فوائد زيت الزيتون للجيوب الأنفية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٩ ، ٢ فبراير ٢٠١٧
فوائد زيت الزيتون للجيوب الأنفية

التهاب الجيوب الأنفية

الأنف هو أحد أعضاء الجهاز التنفسي وهو العضو المسؤول عن مرور الهواء إلى داخل الجسم ليصل إلى الرئتين، وفي الأنف حجيرات مملوءة بالهواء داخل عظام الوجه تسمّى بالجيوب الأنفية، ويُبطّن الجيوب الأنفية من الدّاخل ما يسمّى بالغشاء المخاطي الذي يُفرز المخاط، ويكون عادة سائلاً خفيفاً يتحرّك بحرية في الجزء الأعلى من الأنف، وعندما تلتهب هذه الجيوب نتيجة العدوى البكتيرية والفيروسات يُصبح السّائل المخاطي أكثر لزوجةً وكميةً حيث يصعب عليه المرور من الفتحات الصغيرة جداً، ممّا يؤدّي إلى تجمّعه في الجيوب وانسداد قنوات التّفريغ الرّفيعة مسبباً الألم والاحتقان داخل الأنف.


أعراض التهاب الجيوب الأنفيّة

  • الضغط المؤلم في الجبهة، وفوق الوجنتين.
  • الإحساس بألم الجيوب الفكيّة أي في الفك العلوي والأسنان.
  • الإحساس بالألم خلف العينين وفي أعلى الرأس (الجيوب الوتدية).
  • زيادة الإفرازات المخاطية بألوان غامقة ممّا يؤدي إلى نزولها على شكل كتل من البلغم.
  • ظهور رائحة كريهة عند السعال ومن الفم.
  • ارتفاع درجة الحرارة أو الإصابة بالحُمى، والتعب.
*فقدان القدرة على الشّم والتذوق.


لتخفيف هذه الأعراض يجب شرب الكثير من كميات الماء، واستنشاق بخار الماء المخلوط مع الأعشاب الطّبيعية بمعدل ثلاث مرات يومياً، والاستحمام بالماء الساخن، واستخدام مزيلات الاحتقان والأدوية، واستخدام زيت الزّيتون الذي يعتبر الأفضل في علاج التهاب الجيوب الأنفية، وسنتعرّف معاً على أهمّ فوائد زيت الزّيتون وطريقة استخدامه.


فوائد زيت الزيتون للجيوب الأنفيّة

يعتبر زيت الزّيتون من المضادات الحيويّة المفيدة فهو يحتوي على مضادّات الأكسدة ضدّ البكتيريا، والفيروسات، والطفيليات، والفطريات، حيث تعمل هذه المضادات على تحطيم المركبات الضارّة المتراكمة في الجسم، ومن هذه المضادات نذكر الفلافونويد، والكاروتين، وفيتامين هـ، وفيتامين د، وأحماض الأوليك والبالمتيك والكافييك، ومركبات أوليوروبين و أليوكانثال، وهيدروكسي تيروسول، فكلها تساهم في جعل زيت الزّيتون يعالج الحساسية، ومشاكل الجهاز الهضمي، ومشاكل الجهاز التنفسي مثل الربو، والسعال، والجيوب الأنفية المنتفخة.


طريقة استخدام زيت الزيتون للجيوب الأنفية

  • تقطير الأنف بقطرات زيت الزّيتون الأصلي بمعدل ثلاث مرّات في اليوم، حيث يخلص من جفاف الأنف، ويعمل عمل المُلين في فتح القنوات المغلقة في الأنف.
  • الدهن بزيت الزّيتون داخل الأنف باستخدام عود الأذن.
  • التمضمض بنصف فنجان صغير من زيت الزّيتون ومن ثمّ بلعه ثلاث مرات في اليوم، ويرافق العلاج بزيت الزّيتون أيضاً المضمضة بالماء المالح ثلاث مرات في اليوم، ويستمر العلاج بهذه الوصفة لمدّة أسبوع واحد، وتظهر نتيجة العلاج خلال يومين من الاستخدام، فهذه الوصفة مفيدة لمن يعاني من الحساسية، والتهاب الجيوب الأنفية.