فوائد زيت الخروع للشعر وكيفية استخدامه

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١٣ ، ٢ سبتمبر ٢٠١٨
فوائد زيت الخروع للشعر وكيفية استخدامه

زيت الخروع

زيت الخروع هو أحد الزيوت النباتية، وهو زيت مُتعدّد الاستخدامات، وتحتوي بذور الخروع على إنزيم سام يُسمّى الريسين (بالانجليزية: Ricin)، وعندما يتعرض الزيت إلى التسخين يُمكن استخدامه بأمان؛ لأن التسخين يعطل مفعول الإنزيم السام، ويُستخدم زيت الخروع لأغراضٍ عديدةٍ منها الاستخدامات الطبية، والصناعية، والصيدلانية، كما يُمكن استخدامه في بعض الأطعمة، وبعض مُنتجات العناية بالبشرة. وقد تم استخدامه قديماً في مصر كوقودٍ للمصابيح، ولعلاج بعض الأمراض مثل تهيُّج العين، ويُعتبر مسرعاً لعملية الولادة لدى النساء، ويتمُّ استخدامه كعلاج طبيعي للعديد من المشاكل الشائعة مثل الإمساك، والأمراض الجلدية.[١]


فوائد زيت الخروع للشعر

هناك العديد من الفوائد لزيت الخروع، ومنها:[٢]

  • يتحكم زيت الخروع بمُعدل تساقط الشعر، حيث إنّ حمض الريسينولك (بالانجليزية: Ricinoleic) في زيت الخروع يزيد من تدفُّق الدّم إلى فروة الرّأس، ويقوي جذور الشعر، ويُغذي فروة الرّأس، كما أنّه يوفر الحماية ضد الميكروبات، وبالتالي يُقلل من تساقط الشعر.
  • تعزيز نمو الشعر، إذ يُساعد على تغذية الشعر، وجذوره، وبالتّالي يستعيد صحته المُثلى، ويُعزز من نموه، لاحتوئه على الأحماض الدُّهنية الأوميغا 6، والأوميغا 9.
  • مُعالجة قشرة الرأس، حيث يحتوي على خصائص مُضادة للفيروسات، ومُضادة للبكتيريا، والفطريات، والتي تجعل منه علاجاً فعّالاً لمُكافحة قشرة الرّأس من خلال تحقيق التوازن بين درجة الحُموضة في فروة الرأس، والتخفيف من الحكة.
  • حماية الشعر من التّقصُّف، إذ يملأ النهايات التالفة بالكيراتين، ممّا يزيد من قوّة الشعر، ويجعلهُ أقل عُرضةً للانقسام، والكسر.
  • بلسم طبيعي للشعر، حيث يجعل الشّعر أقل عُرضةً لفقدان الرطوبة، كما أنّه يُنعم الشعر باختراقه للطبقات الخارجية منه.
  • حماية الشعر من الأضرار، إذ تعد الأحماض الدُّهنية الموجودة في زيت الخروع طبقة واقية للشعر؛ لحمايته من أضرار أشعة الشمس، وفُقدان اللون، فهو يُعيد تغذيته بالزُّيوت الطبيعيةِ، كما أنّه يحمي الشعر من الأضرار التي تُسبّبها المواد الكيميائية القاسية الموجودة في الأصباغ، ومُنتجات الشعر المُختلفة.
  • يوفر اللمعان للشعر، ويجعله أكثر نعومة.


وصفات طبيعية للشعر باستخدام زيت الخروع

زيت الخروع

زيت الخروع يُستخدم لجميع أنواع الشعر، والشعر الجاف بشكلٍ خاصٍ؛ لاحتوائه على العديد من الخصائص التي تجعله فعّالاً. والطريقة هي:[٣]

  • المكوّنات: نصف كوب من زيت الخروع.
  • طريقة التّحضير:
    • يُسخّن نصف الكوب من زيت الخروع بوضعه على نارٍ هادئةٍ.
    • يُوضع على الشعر، ويُدلّك جيّداً، ثُم يُترك مُدّة 30 دقيقة.
    • يُغسل الشعر جيّداً بالشامبو، ويُشطف جيّداً كالمُعتاد.


