبكّرة، لذلك يجب استشارة الطبيب قبل تناولها لأن فترة الحمل ليست فترة مناسبة لتجربة أي أدوية أو أعشاب حرصاً على سلامة الأم وسلامة الطفل، ولكن أثبتت بعض الدراسات أن للحلبة فوائد خلال الشهر التاسع من الحمل وهي على النحو التالي:

  • تعمل الحلبة على تخفيض نسبة السكر بالدم خلال الحمل، حيث تحتاج المرأة تناول شاي حبوب الحلبة بمعدّل كوب يومياً، بالإضافة لقدرتها على تحفيز الرحم كونها تحتوي على الأوكسيتوسين، ولكن استشارة الطبيب أمر ضروري قبل تناولها.
  • تحد من عملية تكبير الثدي والتهاباته، كونها تعمل على توازن الهرمونات في الجسم ، حيث ينتج عنها منع توسيع الثدي، وذلك من خلال استهلاك البذور أو تحضيرها كالشاي.
  • تزيد من إنتاج كمية الحليب، حيث يُثبت بعض الباحثين أن هناك إنتاج في الحليب بزيادة 500٪ بعد تناول هذه بذور الحلبة.


فوائد أخرى للحلبة

  • تفيد في السمنة ولزيادة الوزن والتغذية الصحيّة، من خلال شرب مغليها وتناول بذورها.
  • تعالج أمراض المعدة، باللإضافة إلى أنها تفيد في بعض الاضطرابات الهضمية.
  • تتناولها الفتيات النحيفات في سن البلوغ، كونها تعمل على تحفيز الهرمونات في أجسامهن، كما أنّها تزيد من الشهيّة.
  • تساهم في تليين الحلق و المعدة.
  • تعالج الكثير من أمراض الصدر كالسعال والربو بشرب كوبين من منقوع الحلبة.
  • يتناولها البعض لعلاج حالات المغص الشديد.
  • تُفيد في حالة الضعف الجنسي لدى الذكور، من خلال تناول شاي الحلبة ثلاث مرات باليوم.
  • تفيد في علاج الإمساك بواسطة مزج مطحون بذورها مع العسل، كما تَطرد ديدان الأمعاء.
  • تعالج وتخفف ألم البواسير خاصة النساء بعد الولادة، كونها تحتوي على ألياف غذائية تعمل على تليين الخراج.
  • تعتبر من الأغذية الأساسي للنفساء.
  • تساعد في تخفيف الاحتقان وطرد البلغم.
  • تستخدم في علاج الالتهابات الموضعية والحروق وجبرالكسور.
  • تستخدم كمضاد للتشنّجات.
  • تقوّي الجهاز الهضميّ.