كلام حب للأصدقاء

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:١٥ ، ٣٠ أكتوبر ٢٠١٩
كلام حب للأصدقاء

الأصدقاء

الأصدقاء الأوفياء هم من يستحقّون كل مشاعر الحُب، والأخوّة، والتضحية، فرُبَّ صديق لم تلده أمك. وحُب الأصدقاء الحقيقون يختلف عن أي نوع من أنواع الحُب، فهوَّ حبٌ خالصٌ دون مصالح، ومبني على الصدقِ والوفاء. أجمل كلام حب الأصدقاء لبعضهم البعض جمعناها لكم في هذا المقال تعرفوا عليها.


كلام حب للأصدقاء

  • الصّداقة لا تغيب مثلما تغيب الشّمس، الصّداقة لا تذوب مثلما يذوب الثّلج، الصّداقة لا تموت، إلا إذا مات الحبّ.
  • سأبقى لكِ الحبيبةُ الأُخت، والصديقة الروح والنبض، سأحتويكِ وأحتضِنَكِ وسنعيش الأيام سويّاً، بِحُزنِھا قَبل فَرحِھا، سأبكي مِن دُموعِك، وسأَبتَسِم مِن ضِحكتك، سأَكون لكِ المَلاذ حين تَضطَرِب الأجواء، مَهمَا كَان حجم الصعوبات، أعِدُكِ بأن أبقى بقُربِك إلى أن يحتويني التُراب، أعدك يا رفيقة الدرب.
  • الصداقة وردة عبيرها الأمل ورحيقها الوفاء، ونسيمها الحب وذبولها الموت.
  • صداقتنا كنافذة من زجاج صافٍ، نُطل منها على أحلى ما في الدنيا، ونرى من خلالها كل المعاني الجميلة، ولا بدّ للزجاج من أن تشوبه شائبة، فتلك هي حال الدنيا وحال البشر فيها، نقصٌ وخطأٌ، وإلا لكنّا من الملائكة، ولكن لا تكسري الزجاج لتزيلي هذا الأذى، فإذا ما شاب علاقتنا شيء من الاختلاف؛ تركتّني، ومضيتِ، وأردتِ أن تنهي كل شيء، فأزيلي الأذى، وامسحي الشوائب وأنتِ موجودة، لا تهربي من مواجهة أخطائكِ وأخطائي أنا أيضاً، لنتفاهم بحب أو حتى لنتحاسب بجد، لا مشكلة؛ ولكن لا تفكري أن تقطعي الحبل الذي صنعناه بمشاعرنا يوماً تلو يوم، لا تقطعيه ببساطة، أرجوكِ لا تكسري زجاج صداقتنا.
  • صديقي مهما كتبت، وقلت لن أفصح عن قطرة حب من بحر حبّي لك، فيكفيني لو أنّك تقبلني صديقاً، وسأكون أسعد من في الدنيا، أرجوك صديقي لا تتركني؛ فأنا من دونك وحيد تائه، قد اعتدت عليك، وعلى ضحكك، وقسوتك، أحببت فيك صمتك، وغضبك، أحببت فيك كل شيء، فكيف أكرهك وأنت ملاك؟.
  • لا تطلب صداقة الآخرين؛ إن كنت لا تريد أن تسمع إلّا صدى صوتك.
  • رفيقتي أسطورة في الصّداقة والإيمان، حبنّا لا يُقاس بالميزان، ولا يُشترى بأي ثمن من الأثمان.
  • إن الصداقة لشيء عظيم، إنّها الوجه الآخر غير البراق للحب، ولكنه الوجه الذي لا يصدأ أبداً.
  • الصّداقة زهرة بيضاء تنبت في القلب، وتتفتّح في القلب، ولكنّها لا تذبل.
  • هناك من يكون حضوره في حياتك علامة فارقة، وهناك من يكون علامة فارغة، فاختر الصّديق الحقيقي، واحذر من الصّداقة المُزيّفة.
  • الصّاحب للصّاحب كالرّقعة للثّوب، إن لم تكن مثله شانته.
  • إذا قرّر أصدقائي القفز من فوق الجسر؛ فإنّني سوف لن أقفز معهم، ولكن سوف أنتظرهم تحت الجسر لأتلقّاهم.
  • الصداقة ليست تعارفاً بين أشخاص، وحفظ أسماء، وابتسامات، وزيارات، وروايات يتبادلها الأفراد فيما بينهم.
  • الصداقة الحقيقية: هي تلاحم شخصين في شخصيّة واحدة، وتحمّل فكراً واحداً.
  • الصداقة ودّ، وإيمان.
  • الصديق هو الشخص الذي يعرف أغنية قلبك، ويستطيع أن يغنيها لك عندما تنسى كلماتها.
  • الصداقه حديقة وردها الإخاء، ورحيقها التعاون.
  • تبدو الحياة مروّعة، وبشعة بدون صديقك المفضّل.
  • الصديق الحقيقي: هو الذي يمشي إليك عندما يبتعد باقي العالم عنك.
  • الصديقة تكون وفيةً لصاحبتها مهما كانت الظروف، فلا تفشي لها سراً، ولا تخلف معها وعداً ولا تطيع فيها عدواً، وصديقة تلتمس لصديقتها المعاذير، ولا تلجئها إلى الاعتذار، ولا تعيرها بذنب فعلته، ولا بجرم ارتكبته.
