فوائد مغلي ورق الزيتون

كتابة - آخر تحديث: ٢٣:٤٤ ، ١٠ مايو ٢٠٢٠
فوائد مغلي ورق الزيتون

ورق الزيتون

يمتاز ورق الزيتون بصغر حجمه، وبملمسهُ المتين والمرن، وبلونهُ الأخضر المائل إلى الرماديّ من الجهة العُليا، أما الجهة السُفلى منه فتمتاز بملمسها الأملس واحتوائها على تدريجات بيضاء اللون، وينمو هذا الورق على شجرة الزيتون التي يُدعى اسمها العلمي بـ Olea europaea؛ وهي دائمة الخُضرة وقد يصل ارتفاعها إلى 10 أمتار تقريباً، ويعود موطنها الأصلي إلى مناطق البحر الأبيض المتوسط،[١] ومن الجدير بالذكر أنّ ورق الزيتون يُستخدم على شكل شاي، أو مسحوق، وأما مستخلصه فتتوفر على شكل كبسولات، أو سائل، أو رذاذ يُستخدم عن طريق الفم، أو كقرص للمص، وقد استخدم هذا الورق بسبب خصائصه التي تقلل ارتفاع ضغط الدم، ونقص السكر في الدم، الميكروبات، والشيخوخة، ولاحتوائه على مضادات الأكسدة.[٢]


فوائد مغلي ورق الزيتون

لا تتوفر معلوماتٍ أو دراساتٍ حول فوائد مغلي ورق الزيتون، ولكن أجرت إحدى الدراسات مقارنةً بين محتوى أوراق الزيتون المغلية مقابل الأوراق العادية، وتبيّن أنّ أوراق الزيتون المغلية تحتوي على قيم عالية من المعادن باستثناء الكالسيوم والبوتاسيوم مقارنة بالأوراق العادية، ويعود السبب في ذلك إلى محتوياتها من المُركبات الذائبة في الماء، ومنها: متعددات الفينول (بالإنجليزيّة: Polyphenole)، والأصباغ، وبالتالي فإنّ غلي الأوراق يزيد من نسبة المركبات غير الذائبة في الماء فيه كالمعادن، ويُجدر الذكر إلى أنّ أوراق الزيتون المغلية تحتوي على العديد من المعادن إلى جانب البوتاسيوم والكالسيوم، ومنها: الزنك، والمنغنيز، والحديد، والمغنيسيوم، والصوديوم، والفسفور، والنُحاس.[٣]


دراسات حول الفوائد العامة لورق الزيتون

نذكر فيما يأتي نتائج بعض الدراسات التي أجريت حول فوائد ورق الزيتون:

  • أشارت دراسة أولية أجريت على الفئران ونشرت في مجلة Phytotherapy Research عام 2015، إلى أنّ إعطاء الفئران التي تعاني من ارتفاع مستوى الكوليسترول لمستخلص أوراق الزيتون عن طريق الفم مدة 8 أسابيع يساعد على خفض مستويات الكوليسترول لديها، مما قد يقلل من خطر الإصابة بتصلب الشرايين.[٤]
  • ذكرت دراسة أولية أجريت على الفئران المُصابة بالإسهال ونشرت في مجلة Journal of Pharmacy and Pharmacology عام 2010، أنّ المستخلص الميثانوليّ لأحد أنواع أوراق الزيتون وهو الإفريقيّ (الإسم العلمي: Olea africana) يمتلك خصائص تخفف من الإسهال ومن كتلة البراز لديها.[٥]
  • نُشرت دراسة مِخبرية في مجلة Antiviral Research عام 2005، ووجدت أن مُستخلص أوراق الزيتون يُساعد على مُكافحة الفيروسات، حيث إنّه يحتوي على مركب الأوليوروبين (بالإنجليزية: Oleuropein) الذي يتبع للفينولات ويُثبط من الإصابة بالعدوى الفيروسية.[٦]
  • أشارت دراسة أولية أجريت على الفئران المُصابة بالتهاب المفاصل ونشرت في مجلة Phytotherapy Research عام 2011 إلى أنّ مُستخلص ورق الزيتون يمتلك خصائص تخفف من التهاب المفاصل، حيث إنّه يقلل من درجة الانتفاخ والالتهاب.[٧]
  • أشارت دراسة أولية أجريت على الفئران المُصابة بالتهاب القولون التقرحي ونشرت في مجلة Phytotherapy Research عام 2014 إلى أنّ مستخلص ورق الزيتون يخفف من التهاب القولون التقرحي؛ حيث إنّه يقلل من مستوى الأحماض المرتبطة بالتهاب الأمعاء المزمن، والمؤشرات المرتبطة بالالتهاب، مثل؛ عامل نخر الورم ألفا، والإنترلوكين 2، مما قد يخفض من خطر الإصابة بأمراض الأمعاء الالتهابية.[٨]
  • أظهرت دراسة مِخبرية نُشرت في مجلة Molecular Nutrition Food Research عام 2009 أن المواد الكيميائية النباتية الموجودة في المستخلص الميثانوليّ لأوراق الزيتون يقلل خطر الإصابة بسرطان الثدي، وسرطان المثانة البولية ويثبط من تكاثرها، حيث إنّه يمتلك تأثيراً مضادة للأكسدة.[٩]
  • أشارت دراسة أولية أجريت على الفئران ونشرت في مجلة The Journal of Nutrition عام 2010، إلى أنّ مستخلص ورق الزيتون الغنيّ بمتعددات الفينول (بالإنجليزية: Polyphenole) يساعد على مكافحة الالتهابات المزمنة والإجهاد التأكسدي لمحتواه من الأوليوروبين وهيدروكسي التيروسول، وذلك لدى الفئران التي تعاني من المتلازمة الأيضية، وتيّبس الشرايين، وتراكم الكولاجين والدهون في الكبد، وغيرها من الأمراض الناجمة عن استهلاكها لنظام غذائي عالٍ في الكربوهيدرات والدهون مدة 16 أسبوع.[١٠]


