فوائد الكركديه للحامل في الشهر التاسع

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٢٢ ، ٣١ أكتوبر ٢٠١٦
فوائد الكركديه للحامل في الشهر التاسع

الكركديه

يعتبر الكركديه من النباتات التي تنتمي إلى الفصيلة الخطميّة والخبازية، ويتميّز بلونه الأحمر ومذاقه المنعش، حيث ينتشر في العديد من الدول العربيّة مثل مصر، وسوريا والعراق وغيرها، ويدخل في تحضير العديد من الوصفات لعلاج المشاكل المختلفة في الجسم، وذلك بسبب احتوائه على نسبةٍ عاليةٍ من المواد المطهرة والمضادة للأكسدة، بالإضافة إلى الفيتامينات والأملاح المعدنيّة وغيرها، وفي هذا المقال سنعرّفكم على فوائد الكركديه للمرأة الحامل في الشهر التاسع.


فوائد الكركديه للحامل في الشهر التاسع

  • التخلص من الوزن الزائد: هذه المشكلة تعاني منها غالبيّة الحوامل، حيث يحتوي الكركديه على المواد التي تساهم في تنظيم وتثبيط عمل "الأميلاز"، وهو الإنزيم المسؤول عن تجزئة السكريات المعقدة في الدم، والحفاظ على نسبتها الطبيعيّة.
  • تنظيم مستوى ضغط الدم في الجسم: فمن المعروف بأنّ المرأة الحامل تصاب بانخفاضٍ في ضغط الدم نتيجة توسع الأوعية الدمويّة، وتكون معرّضة للدوخة والإغماء وغيرها من المشاكل الأخرى.
  • تهدئة الأعصاب: والتخلص من الحالة المزاجيّة السيّئة التي قد تمرّ فيها السيّدة الحامل، والتي تتمثل بالعصبيّة الزائدة والقلق والتوتر من مرحلة الولادة، وخاصّةً في الشهر التاسع، هذا بالإضافة إلى التخلص من اضطرابات النوم، والأرق، والمساعدة على الحصول على نومٍٍ هادئ وطويل خلال الليل.
  • التحسين من عملية ضخ الدم في القلب: الأمر الذي من شأنه المساهمة في زيادة سرعة الدم المتدفقة في الشرايين والأوعية الدموية الواصلة إلى الجنين.
  • التقليل من نسبة الكولسترول الضار الموجود في الدم: ووقايتها من التعرّض لمشاكل ضغط الدم، أو السكتات الدماغية وغيرها من المشاكل الأخرى.
  • الوقاية من الإصابة بالتسمم: أو العدوات الفيروسية أو البكتيرية المختلفة، والتي تضرّ بصحّة الأم والجنين، وذلك لأنّه يحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من المواد المضادة للالتهابات والكائنات الدقيقة.
  • علاج اضطرابات ومشاكل الجهاز الهضمي: والتي تصيب المرأة الحامل في الأشهر الأولى والأخيرة من الحمل، حيث تتمثل بالإمساك، وعسر الهضم، بالإضافة إلى الغازات وغيرها، وذلك بسبب احتوائه على نسبةٍ عالية من الأملاح المعدنيّة، والفيتامينات المفيدة للأمعاء والمعدة.
  • التخفيف من حدة التقلصات: التي تصاب بها المرأة الحامل في الرحم، وخاصّةً في الشهر التاسع عند اقتراب موعد الولادة، هذا بالإضافة إلى أنّه يساعد على تقوية الرحم، وتثبيت الحمل.
  • علاج مشاكل الشعر المختلفة التي تصيب الحامل: والتي تتمثل في تساقط الشعر، وتقصفه، بالإضافة إلى ضعفه وفقدانه للحيوية والصحّة، حيث يحتوي الكركديه على العديد من الفيتامينات والأملاح المعدنيّة التي تغذّي فروة الرأس.
  • ترطيب الفم: والتقليل من الشعور بالعطش وخاصّةً في فصل الصيف.
  • الوقاية من التهابات الكليتين: وذلك لأنّه يحفز من إدرار البول وتنقية الكلى من الأملاح والسموم أو الجراثيم المتراكمة فيها.
  • إنعاش الجسم: وإمداده بالطاقة والحيويّة.
ملاحظة: يتوجب استشارة الطبيب المعالج والمختص قبل الشروع بتناول الكركديه في فترة الحمل، حيث يمكن أن يؤدي إلى الإجهاض أو حدوث مشاكل في ضغط الدم أو مشاكل للجنين، وخاصّةً في أشهر الحمل الأولى، وذلك بسبب تأثيره على مستوى هرمون الإستروجين الأنثوي.