فوائد رجل الحمامة

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١٤ ، ١٢ يناير ٢٠٢١
فوائد رجل الحمامة

فوائد رجل الحمامة

دراسات علمية حول فوائد رجل الحمامة

  • بيَّنت دراسةٌ مخبريّة نُشرت في مجلة Pharmaceutical Biology عام 2013 أنَّ مُستخلصات بعض الأعشاب الطبيَّة التي تنمو في الأردن، ومنها مُستخلص عشبة رجل الحمامة قد يُساهم في تثبيط نشاط البكتيريا الملوية البوابية (بالإنجليزيَّة: Helicobacter pylori) أو ما يُعرف بجرثومة المعدة.[١]
  • أشارت إحدى الدراسات التي أُجريت على الفِئران ونُشرت في مجلة Der Pharma Chemica عام 2016 إلى أنّ مُستخلص رجل الحمامة يمتلك خصائص مُضادة للأكسدة والالتهابات مما قد يجعلها تُساهم في تقليل خطر الإصابة بالتهاب القولون التقرّحيّ (بالإنجليزيَّة: Ulcerative colitis).[٢]
  • أظهرت دراسةٌ نُشرت في المجلة الأردنية في العلوم الصيدلانية عام 2011 أنّ عشبة رجل الحمامة قد تُساهم في التقليل من مستويات الدهون في الجسم، وذلك عن طريق تثبيط إفراز البنكرياس لإنزيم اللايبيز (بالإنجليزيَّة: Lipase)، ممّا يُساعد على التقليل من امتصاص الدهون المعديّة والمعويّة، بالإضافة إلى تقليل بعض الآثار الجانبيّة في للجهاز الهضميّ.[٣]


فوائد رجل الحمامة للكلى

قد يُساهم تناول عشبة رجل الحمامة في الحفاظ على صحَّة الكلى بسبب خصائصها المُضادة للأكسدة والتي تُساعد على التقليل من عمليَّات الأكسدة في خلايا الكلى، وذلك بحسب إحدى الدراسات المخبريّة التي نُشرت في مجلّة Journal of ethnopharmacology عام 2019؛[٤] ولكن من جهةٍ أخرى أشارت مُراجعةٌ لعدّة دراساتٍ نُشرت في مجلّة BMC Complementary Medicine and Therapies عام 2017 إلى أنّ عشبة رجل الحمامة تحتوي على حمض الأكساليك (بالإنجليزيّة: Oxalic acid)، والنترات (بالإنجليزيّة: Nitrate)، اللذان قد يُشكّلان خطراً على صحّة المُصابين بالفشل الكلوي.[٥]


أضرار رجل الحمامة

درجة أمان رجل الحمامة

لا تتوفر معلومات أو دراسات حول درجة أمان عشبة رجل الحمامة، ولكن وبشكلٍ عام يُنصح باستشارة الطبيب المُختصَّ قبلَ استخدام الأعشاب للأغراض الطبيَّة.[٦]


محاذير استخدام رجل الحمامة

أظهرت مُراجعةٌ لعدّةِ دراساتٍ نُشرت في مجلة BMC Complementary Medicine and Therapies عام 2017 أنّ عشبة رجل الحمامة وكما ذُكر سابقاً تحتوي على حمض الأكساليك والنترات ولذلك فإنّه قد تُسبب ضرراً لمرضى الفشل الكلوي.[٥]


ما هي فوائد ساق الحمام للشعر

لا تتوفر معلومات حول فوائد ساق الحمام للشعر.


لمحة عامة حول رجل الحمامة

تُعرف عشبة رجل الحمامة باسم الداحسيّة الفضيّة، أو ساق الحمام، واسمها العلمي هو Paronychia argentea - Lam، وتنتمي إلى الفصيلة القرنفلية (بالإنجليزيّة: Caryophyllaceae)، وهي تختلف عن عشبة رعي الحمام التي تُعرف علمياً باسم Verbena officinalis، إذ تُعدُّ عشبة رجل الحمامة من النباتات دائمة الخضرة، التي تنمو ليصل ارتفاعها إلى 10 سنتيمترات، وتزهر في الفترة ما بين شهر تموز وشهر آب، وهي من النباتات ثنائيّة الجنس؛ أي أنّها تحتوي على أعضاء أنثويَّة وذكوريَّة، وهي تُلقَّح عن طريق الحشرات، ومن الجدير بالذكر أنَّ عشبة رجل الحمامة لا تنمو في الظلّ، كما أنَّها تُفضِّلُ النمو في التربة الرطبة أو الجافَّة، ويُستخدمُ مُستخلص أوراق هذه العشبة في صنع الشاي،[٦] كما أنّها تُستخدم في الطب الشعبيّ الجزائري؛ حيثُ إنّ زراعتها تنتشر بشكلٍ واسعٍ في دولة الجزائر.[٧]


المراجع

  1. Majed Masadeh, Ahmad Alkofahi, Karem Alzoub And Others (2013), "Anti-Helicobactor pylori activity of some Jordanian medicinal plants", Pharmaceutical Biology, Issue 5, Folder 42, Page 566-569. Edited.
  2. Moufida Adjadj, Abderrahmane Baghiani, Sabah Boumerfeg And Others (2016), "Protective Effect of Paronychia argentea L. on Acetic Acid Induced Ulcerative Colitis in Mice by Regulating Antioxidant Parameters and Inflammatory Markers ", Der Pharma Chemica, Issue 4, Folder 8, Page 207-218. Edited.
  3. Yasser Bustanji , Mohammad Mohammad, Hudaib Mohammad And Others (2011), "Screening of Some Medicinal Plants for their Pancreatic Lipase Inhibitory Potential", Jordan Journal of Pharmaceutical Sciences, Issue 2, Folder 4, Page 81-88. Edited.
  4. Louiza Hamitouche, V Campo, M Oliva and others (2019), "Paronychia argentea Lam. Protects renal endothelial cells against oxidative injury.", Journal of ethnopharmacology, Folder 248, Page 112314. Edited.
  5. ^ أ ب Nidal Jaradat, Abdel Zaid, Rowa Al-Ramahi And Others (8-5-2017),"Ethnopharmacological survey of medicinal plants practiced by traditional healers and herbalists for treatment of some urological diseases in the West Bank/Palestine", BMC Complementary Medicine and Therapies, Issue 1, Folder 17, Page 225. Edited.
  6. ^ أ ب "Paronychia argentea - Lam.", www.pfaf.org, Retrieved 23-4-2020. Edited.
  7. Sabrina Saitab, Sabrina Zeghichia, Lila Makhlouf And Others (10-7-2015), "HPLC-UV/DAD and ESI-MSn analysis of flavonoids and antioxidant activity of an Algerian medicinal plant: Paronychia argentea Lam.", Journal of Pharmaceutical and Biomedical Analysis, Folder 111, Page 231-240. Edited.