فوائد الشعير العامة

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٥٧ ، ١٧ يوليو ٢٠١٧
فوائد الشعير العامة

الشعير

يعتبر الشعير واحداً من أشهر أنواع النباتات العشبية الحولية التي تنتمي إلى الفصيلة النجيلية، حيث يستخدم منذ القدم حتى وقتنا الحاضر في العديد من المجالات الحياتية، وعلى رأسها المجال الغذائي، والطبي، والتجميلي، وذلك بفضل تركيبته الطبيعيّة الغنية بالمركبات والمغذيات الرئيسية والمهمة للجسم، بما في ذلك الفيتامينات، والمعادن، والألياف، والبروتينات، ونظراً لأهميته اخترنا أن نستعرض بشكل مفصل أبرز الفوائد التي تعود على الجسم من تناول طعام الشعير.


فوائد وأضرار الشعير

فوائد الشعير

  • يعتبر الشعير مثالياً للحفاظ على صحة الشعر، حيث يقوي بصيلاته وجذوره، ويحفز النمو الطبيعيّ له، مما يقضي على المشاكل الشائعة التي تصيب فروة الرأس، وينشط الدورة الدموية، مما يقي من التقصف والتساقط والخشونة والجفاف.
  • يعد جيداً لتغذية البشرة والجلد، حيث يحتوي على نسبة مرتفعة جداً من الفيتامينات والمعادن، ويقي من شحوب لونها وجفافها، كما يساهم في التخلص من البقع والندوب، والتصبغات الداكنة التي تنتج عن عوامل عدة، ومنها: أشعة الشمس، ويقي من ظهور علامات الشيخوخة والهرم، بما في ذلك التجاعيد والخطوط الرفيعة، وذلك بفضل احتوائه على نسبة مرتفعة من المضادات الطبيعيّة النشطة للأكسدة.
  • يقاوم الأمراض المختلفة، ويعزز قوة المناعة في الجسم، كونه يحتوي على نسبة عالية من عنصر الزنك.
  • يساهم في التخلص من الوزن الزائد خلال وقت قصير، كونه يحتوي على نسبة عالية من الألياف النباتية المهمة جداً، والتي تعزز إنتاج حمض اليوريك الذي يخفض معدّل الكولسترول الضار جداً في الجسم، مما يحافظ على القوام الخارجي للجسم، كما يحافظ على صحة القلب والشرايين والأوعية الدموية.
  • ينشط العصارة المعدية، ويقضي على المشاكل الهضمية خلال وقت قصير، حيث يحسن الهضم ويمنع عسره.
  • يعالج مشاكل ضعف الدم والأنيميا، مما يجعله مفيداً جداً لمن يعانون من هذه المُشكلة، كونه يحتوي على نسبة مرتفعة من عنصر النحاس والحديد.
  • يساهم في تنشيط الكبد، ويقي من مشكلاته.
  • يعد جيداً لمحاربة الشعور بالعطش.
  • يعالج مشاكل الأسنان والعظام، كونه يحتوي على نسبة مرتفعة من الكالسيوم، حيث يقي من ضعفها ولينها، ويمنع مرض الهشاشة.
تنبيه: يحذر من الإفراط في تناول الشعير بكميات كبيرة، كونه يتسبب في ليونة الأمعاء، ويزيد حدة الإسهال، ونزيف المستقيم، والحساسية، وكذلك الأمراض الصدرية، وعلى رأسها الربو، كما يعزز إدرار البول، ويعالج مشاكل المريء.


أضرار الشعير

  • يتسبب في حالة مستعصية من الإمساك، وينتج عنها نزيف في المستقيم.
  • يزيد الاضطرابات الهضمية والمعوية، بما في ذلك الانتفاخات، وتراكم الغازات، والمغص.
  • يؤدي إلى زيادة احتمالية التعرض للحساسية، بما في ذلك حساسية الجلد.