فوائد وأضرار سكر الدايت

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٤٢ ، ٨ فبراير ٢٠١٧
فوائد وأضرار سكر الدايت

سكر الدايت

السكر من الموادّ الغذائية التي يتجنبها من يتبعون الحميات الغذائية، وذلك لأنّ تناوله بكثرة يؤدّي إلى السمنة، وكذلك يمنعالذين يعانون من مرض السكري من تناوله، لذلك فقد قام الخبراء بابتكار نوعٍ صناعي من السكر خاص بهذه الفئات، والمعروف باسم سكر الدايت، وفي هذا المقال سنعرفكم على أهم فوائد وأضرار هذا السكر لجسم الإنسان.


فوائد سكر الدايت

  • المساعدة على ضبط كمية السكر في الدم.
  • التقليل من استهلاك السعرات الحرارية في الجسم.
  • الحفاظ على مستوى السكر في الدم لمرضى السكري، ممّا يساعدهم في التمتع في المأكولات المفضّلة لديهم.


أضرار سكر الدايت

  • العمل على تقليص وجود بكتيريا الأمعاء المفيدة، حيث يساهم سكر الدايت في خفض كمية، ونشاط البكتيريا النافعة في الأمعاء بنسبة 50%.
  • اعتبار سكر الدايت من المحلّيات الصناعية، حيث يتمّ صنعها من موادّ كيميائيّة غير طبيعيّة، فهي تسبّب بعد دخولها الجسم خللًا في طبيعة الحمض النووي الموجود في الخلية، ممّا يوثر بشكل سلبي على جميع وظائف الجسم، ممّا يجعل الإنسان الذي يتناوله عرضة للإصابة بمرض السرطان.
  • الحد من امتصاص الأدوية، حيث يقلل سكر الدايت من فاعلية الأدوية العلاجية، خاصةً عند مرضى السرطان، ومرضى القلب، حيث يقلل من امتصاص تلك الأدوية.
  • العمل على إطلاق السموم في الجسم، حيث يحذر الأطباء من استخدام سكر الدايت في صنع الحلويات، والمعجنات بأنواعها، بهدف خفض السعرات الحرارية فيها، ولكن السكر يتحلل أثناء الخبز، أو التعرّض للحرارة العالية، وبهذا ينتج السموم التي تُعرف بكلوروبرونولز.
  • التقليل من استجابات الجسم، حيث يغير السكر من استجابة مادة الإنسولين، وتغيير مستويات السكر في الدم، وهذا يؤدي إلى حدوث التهاب الأمعاء، وقد يغيّر في شكل الجينات، حسب ما لاحظه الباحثون.
  • تناول مريض السكري لبدائل السكر الصناعيّة، قد تدخله في غيبوبة عميقة، نتيجة حدوث هبوط شديد في السكر‏، لهذا ينصحهم الأطباء بتناول سكر الفركتوز؛ لأنّه سكر نقي، وأحادي، ويمنح سعرات حرارية أقلّ، وأن يخضعوا لنظام غذائيّ معيّن يكون تحت إشراف طبيب‏.‏


نصائح لفقدان الوزن الزائد

الوصول إلى الوزن المثالي يحتاج إلى بعض الوقت والجهد، حيث يجب الاهتمام بالنظام الغذائي مثل تناول كميات قليلة من جميع العناصرالغذائية الطبيعّية التي تشتمل على الفيتامينات، والأملاح المعدنية، والألياف الغذائية وغيرها، واللجوء أيضاً لممارسة الرياضة، أو المشي‏، وبهذا تصبح السعرات التي تدخل الجسم منخفضة، حيث يسهل حرقها مع الحركة‏،‏ ولا يمكن أن تسبب زيادة الوزن‏ من ناحية، والمحافظة على صحّة الجسم صحياً من ناحية أخرى.