فوائد أوراق الزيتون للضغط

قد تساهم مستخلصات ورق الزيتون في خفض الضغط، إذّ إنّ استهلاك مستخلص ورق الزيتون الغنيّ بمتعددات الفينول من قِبل 60 مصاباً بما قبل فرط ضغط الدم من الذكور الذين تتراوح معدل أعمارهم 45 سنة مدة ستة أسابيع، ارتبط بتأثيرات مُخفّضة لضغط الدم، وذلك بحسب ما نشرته دراسة في مجلة European Journal of Nutrition عام 2017.[١١]


فوائد أوراق الزيتون للتخسيس

يعتُقد أن مستخلص ورق الزيتون يساهم في تقليل الوزن ويقلل من خطر حدوث السمنة من خلال تنظيم الجينات التي تؤثر في زيادة الوزن، وتكوين الدهون، ومن مستوى توليد الحرارة من الأنسجة الدهنية، كما يساعد على تقليل الكميّات المُستهلكة من الطعام، وذلك بحسب دراسة أولية أجريت على الفئران حول تأثير مستخلص ورق الزيتون في تخفيف آثار النظام الغذائي العالي في الدهون المُسبب للسمنة ونشرت في مجلة Evidence-Based Complementary and Alternative Medicine عام 2014.[١٢][١٣]


أضرار ورق الزيتون

درجة الأمان

لا توجد معلومات كافية وموثوقة حول درجة أمان استهلاك ورق الزيتون عن طريق الفم، إلا أنّ استهلاك مُستخلص ورق الزيتون من المحتمل أمانه عند أخذه بشكل مناسب بواسطة الفم،[١٤] وكذلك لا توجد معلومات مُتعلقة حول درجة أمان استهلاكه أثناء الحمل والرضاعة.[١]


محاذير الاستخدام

توجد بعض المحاذير حول مستخلص ورق الزيتون، حيثُ إنّه قد يُسبب آثاراً جانبية بدرجة خفيفة، مثل: آلام المعدة، والصداع، وقد يُصاب بعض الأشخاص بحساسية تجاه مُستخلص ورق الزيتون؛ إذّ إنّ حبوب لقاح ورق الزيتون يُمكن أن تُسبب حدوث حساسية شديدة في الجهاز التنفسيّ لدى الأشخاص الذين يعانون من حساسية لنباتات الفصيلة الزيتونية، مثل: المُرّان، والليلك، والياسمين، والتمرحنة، وشجر الزيتون،[١٥] وعلى الرغم من عدم وجود معلومات موثوقة عن تأثير ورق الزيتون في مستوى سُكر الدم، إلا أنّهُ يُنصح بمراقبة مرضى السكري عند استهلاكها بسبب احتمالية حدوث نقص السكر في الدم.[١]


أسئلة شائعة حول ورق الزيتون

ما فوائد ورق الزيتون المجفف

يحتوي ورق الزيتون المجفف على مركباتٍ نشطة، ومنها: الأوليوروبين؛ الذي يوجد بنسبة 6 إلى 9% في الورقة الواحدة، وعادةً ما يوجد بنسبة 18 إلى 22% في مُستخلص ورق الزيتون، ومن هذه المُركبات أيضاً: هيدروكسي التيروسول، والـ Oleacein، وحمض الـ Oleanolic، والـ Verbascoside، والعفص، كما يمتاز ورق الزيتون بشكلٍ عامٍ بخصائصه المُضادّة للأكسدة.[٢]


