فوائد الماء البارد للبشرة

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٥٦ ، ٢ ديسمبر ٢٠١٨
فوائد الماء البارد للبشرة

فوائد الماء

يعدّ الماء أساس حياة النّاس، حيث يتكون جسم الإنسان من حوالي 60% من الماء، ويفقده الجسم بشكل مُستمر نتيجةً للعديد من العوامل، مثل التبول والتعرّق في الدرجة الأولى، لذا فإنه يحتاج إلى تعويض هذا النقص من خلال شُرب كميات كافية من الماء، إذ أوجدت بعض سُلطات الصحة وبعض الدّراسات والأبحاث التي أجريت حول هذا الأمر أنّ الكمية المُناسبة لتناول الماء هي ثمانية أكواب في اليوم تقريباً، أي ما يُعادل حوالي 2 لتر، لذا يجب على النّاس الالتزام بشرب ما يكفيهم من الماء حتى وإن لم يشعروا بالعطش، ولكن في نهاية الأمر يعتمد ذلك على طبيعة الفرد نفسه، إلى جانب العديد من العوامل الداخلية والخارجية منها، والتي تُؤثر على حاجة الجسم للماء، فلا يُمكن لأحد أن يتكهن بكمية الماء التي تُناسبه سوى نفسه، وسنتحدث في هذا المقال عن بعض فوائد الماء للجسم والبشرة، كما سنتحدث عن فوائد الاستحمام بالماء البارد.[١]


فوائد الماء البارد للبشرة

يوجد للماء العديد من الفوائد للبشرة، وتتمثّل بالآتي:[٢]

  • يُساعد الماء على احتفاظ الجلد برطوبته ويزيدها، كما أنّه يحميها من البقاء جافة، إضافةً إلى أنّه يحمي الشفاه من التقشّر والتشقق، ويُرطّبها بشكلٍ كبير.
  • يكافح الشيخوخة للجلد والخطوط الدّقيقة والتّجاعيد.
  • يقلّل الماء من ظهور مسام الجلد بشكل أقل وضوحاً ويُغلقها خاصةً في الطقس البارد، كما أنّه يمنع إفراز الزهم، ويُقلل من حب الشّباب، ويُبقي على لمعان الوجه.
  • يقلّل الماء من الدوائر والهالات السوداء تحت العينين، ويحافظ على راحتهما، كما أنّه يظهر البشرة بشكل مُتوهج ومُشرق بشكل كبير.
  • يُعزز الماء البارد والطقس البارد من الدورة الدّموية في كل من الوجه والجسم، وبالتّالي يقلل من الالتهابات والتورمات في العينين والوجه.
  • يُنعش الماء البارد البشرة من خلال تجديد خلايا البشرة بشكل كبير، وإزالة الخلايا الميتة.
  • يُساعد الماء البارد على شد البشرة، كما أنّه يُغلق مسامات البشرة المفتوحة لمنع دخول الأوساخ، على عكس الماء الساخن الذي يفتح هذه المسامات ويُجفّف الجلد.
  • يُحفّز الماء البارد من استجابة الأوعية الدموية الموجودة في الوجه، وبالتّالي احمرار الخدود وتوردها وظهورها بمظهر جميل ورائع.


فوائد الاستحمام بالماء البارد للجسم

يعدّ الاستحمام بالماء البارد مُفيداً جداً للجسم، وتتمثّل فائدته بالآتي:[٣]

