فوائد شجرة الزيتون وزيتها

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠١ ، ٩ أبريل ٢٠١٨
فوائد شجرة الزيتون وزيتها

شجرة الزيتون

شجرة الزيتون هي شجرة تزرع بشكل واسع في منطقة البحر الأبيض المتوسط، وأنحاء عديدة من العالم، وتنتج ثماراً تعصر ليستخرج منها زيت نقي يستخدم في مجالات الطهي، والإنارة، وفِي المجالات الطبية والعلاجية، أما أوراقها، فهي أوراق خضراء صغيرة الحجم تقدِّم العديد من الفوائد للجسم، حالها حال الزيتون، وزيت الزيتون.[١]


فوائد الزيتون

يوفر الزيتون فوائد غذائية وعلاجية هامة للجسم، نذكر منها:[٢]


حماية صحة القلب والأوعية الدموية

يحتوي الزيتون على نسب عالية من الأحماض الدهنية غير المشبعة، ونسب عالية أيضاً من مضادات الأكسدة الطبيعية، مما يقلل من تأكسد الكولسترول الضار بفعل الجذور الحرة، ومنع تراكم الدهون في مجرى الشرايين والأوعية الدموية، وبالتالي تقليل فرص الإصابة بتصلب الشرايين، أو ما يعرف بالنوبات القلبية.[٢]


الوقاية من الإصابة بالسرطان

عندما تتحد الدهون الأحادية المستقرة وغير المشبعة في الزيتون مع فيتامين E ، فذلك يساعد على منع أكسدة الجذور الحرة لدهون الجسم، وقد يجعل العمليات الخلوية فيه أكثر أماناً، فعندما تكون مثل هذه العمليات غير محمية في الجسم كإنتاج طاقة الميتوكوندريا مثلاً، فإنّ الجذور الحرة المنتجة في عملية التأكسد ستقوم بتدمير الميتوكوندريا في الخلية، وستمنع الخلية أيضاً من إنتاج طاقة كافية لتوفير احتياجاتها، مما يتسبب بضرر مباشر على الحمض النووي فيها، والذي قد يتحوّر مع الوقت لتتشكل خلايا سرطانية، كما أظهرت الدراسات أنَّ اتباع نظام غذائي يتضمن الزيتون وزيت الزيتون يمكن أن يؤدي إلى انخفاض خطر الإصابة بسرطان القولون ، ويعتقد أنَّه يخفِّض من مخاطر الإصابة بالسرطان بنفس مفعول زيت السمك.[٢]


المحافظة على صحة الجلد والشعر

يحتوي الزيتون الأسود على نسب عالية من الأحماض الدهنية، ومضادات الأكسدة، وفيتامين E، والتي تعمل جميعها على ترطيب البشرة بشكل عميق، وحمايتها من الجفاف، والأشعة الضارة، وبالتالي حمايتها من الإصابة بسرطان الجلد، أو الشيخوخة المبكرة. ويمكن الحصول على بشرة صافية وصحية عن طريق تنظيف البشرة جيداً من آثار الملوِّثات، ثمَّ غسلها بالماء الدافئ ، وتوزيع بضع قطرات من زيت الزيتون على البقع الداكنة، أو على البشرة إذا كانت جافة، وتركها لمدّة 15 دقيقة قبل إعادة غسلها بالماء الساخن. كما يمكن وضع زيت الزيتون ضمن الأقنعة المغذية للشعر، كأن يخلط مع صفار البيض ويوزع على الشعر لمدّة كافية قبل غسل البشرة.[٢]


حماية النسيج العظمي والنسيج الضام

يمكن لمادة البوليفينول، ومضادات الالتهابات، و الدهون الأحادية غير المشبعة، وفيتامين E الموجودة بنِسَب عالية في الزيتون، أن تحمي من الإصابة بمرض الربو، والتهاب المفاصل الروماتويدي، وهشاشة العظام، وذلك بفضل قدرتها على منع تشكل الجذور الحرة المسببة لتلك الأمراض، كما أنَّ محتوى زيت الزيتون من المادة الكيميائية (بالإنجليزية: Oleocanthal)، تعمل كمسكن للألم، إذ أكَّدت الأبحاث أنَّ هذه المادة تمنع الإصابة بالالتهابات بنفس الطريقة التي تفعلها العقاقير البروفين Ibuprofen.[٢]


فوائد زيت الزيتون

يحتوي زيت الزيتون البكر على العديد من الفوائد الصحية والعلاجية الهامة للجسم، ومنها:[٣]


ضبط مستويات الكولسترول في الدم

يساعد زيت الزيتون على الحفاظ على مستويات الكولسترول في الدم، فلقد أظهرت دراسة يابانية نشرت في مجلة مونيتور، وأجريت على 28 مريضاً تناولوا مكمِّلات زيت الزيتون مرة يومياً و لمدَّة 6 أسابيع، أنَّ تركيز معدل الكولسترول انخفض في الدم بشكل ملحوظ، وبذلك، استنتج الباحثون إلى أنَّ تأثير زيت الزيتون مفيد جداً في خفض معدل البروتين الدهني في الجسم.[٣]