  • يقول لي أبي دائماً: عندما تموت ولديك خمسة أصدقاء؛ فقد عشت حياة عظيمة.
  • كَيف لا أُحِبَها وهِي الصَديقة التي تُسعدني فِي حُزنِي، التَي تَجعَلني أُصبِح في قِمةِ سَعادتِي عِند رُؤيتِها فقَط، تُشعِرَنِي بَأَنه ما زَالَ هُنالِك أصدقاء حَقيقيون فِي هَذا الزمَن، لا أخَشى أن أُخبِرها ما في قَلبي لأنِّي واثَقه بأنَها سَتتَمكّن مِن إسعَادي في نِهايةِ حَديثي، وَمن يَملكِها فِي حَياتَه سَيعلم أنَ الله قدَ رزَقه بِنعمةٍ، دُمت لِي يا أَنا.
  • ليست الصّداقة البقاء مع الصّديق وقتاً أطول، الصّداقة هي أن تبقى على العهد، حتى وإن طالت المسافات، أو قصرت.
  • التّسامح أساس الصّداقة، والحبّ الحقيقي.
  • الصّداقة عصفور بلا أجنحة.
  • جميلٌ أن تبدأ الصداقة بابتسامة، والأجمل منها أن تنتهي بابتسامة، إذا كنت تملك أصدقاء؛ إذاً أنت غني.
  • الصداقة الحقيقية كالخطوط المتوازية، لا تلتقي أبداً إلا عندما تطفو على السطح، عندها تفقد توازيها، وتتقاطع.
  • لنبقى أصدقاء، لنعاند الجفاء حتى تبقى القصائد بلون ضحكاتنا، وتبقى الكلمات عاشقة لحوارنا، ولا يكون الصّمت مِحوراً لحديثنا، لنبقى أصدقاء مهما حصل، حتى لا نمارس الخيانة لذكرياتنا مع النّسيان، وتبقى أحاسيسنا مُشتعلة للعيان، ولا يكون الهروب من الماضي بداية الزّمان، لنبقى أصدقاء أوفياء حتى نتذكر أسماءنا عند اللّقاء، وتبقى قلوبنا عامرة بالصّفاء، لنبقى أصدقاء في لحظات الفراق، حتى تصبح أيامنا الماضية رائعة فريدة، وتبقى ذكرياتنا خالدة مجيدة، وتكون أوجاع ماضينا قوافيها سعيدة، لنبقى أصدقاء بعد الفراق حتى نتذكّر بعضنا بحنين وتبقى دموعنا بلا أنين، ولا يكون موعد أنفصالنا لسنين، لنبقى أصدقاء لآخر العمر حتى لا تتشوّه سنوات عمرنا، وتبقى أيامنا خالية من عار فراقنا، لنبقى أصدقاء حتى بعد رحيلي لتقول يوماً بسلام وداعاً يا أغلى إنسان.
  • ليس الضحك بدايةً سيّئة للصداقة، وما زال أفضل نهاية لها.
  • أغمض عيني عن صديقي كأنني لديه بما يأتي من القبحِ جاهلُ، وما بي جهلٌ غير أن خليقتي، تطيقُ احتمالَ الكرهِ فيما أحاولُ.
  • إِذا صاحبْتَ في أيامِ بؤسٍ، فلا تنسَ المودةَ في الرَّخاءِ.
  • من يبحث عن صديقٍ بلا عيب، يبقى بلا صديق.
  • كَم هي جملية محطاتُ العُمر، والأجمَل مِن ذلك عندما تلتقي بِمَن يسير معك في الطريقِ، قَد نَجِد الكثير مِن الصُدَف في حياتِنا، إِما أَن تجلِبَ لنا الفرح أو الحُزن، ولَكن صدفَتي مَرّت، وكانت مِن أَجمَل الصُدف، نَعم صُدفة جمعتني بإنسانةٍ أَكِنُ لَها كُل المَحبةِ والتقدير، بغيرِ ميعادٍ أو مقدمات، لا أعلم، ولكن أعلَم ما هو أجمَل بأنّي التقيت بإنسانةٍ رائعةٍ جداً، متميزة بجمالِ روحها، ومشاعِرَها الذوّاقة، وأحاسيسها المرهَفة، نعم هي رائعة وجميلة بل أجمل من الجمالِ، جذّابةٌ بأسلوبها، تُدخِلك في عالمِ كلماتِها الرائعة، تُبحر بك، تتحفني دوماً بجمالِ حديثها، يعجز لساني عن التّعبير بما يكِنّهُ قلبي لها، ولكن أحببت في هذا اليوم الرائع أن أُقَدِّم لها هذهِ الكلمات، مع علمي التاّم بأنّها لا تُعَبِر ولا تَليق بها، ولكن أَحبَبت أن أُخرِج ما بِنفسي لعلَهُ يَجد مكانة في قلبها.
  • اعلم أنّ أرفع منازل الصداقة منزلتان: الصبر على الصديق حين يغلبه طبعه فيسيء إليك، ثم صبرك على هذا الصّبر حين تغالب طبعك؛ لكيلا تسيء إليه.
  • صديق جيد، وكتاب مفيد، وضمير هادئ، إنّها الحياة المثاليّة.
  • عبوس الصديق خير من ابتسامة الأحمق.