كلام حب مكتوب

كتابة - آخر تحديث: ١١:٢٨ ، ٢٨ أغسطس ٢٠١٦
كلام حب مكتوب

الحُب

الحب هو لحن من ألحان الحياة الجميلة التي لا يمكن الاستغناء عنها، فلا حياة دون الحب ولا حب دون الحياة. جمعنا لكم أجمل الكلام عن الحب في هذا المقال تعرفوا عليه.


كلام حُب مكتوب

  • أحبكِ حينما أسمع وقع أصداء صوتكِ على قلبي، أحبكِ حينما تتلعثمين خجلاً عند حروف كلمة أحبك، حينما تمطرُ، وحينما تثلجُ، وحينما تعصفُ أحبكِ، على مرّ السّنين والتّضاريس أحبكِ، حينما تسافرين بروحي التي تغشّاها حبكِ.
  • أحبّها وحنيني يزداد لها، عشقتها وقلبي يتألّم لرؤية دمعها، أفهمها حين أرى عينها، كم تمنيت ضمّها، كم عشقت الابتسامة من فمها، والضّحكة في نبرات صوتها، لا بل الرّائحة من عطرها، سألتها كم تشتاقي لي، فأجابت: كاشتياق الغيوم لمطرها، اشتياق الحمامة لعشّها، اشتياق الأم لولدها، اشتياق الليلة لنهارها، اشتياق الزّهرة لرحيقها، بل اشتياق العين لكحلها، اشتياق قصيدة الحب لمتيّمها، بل اشتياق الغنوة للحنّها، قلت لها: كل هذا اشتياق؟ قالت: لا، بل أكثر فأكثر، فأنت وحدك حبيبي في الدّنيا كلها، فرحت أتغنّى بسحرها، أغزل كلام الهوى بعشقها، ومن أشعار الهوى أسمعها، لا بل لأجلها أنا حفظتها، فاحترت بم أوصفها، قلبّي؟ لا فسوف أظلمها، حبّي؟ ملكتي؟ صغيرتي؟ فكل هذا لا يكفي فأنا في الحب أعبدها، فروح روحي أسكنتها، ومعبودتي في الحب جعلتها، فيا طيور الحب أوصلوا لها، سلامي، حبّي، وبأنّي أنتظرها، يا كل العالم احكوا لها، عشقّي، وهيامي، وكم اشتقت لقلبها.
  • كثيرٌ من همس العشق والغزل، في ليلةٍ بين اثنين هما أنا وأنت، قمرٌ ونجمٌ يُشاركاننا حبّاً ووداً دون كلل، وشمسٌ تُهللُ ألا تحيةً على أهل الحب، وتمضين أنت مثل اليوم، وأبقى عبثاً أبحث بين غيم وقمر عن همس منك، وتطلّ الشّمس فتصمت حزناً على حزني.
  • قالت جَننتُ بمن تهوى، فَقُلتُ لها العِشقُ أعظَم ممّا بالمجانين.
  • في غيبَتِكَ تُثقَل علَيّ الدقائِق، والوقتُ مع غَيرِكَ لم يَعُد يُحتَمَل، رَبَطتَني ما بينَ عَهدٍ ووثائقٍ، ولم تَترِك لي سِوى القصائِد والأوراقِ، أَما اليوم أقول لك، لا أشتاقُ لغيرِكَ من الناس في هذا الوجود.
  • الحب الحقيقي هو أن تقدم لهم دعوة إلى الحياة حين يفقدون شهيّة الحياة، وتقدم لهم دعوة للحلم حين يفقدون المعنى الجميل للحلم، وتقدم لهم دعوة اللجوء إلى قلبك حين تغلق القلوب في وجوههم، ثم لا تنتظر المقابل.
  • الحب قوّة، ومعين على تحمل وطأة الواقع على القلوب.
  • إليك يا من أحبّك القلب، إليك يا من احتوتك العيون، إليك يا من أعيش لأجله، إليك يا من طيفك يلاحقني، إليك يا من أرى صورتك في كلّ مكان في كتبي، في أحلامي، في صحوتي، إليك يا من يرتعش كياني من شدّة حبّي، حبيبي أشتاق إلى رؤياك فقط عند ذكر اسمك.
  • يا أوّل قلب أحبّبته، وآخر قلب أنا أهواه، يا أطهر وجه في الدّنيا، وأطيب ما رأت عيني، المعزّة حنين، الحنين حبّ، الحبّ حياة، الحياة قلب، القلب أنت.
  • لو أن الحب كلمات تكتب، لانتهت أقلامي؛ لكن الحب أرواح توهب، فهل تكفيك روحي؟.
  • لحظات الحب هي اللحظات التي تخلد في أذهاننا وتحمل كل معاني السّعادة، فلا تندم على لحظةِ حبّ عشتها حتّى ولو صارت ذكرى تؤلمك؛ فإذا كانت الزّهرة قد جفّت، وضاع عبيرها، ولم يبقَ منها غير الأشواك، فلا تنسَ أنّها منحتك يوماً عطراً جميلاً أسعدك.
  • كم أشتاق أن أضمّك بين ورود الحب، يا أجمل روح سكنت داخل القلب، وأعزف لكِ على وتر العشق بصخب، وأراقصك بجنون على مسرح الطّرب، اقتربي مني حبيبتي، سأطلق همساتي من أعماق سكوني، فخذي الحب من نظرة عيوني، وسأزرع البسمة على شفاهك من دلع جنوني، يا أجمل ملاك فقد سكنتَ بين جفوني.