الحماية من مرض الزهايمر

يحتوي زيت الزيتون على مادة الأوليوكانثال (بالإنجليزية: Oleocanthal) وهي نوع من المركبات الفينولية الطبيعية التي أظهرت التجارب المخبرية قدرتها على نقل بروتينات مرض الزهايمر غير الطبيعية من الدماغ، كما أكَّد فريقُ الباحثين أنَّ هذه المادة قد تمنع تراكم بروتين البيتا أميلويد (بالإنجليزية: Beta amyloid)، والذي يعتقد أنَّه عامل رئيسي في تشكل مرض الزهايمر (AD). كما أشارت النتائج إلى أنَّ مادة الأوليوكانثال تعزز إنتاج اثنين من البروتينات، والإنزيمات الرئيسية التي تساعد على إزالة بيتا أميلويد من الدماغ.[٣]


الوقاية من التهاب البنكرياس الحاد

يحتوي زيت الزيتون البكر الممتاز على نسب عالية من حمض الأوليك، ومادة الهيدروكسيتيروسول، والتي تؤثِّر بدورها في تطور التهاب البنكرياس الحاد، أو التهاب البنكرياس المفاجى، ففي تجربة مختبرية أجريت في جامعة غرناطة في إسبانيا، وجد الباحثون أنَّ مكوِّنات زيت الزيتون البكر الممتاز قد تحمي من الإصابة بالتهاب البنكرياس الحاد.[٣]


حماية الكبد من الإصابة بالأمراض

بيَّنت دراسة قام بها باحثون من المملكة العربية السعودية وتونس أنَّ زيت الزيتون البكر الممتاز قد يحمي الكبد من الإصابة بمشكلة الإجهاد التأكسدي، فالأكسدة تؤدي إلى تلف الخلايا المرتبطة بالتفاعل الكيميائي بين الجذور الحرة والجزيئات الأخرى في الجسم، لذا بعد إعطاء الفئران المختبرية مبيدات الأعشاب ذات السمية المعتدلة، ثمّ تغذيتها بنظام غذائي يحتوي على زيت الزيتون، تبيَّن أنَّ زيت الزيتون استطاع حماية خلايا الكبد من التلف بشكل جزئي.[٣]


فوائد أوراق شجرة الزيتون

تقدِّم أوراق الزيتون العديد من الفوائد الصحية والعلاجية للجسم، نذكر منها:[٤]


حماية صحة القلب

يعتقد الباحثون أنَّ استخدام أوراق الزيتون قد تكون له آثار إيجابية في تصلِّب الشرايين، أو تضييق الشرايين، وهي من أعلى العوامل الخطرة للإصابة بأمراض القلب، فوجود مستويات عالية من الكولسترول الضار LDL يعتبر من العوامل الخطرة لتطور هذا المرض، فلقد أظهرت دراسة واحدة أجريت عام 2015م على حيوانات المختبر أنَّ أوراق الزيتون قد خفَّضت مستويات الكولسترول في الدم لدى الفئران التي تناولتها لمدِّة ثمانية أسابيع متتالية.[٤]


خفض ضغط الدم

يمكن أن تساعد أوراق الزيتون على خفض ضغط الدم الانقباضي والانبساطي، فلقد أكدت دراسة أجريت عام 2017م أنَّ أوراق الزيتون استطاعت خفض معدل ضغط الدم بشكل ملحوظ، وبالتالي يمكن أن تقلل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية، والنوبات القلبية.[٤]


الحد من مرض السكري النوع الثاني

أظهرت العديد من الدراسات الحيوانية أنَّ استخدام زيت أوراق الزيتون قد يساهم في تحسين إفراز هرمون الإنسولين في الخلايا، إذ أظهرت الدراسات الحيوانية أنّ مستخلص زيت أوراق الزيتون قد يساعد على:[٤]

  • خفض ارتفاع السكر في الدم.
  • الحد من فرط الإنسولين في الدم.
  • الحد من رفع مستوى الجلوكوز في الدم، ومادة بلازما المالونديالدهيد (بالإنجليزية: Plasma Malondialdehyde)، وغيرها من عوامل الإجهاد التأكسدي.
  • خفض معدل الكولسترول في الدم.
  • خفض معدل الجلوكوز في الدم.
ملاحظة: بالرغم من ذلك إنَّ هناك حاجة إلى إجراء المزيد من الدراسات حول تأثير مستخلصات أوراق الزيتون في البشر، فلقد وجدت دراسة إنسانية واحدة أنَّ الأشخاص الذين تناولوا أقراص أوراق الزيتون انخفض لديهم ​​مستوى السكر في الدم، ومستويات الإنسولين، والبلازما، ومع ذلك فإنَّ مستويات الإنسولين بعد تناول الطعام لم تتأثر بها بشكل كبير.[٤]


المراجع

  1. KRISTIE JERNIGAN (OCT. 03, 2017), "Olive Leaf Oil Benefits"، www.livestrong.com, Retrieved 8-3-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج "7 reasons you MUST eat olives", timesofindia.indiatimes.com,Apr 24, 2017، Retrieved 28-3-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج Christian Nordqvist (Mon 11 December 2017), "What are the health benefits of olive oil?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 8-3-2018. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج Debra Rose Wilson, Emily Cronkleton ( June 27, 2017 ), "Olive Leaf Extract: Dosage, Benefits, Side Effects, and More"، www.healthline.com, Retrieved 8-3-2018. Edited.