فوائد سم النحل للبشرة

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٢٠ ، ٩ مارس ٢٠١٧
فوائد سم النحل للبشرة

سم النحل

سم النحل هو عبارة عن سائل شفاف أبيض اللون قابل للذوبان في الماء، يدفعه النحل داخل جسم العدو بواسطة آلة اللسع الخاصة به، ويتميز برائحته النفاذة وطعمه المر اللاذع، كما أنّه حمضي التأثير نتيجة احتوائه على بعض الأحماض، وتجدر الإشارة أنّ النحل كلما تغذّى أكثر على حبوب اللقاح فإنّ كمية السم ستزداد أكثر.


القيم الغذائية في سم النحل

يحتوي سم النحل على حمض الخل، وحمض الهيدروكلوريك، وحمض الهستامين، والفسفور، والسيستين، والميتونين، والأبامين، لذلك يعتبر ذا تفاعل حامضي نتيجة احتوائه على الكثير من الأحماض في تركيبه، كما يحتوي على إنزيمات ووبيتايد، والبروتينات، ومادة الميليتينوهى، وهي مادة قوية جداً مضادة للالتهاب إذ تبلغ قوتها أكثر من قوة الكورتيزون بمئة مرة، بالإضافة إلى مادة الأدولابين وهي مادة مسكنة للآلام بشكل فعال جداً، بحيث تُضاهي قوة المورفين، وهي مادة خافضة للحرارة أيضاً.


يستعمل سم النحل في الكثير علاج الكثير من المشاكل التي قد يتعرض لها الإنسان، ويعد غالي الثمن لأنّ جمعه يتطلب تكنولوجيا متقدمة ذات تكلفة مرتفعة بحيث تتناسب مع صحة البيئة ومن خلال المقال سنتعرف على أهم فوائد سم النحل للبشرة.


فوائد سم النحل للبشرة

  • يصفي الجلد والبشرة ويُضفي عليها نضارة وحيوية وشباباً فائقاً.
  • يزيد مرونة الجلد بشكل جيد، وبالتالي فهو يقيها من الإصابة بالجفاف.
  • يشد البشرة ويعالج الأعراض المرافقة لشيخوخة البشرة بشكل فعال، ومن أهمها الجاعيد والخطوط البيضاء الرفيعة، فهو يعتبر أكثر فعالية من حقنات البوتوكس للبشرة لأنّه يحسن ويزيد إنتاج الكولاجين تحت الجلد، وهي المادة التي تعطي الجلد المرونة والنضارة.
  • يحمي البشرة من أشعة الشمس الضارة ومن الكثير من العوامل الأخرى التي تضر البشرة وتسبب لها المشاكل.
  • ينعم البشرة ويساعد على علاج التصبغات الجلدية المختلفة.
  • ينظف الجلد ويقي من ظهور البثور والحبوب.
  • يساعد على نفخ البشرة بشكل طبيعي.


طريقة استعمال سم النحل للبشرة

يكمن العلاج عن طريق لسع النحل أو الوخز بالإبر أو المراهم أو كريمات التجميل، ويمكن الحصول على العلاج من الصيدليات بوصفة طبية أو بدون في بعض الدول، حيث يوفر أكثر من أربع وعشرين منتجاً محتوٍ على سم النحل، وفي الوقت الحالي يوجد جهاز كهربائي خاص، حيث يدفع النحل ليلسع غشاء من قماش خاص لفرز السموم، وبعدها يتم جمع غرام من السم من عشرين خلية نحل، وبالتالي فإنّ الغرام الواحج يبلغ قيمته حوالي 350 دولاراً، لذلك فهو يعد أغلى من الذهب، مما جعله حكراً على الأثرياء.