ما أضرار أوراق الزيتون على الكلى والكبد

تبيّن أنّ استهلاك العصير المنتج من مستخلص ورق الزيتون لا يُسبب أي تغييرات في وظائف الكلى، بينما ارتبطت الجرعة المرتفعة منه بتلف الكلى بدرجة كبيرة، وذلك بحسب دراسة أولية أجريت على الفئران التي استهلكت العصير المُستخلص من ورق الزيتون مدّة ستة أسابيع يومياً ونُشرت في مجلة International journal of food science & technology عام 2006،[١٦] وأيضاً تم إثبات تأثيره في سمية الكبد حيث تسبب الجرعات المرتفعة أيضاً من مُستخلص ورق الزيتون مشاكل في الكبد؛ كزيادة عدد القنوات الصفراوية أو ما يعرف بفرط التنسج (بالإنجليزية: Hyperplasia)، ونخر الخلايا الكبدية (بالإنجليزية: Hepatocellular necrosis)، والرُكود الصَفراوي (بالإنجليزية: Cholestasis)‏، والتليّف الكبدي، وذلك بحسب دراسة أولية أجريت على الفئران ونُشرت في مجلة Food and chemical toxicology في عام 2011.[١٧][١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث "Olive Leaf", www.drugs.com, 6-6-2019، Retrieved 29-4-2020. Edited.
  2. ^ أ ب Nataly Martini (9-2015), "Potion or Poison? Olive leaf", Journal of Primary Health Care, Issue 3, Folder 7, Page 259. Edited.
  3. Ibrahim.H, M. Abdelgaleel, A. Salama and others (2016), "CHEMICAL AND NUTRITIONAL EVALUATION OF OLIVE LEAVES AND SELECTION THE OPTIMUM CONDITIONS FOR EXTRACTION THEIR PHENOLIC COMPOUNDS ", Journal of agricultural research, Issue 1, Folder 42, Page 445-459. Edited.
  4. Ercument Olmez, Kamil Vural, Sule Gok and others (10-2015), "Olive Leaf Extract Improves the AtherogenicLipid Profile in Rats Fed a High Cholesterol Diet", PHYTOTHERAPY RESEARCH, Issue 10, Folder 29, Page 1652-1657. Edited.
  5. George Amabeoku, Kapinga Bamuamba (3-2010), "Evaluation of the effects of Olea europaea L. subsp. africana (Mill.) P.S. Green (Oleaceae) leaf methanol extract against castor oil‐induced diarrhoea in mice", Journal of Pharmacy and Pharmacology, Issue 3, Folder 62, Page 368-373. Edited.
  6. Vicente Micol, Nuria Caturla, Laura Pérez-Fons and others (6-2005), "The olive leaf extract exhibits antiviral activity against viral haemorrhagic septicaemia rhabdovirus (VHSV)", Antiviral Research, Issue 2-3, Folder 66, Page 129-136. Edited.
  7. Dezheng Gong, Chengyan Geng, Liping Jiang and others (3-2012), "Mechanisms of Olive Leaf Extract‐Ameliorated Rat Arthritis Caused by Kaolin and Carrageenan", Phytotherapy Reasearch, Issue 3, Folder 26, Page 397-402. Edited.
  8. Nahid Fakhraei, Amir Abdolghaffari, Bahram Delfan and others (9-2014), "Protective Effect of Hydroalcoholic Olive Leaf Extract on Experimental Model of Colitis in Rat: Involvement of Nitrergic and Opioidergic Systems", Phytotherapy Research, Issue 9, Folder 28, Page 1367-1373. Edited.
  9. Vlassios Goulas, Vassiliki Exarchou, Anastassios Troganis and others (5-2009), "Phytochemicals in olive‐leaf extracts and their antiproliferative activity against cancer and endothelial cells", Molecular Nutrition & Food Research, Issue 5, Folder 53, Page 600-608. Edited.
  10. Hemant Poudyal, Fiona Campbell, Lindsay Brown (5-2010), "Olive Leaf Extract Attenuates Cardiac, Hepatic, and Metabolic Changes in High Carbohydrate–, High Fat–Fed Rats ", The Journal of Nutrition, Issue 5, Folder 140, Page 946–953. Edited.
  11. Stacey Lockyer, Ian Rowland, Jeremy Spencer and others (6-2017), "Impact of phenolic-rich olive leaf extract on blood pressure, plasma lipids and inflammatory markers: a randomised controlled trial", European Journal of Nutrition, Issue 4, Folder 56, Page 1421–1432. Edited.
  12. Ying Shen, Su Song, Narae Keum and others (28-1-2014), "Olive Leaf Extract Attenuates Obesity in High-Fat Diet-Fed Mice by Modulating the Expression of Molecules Involved in Adipogenesis and Thermogenesis", Evidence-Based Complementary and Alternative Medicine, Folder 2014, Page 12. Edited.
  13. Emily Cronkleton (27-6-2017), "Olive Leaf Extract: Dosage, Benefits, Side Effects, and More"، www.healthline.com, Retrieved 29-4-2020. Edited.
  14. "OLIVE", www.webmd.com, Retrieved 29-4-2020. Edited.
  15. Cathy Wong (11-1-2020), "The Health Benefits of Olive Leaf Extract"، www.verywellhealth.com, Retrieved 29-4-2020. Edited.
  16. Radwan Farag, Ebtesam Mahmoud, Amany Basuny and others (2006), "Influence of crude olive leaf juice on rat liver and kidney functions", International journal of food science & technology, Issue 7, Folder 41, Page 790-798. Edited.
  17. Arantes-Rodrigues R, Henriques A, Pires MJ and others (9-2011), "High doses of olive leaf extract induce liver changes in mice", Food and chemical toxicology, Issue 9, Folder 49, Page 1989-1997. Edited.