زيت الخروع وزيت الزيتون

تغذي هذه الوصفة الشعر، وتعزز نموه. والطريقة هي:[٢]

  • المكوّنات:
  • طريقة التّحضير:
    • تُخلط كميّات متساوية من زيت الخروع، وزيت الزيتون.
    • تُضاف أوراق الكركديه.
    • يُسخّن الزّيت على نار مُتوسطةٍ مُدّة 10 ثوانٍ، ثم يُطبّق على الشّعر.
    • تُدلّك فروة الرأس بلطف مدّة 10-15 دقيقة.
    • يُلف الرّأس بمنشفةٍ؛ لإحكام الرطوبة.
    • يُترك مُدّة ساعة، ثم يُغسل بماءٍ دافئ، وشامبو.
    • تُكرّر هذه العملية أسبوعيّاً؛ للحصول على أفضل النتائج.


زيت الخروع وزيت جوز الهند

هذه الوصفة تُحافظ على الشعر من التهابات فروة الرأس، وتُعزّز نمو الشعر. والطريقة هي:[٢]

  • المكونات:
    • ملعقتان كبيرتان من زيت الخروع.
    • ملعقتان كبيرتان من زيت جوز الهند.
    • قبعة الاستحمام
  • طريقة التّحضير:
    • تُخلط الزيوت في وعاءٍ، ويُوضع المزيج برفقٍ على الشعرِ الجاف.
    • تُدلّك فروة الرّأس جيداً مُدّة 5 دقائق على الأقل.
    • تُوضع قبعة الاستحمام على الشعر مُدّة ساعتين على الأقل قبل غسله، ويُترك ليلة كاملة.
    • يُكرّر هذا العلاج مرتين أسبوعيّاً مُدّة شهرين إلى ثلاثة أشهر.


فوائد أخرى لزيت الخروع

هناك عدّة فوائد لزيت الخروع، ومنها:[١]

  • تليين المعدة: إذ يُعد زيت الخروع من المُلينات الطبيعية؛ لأنّهُ يزيد من حركة العضلات التي تدفع المواد عبر الأمعاء، ويحدث كل ذلك عندما يتم تناوله عن طريق الفم، ويصل للأمعاء الدّقيقة، ممّا يدفع ذلك لإطلاق حمض يُعرف باسم حمض الريسينولك (بالانجليزية: Ricinoleic Acid)، وبالتالي تحفيز الأمعاء، وتخفيف الإمساك.
  • مُرطب للبشرة: زيت الخروع غني بحمض الريسينولك (بالانجليزية: Ricinoleic Acid)، وهو حمض دُهني أُحادي غير مُشبع يرطب البشرة، حيثُ يمنع فُقدان الماء عبر طبقات الجلد الخارجية، لذلك يُستخدم بكثرة في مُستحضرات التجميل؛ لتعزيز الترطيب، كما يُمكن استخدامه طبيعياً كبديل للمُرطبات، وكغسول، فهو يُقلّل من تهيُّج الجلد، كما يُمكن مزجه مع العديد من الزيوت الأخرى، مثل زيت الزيتون، وزيت جوز الهند؛ لإعطاء ترطيب عالٍ جدّاً.
  • التئام الجروح: إذ يمنع تقرُّح الجلد، ويحميه من الجفاف، كما أنّه يُحفز نمو الأنسجة، ويُقلل من خطر العدوى، كما أنّه يزيل الجلد الميت الذي يؤخر التئام الجروح.
  • مُضاد لتأثير الالتهابات: حيث يمتلك زيت الخروع خصائص مُضادة للالتهابات نظراً لوجود حمض الريسينولك (بالانجليزية: Ricinoleic) الذي يُقلل الألم والتورم، وهو مفيد لأولئك الذين يُعانون من مرض التهاب المفاصل الروماتويدي، أو الصدفية.
  • يُقلل حب الشباب والرؤوس السوداء: إذ يمتلك زيت الخروع خصائص مُضادّة للبكتيريا التي تسُبب التهابات الجلد، والتي تُعرف باسم العنقودية الذهبية (بالانجليزية: Staphylococcus aureus)، وبالتالي يقلل من حب الشباب، ويحدُّ من أعراضه.
  • المحافظة على صحة الفم: إذ يكافح نوعاً من الالتهابات الفطريات في الفم، والتي تُسبّب مشاكل مثل التهابات اللثة، وعدوى قناة الجذر.


المراجع

  1. ^ أ ب by Jillian Kubala (2018-4-14), "7 Benefits and Uses of Castor Oil"، www.healthline.com, Retrieved 2018-7-9. Edited.
  2. ^ أ ب ت by Tanya Choudhary , Meenal Rajapet (2017-9-18), "How To Use Castor Oil For Hair Growth "، www.stylecraze.com, Retrieved 2018-7-10. Edited.
  3. BY WILLOW SIDHE (2017-10-3), "Castor Oil Home Remedies"، www.livestrong.com, Retrieved 2018-7-10. Edited.