فوائد تناول وجبة الإفطار

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٠٤ ، ١٩ فبراير ٢٠١٧
فوائد تناول وجبة الإفطار

وجبة الإفطار

يتجاهل الكثير من الناس تناول وجبة الإفطار خاصة في العالم العربي؛ والسبب في ذلك يعود إلى اعتقادهم بقلة أهميتها، أو بسبب ضيق الوقت نتيجة الانشغال بمهمة الذهاب إلى العمل أو المدرسة أو الجامعة، إلّا أنّ الأبحاث العلمية أثبتت أهمية هذه الوجبة في العديد من النواحي الجسدية أو النفسية، وفي هذا المقال سنتحدث عن فوائد تناول وجبة الإفطار.


فوائد تناول وجبة الإفطار

تحسين قدرات التعلم ووظائف الذاكرة

فكثيراً ما نلاحظ أنّ الأطفال ممن يتناولون الإفطار يتميزون بأداءٍ أفضل من ناحية الدراسة وأداء الأنشطة الرياضية والألعاب المدرسية بالإضافة القدرة على التركيز والتذكر، ويشار إلى أنّ إهمال هذه الوجبة يدفع الجسم إلى محاربة الصيام والجوع من خلال زيادة مستويات الإنسولين الأمر الذي يؤثر سلباً على صحة الإنسان على المدى البعيد.


تقليل الشعور بالجوع

إنّ تناول وجبة الإفطار يؤدي إلى تقليل السعرات الحرارية المستهلكة من الإنسان خلال وجبتي الغداء والعشاء، وتجدر الإشارة إلى أهمية تناول البيض في الإفطار بدلاً من تناول الكربوهيدرات البسيطة؛ والسبب في ذلك يعود إلى منح الجسم البروتينات التي تساعد الجسم على الوصول إلى حالة الشعور بالشبع، ويُنصح أيضاً بتضمين هذه الوجبة كلّاً من الفاكهة، والحبوب الكاملة، والخضروات، ومنتجات الألبان.


تعزيز مناعة الجسم

تساهم هذه الوجبة في وقاية الجسم من العديد من الأمراض من أهمها مرض السكري، وذلك من خلال قدرتها على السيطرة على مستويات السكر في الدم، وإحداث التوازن السليم بين كلٍ من البروتين، والكربوهيدرات، والقليل من الدهون، ونلاحظ أنّ الأشخاص الذين يهملون وجبة الإفطار يشعرون بالجوع طيلة اليوم، الأمر يؤدي إلى انخفاضٍ واضح في مستوى السكر في الجسم.


إمداد الجسم بالطاقة اللازمة له لكافة اليوم

أنّ وجبة الفطور تمد الجسم بالعديد من العناصر الغذائية اللازمة والأساسية له، مثل: الحديد، والكالسيوم، والألياف، وفيتامين B1، بالإضافة إلى الجلوكوز المسؤول عن رفع مستويات الطاقة على مدار اليوم، حيث يقوم الجسم بامتصاص الجلوزكوز بشكلٍ مباشر من خلال مجرى الدم، وفي حال إهمال هذه الوجبة الجسم يعتمد بشكلٍ أساسي على الجليكوجين المخزن لإمداده بالطاقة.


الحد من الشعور بالتعب

سيشعر الإنسان بالتعب في حال إهمال هذه الوجبة، حيث يجب شرب الكثير من الماء، وتقليل الكافيين، وتناول وجبات متوازنة خلال فترة الصباح، حيث تعمل الوجبات المتوازنة على تعزيز عملية الأيض، الأمر الذي يمد الجسم بالطاقة ليحرقها، بالإضافة إلى تعزيز وظائف المخ، الذي يعتمد بشكلٍ أساسي على الجلوكوز، وينصح أخصائيو التغذية بتناول الخبز المصنوع من الحبوب الكاملة أو إضافة الحبوب إلى وجبة الإفطار.


تخفيض مستوى الكولسترول

كما انّها تخفض مخاطر الإصابة بأمراض القلب، خاصة في حال احتواء الفطور على نخالة الشوفان أو نخالة الحبوب، حيث ثبت أنّ لهذه المواد قدرة على خفض مستويات الكولسترول، بالإضافة إلى ذلك فإنّ الألياف القابلة للذوبان الموجودة في الحبوب تتميز بأهميتها الكبيرة، وللحصول على صحة جيدة يُنصح بتناول ما يقارب الثلاثة جرامات من الألياف يومياً بهدف تقليل مستوى الكولسترول.


فوائد أخرى

  • زيادة الانتاجية في العمل أو والدراسة.
  • السيطرة والتحكم في الوزن.
  • تعليم الأطفال العادات الغذائية الصحية السليمة، من خلال اقتدائهم بوالديهم في تناول هذه الوجبة.