  • يعزّز الماء البارد مناعة الجسم، وبالتّالي حمايته من الإصابة بأي عدوى.
  • يُعزّز الاستحمام بالماء البارد أيضاً من عمليات الأيض التي تحدث في خلايا الجسم، وبالتّالي يُحارب الأمراض الخطيرة، مثل: مرض السُّكري، والروماتيزم وغيرها من الأمراض.
  • يوجد للماء البارد تأثير كبير على الجهاز العصبي، حيث يساعد على الحد من الاكتئاب والتوتر، وذلك من خلال إفراز مادة (نورادرينالين) (بالانجليزية: Noradrenaline) القادرة على مُحاربة الاكتئاب بشكلٍ كبير، وبالتّالي تخفيف الضغط، وتحسين المزاج، كما أن الاستحمام بالماء البارد يُقلل من الإجهادات، وبالتّالي تسهيل عملية النوم في الليل وتخفيف الأرق إن وُجد.
  • ينعش الجسم وخلاياه، كما أنّه يُزيل الأوساخ الناجمة عن عمل الخلايا في الجسم، من خلال تعزيز حركة الجهاز اللمفاوي، وضمان نظافة الجسم وكفاءته.
  • يُساعد على خفض درجة حرارة الجسم إذا كانت عالية نتيجةً لمرض ما.
  • ينشط الماء البارد الجسم، حيث يُساعد على زيادة تدفق الدم في جميع أنحاء الجسم، وبالتّالي إعطائه الطّاقة اللازمة لإكمال المهام اليومية بنشاط وحيوية.
  • يساهم في تحسين صحة القلب من خلال زيادة الدورة الدموية في الجسم، وبالتّالي مُحاربة ارتفاع ضغط الدم، وإغلاق الشرايين.
  • يساعد الماء البارد على تقليل مُستويات حمض اليوريك (بالانجليزية: Uric acid) في الجسم، والذي يُسبب مرض النقرس.
  • يطلق هرمونات الإندروفين (بالانجليزية: Endorphins) التي تساعد الجسم على مُحاربة الألم، إلى جانب العديد من الهرمونات الأخرى، مثل زيادة هرمونات التستوستيرون.
  • يُساعد على حرق العديد من الدّهون البيضاء في الجسم، وبالتّالي تقليل الوزن.


فوائد الماء العامة

تتمثّل فوائد الماء العامة للجسم بما يأتي:[٤]

  • ينظم الماء درجة حرارة الجسم في جميع الأعضاء والخلايا والأنسجة، نظراً لأنه يفقد الكثير منه في العديد من العمليات؛ مثل: التعرّق والهضم وغيرها.
  • يحمي الماء الحبل الشوكي، كما أنّه يُستخدم كمادة تشحيم في المفاصل، ويُحافظ على مستويات الرطوبة في المناطق الحساسة وفي الدم والدماغ والعظام وغيرها من الأعضاء.
  • يُساعد الماء الجسم على التخلص من الفضلات التي تُنتجها خلايا الجسم بالعديد من العمليات، من خلال التبول والتعرق، وخاصةً أنّه يدعم عمل الكلى والكبد في ذلك، كما أنّ الماء يمنع الجسم من الإصابة بالإمساك، من خلال تخفيف كمية البُراز، ويُسهل من عملية نقل الطعام إلى الأمعاء.
  • يساعد الماء الجسم على هضم الألياف القابلة للذوبان، من خلال إفراز الإنزيمات اللازمة لتحفيز عملية الهضم.
  • يفقد الجسم الماء نتيجةً لعدة عوامل، منها: مُمارسة التمارين القوية، أو التعرق الناجم عن ارتفاع درجات الحرارة، أو الإسهال والتقيؤ المُصاحبان لبعض الأمراض، لذا في هذه الحال يجب تناول كمية من الماء، ممّا قد يُساعد الجسم على استعادة ترطيبه الطبيعي، كما أنّه يُساعد على علاج العديد من الحالات الصحية الأخرى، مثل: عدوى المثانة، وحصى المسالك البولية وغيرها من الأمراض التي تؤثر على الجسم.


المراجع

  1. by Kris Gunnars, BSc (2018-6-20), "How Much Water Should You Drink Per Day?"، www.healthline.com, Retrieved 2018-11-27. Edited.
  2. By Dr Julian De Silva (2018-1-17)، "7 reasons the cold weather is actually GOOD for your skin"، www.netdoctor.co.uk، اطّلع عليه بتاريخ 2018-10-29. بتصرّف.
  3. "50 Healthy Benefits On Hot Shower Vs Cold Shower", www.vkool.com, Retrieved 2018-10-29. Edited.
  4. By Jen Laskey, Sanjai Sinha (2015-2-16), "The Health Benefits of Water"، www.everydayhealth.com, Retrieved 2018-10-29. Edited.