  • إنّه الاشتياق لقلبك، إنّه النبض الساحر داخلي لك، إنّها أمواج العشق التي تلاطم أشلاء جسد مبعثر دونك، إنّه عنوان فجر لا يظهر دونك، إنّه حنين ونار شوق تحترق نداءً لعينيك.
  • الحب كالحرب من السّهل أن تشعلها، ومن الصّعب أن تخمدها.
  • أُحِبَّك والهَوى نِعمةٌ، وحُبكَ نِعمةُ الرحمن، ولَو كان الهَوى غَلطة؛ فَحُبك كل غلطاتي.
  • حبيبي عندما أنام أحلم أنّني أراك بالواقع، وعندما أصحو أتمنّى أن أراك ثانية في أحلامي.
  • أحبّك جداً، لا تسألني ما الدليل أرايت رصاصةً تسأل القتيل.
  • ربما يبيع الإنسان شيئاً قد شراه؛ لكنه لا يبيع قلباً قد هواه.
  • شوقي لك قد يتحوّل من ألمٍ، إلى فرحِ لو علمت أنك تشتاق لي في ذلك الوقت.
  • الشّوق شعور في داخلِ الإنسان يتنامى حتى يفشل في التّعامل معه، فيقودنا من دون أن نشعر للحزنِ والألمِ لمن فارقنا.
  • الحب ليس رواية شرقيّة في ختامها يتزوّج الأبطال، هو أن تظل على الأصابع رجفة، وعلى الشفاه المُطبقات سؤال.
  • فإذا وقفت أمام حسنك صامتاً؛ فالصمت في حرمِ الجمال جمال، كلماتنا في الحب تقتل حبّنا، إن الحروف تموت حين تُقال.
  • أتدري أنّي بكيت بعد أول قصيدة حب أكتبها، وتدرين أنّي سأبكي أكثر بعد آخر قصيدة حب لم أكتبها، بين البكاء والكتابة علاقة أجهلها، فأنا أبكي لأكتب وأكتب كي لا أبكي، وتلك هي المعادلة الصعبة.
  • لو جمعتِ البحر في عينيكِ لا أبالي، لو زرفتِ البحر دمعاً لا أبالي، لو حفرتِ بالدمع قبراً لا أبالي، لو قتلت الحب بيديكِ، لو دفنت في القلب جمراً لن أبالي.
  • يا حرير المشاعر، يا ربيع الخواطر، يا جميل المناظر التي أجدها في ملاحمك الوجدانية، وفي سطورك الخيالية، دمت خارطة طريق للحب، للصدق والوفاء.
  • الحبّ لا يتقن التّفكير، والأخطر أنّه لا يملك ذاكرة، إنّه لا يستفيد مِن حماقاته السّابقة، ولا من تلك الخيبات الصّغيرة التي صَنعت يوماً جرحه الكبير.
  • سألوني عن اسمها؟ رفعت رأسي إلى السماء وتنهدت، سألوني عن شكلها؟ أغمضت عينيّ بحنان وتخيلت، سألوني عن قلبها؟ وضعت كفّاً بكف وضممتها إلى صدري، وأخيراً سألوني أين هي الأن؟ بكيت بلهفة وقلت من لم يذق طعم الفراق، لم يعرف معنى الحب.
  • ليس ثمة حبال أو سلاسل تشد بقوة أو بسرعة، كما يفعل الحب بخيط واحد.
  • لو تاه الحب أنت الدليل، لو مات القلب أنت البديل، وكلمة حب فى حقك قليل.
  • أعلم بما فيه الكفاية بأنّه لا يجب على النساء أن يتزوجنّ من شخص كان يكره والدته.
  • تقابلنا سراً فشعرت بالحزن الشديد، فأنتي لم تعرفينني، كل الحب والأيام الجميلة كانت مجرد خدعة، عندما أقابلك بعد عدة سنوات، هل سأقابلكِ بالحزن والدموع؟.
  • أحبُكِ جداً، بِحجم ما أتَمنّى فِي استكمِالَ عَمري مَعَك.
  • أحبك كم تمنيت أن أقولها، كم تمنيت أن تشعري بها، ليتني أستطيع أن أكتبها، وعلى جدران قلبك أحفرها، ليت إحساسي حِبر، وسماؤك ورق وعلى قمرك أرسمها، أحبك كم تمنيت أن يكون حبّي وردة تستيقظين على عطرها، كم تمنيت أن يكون حبي ضمّة تغفين بين أحضانها، كم تمنيت أن يكون حبي قصّة يهيم حلمك بها، أحبّك لو كان القلب ينطق لنطق باسمك، لو كانت العين تنطق لنطقت برسمك، لو كانت اليد تنطق لنطقت بأمان لمسك، ولكن ليس لي إلا شفاه؛ لا تستطيع سوى أن تقول أحبك.
  • أعيش لك، ومن أجلك، وأحبك أكثر من أهلك، وإذا لم تصدقني؛ اسأل قلبي.
  • الليل له آخر، والعمر له آخر، لكن حبّي لك ليس له آخر.
  • الحبيب ليس من يُبهرنا من اللّقاء الأوّل، بل من يتسلّل داخلنا دون أن نشعر، وكأنّك فجأة تكتشف؛ أنّه هو الهواء الذي تتنفّسه.
  • قدر الحبّ الخيبة؛ لأنّه يولّد بأحلامٍ شاهقة أكبر من أصحابها، ذلك لأنّه يحتاج أن يتجاوزهم ليكون حبّاً.
  • كَلِمة أُحِبك كُل جاهلٍ نَطَقها، أَما أنا فأعيشَها نبضٌ وإحساس.
  • اشتَقتُ لك؛ فامنحني العُذر إن قصَرت في وصلِكَ يوماً، وإن طالت بي الأيام ولم أسمَع بِها صوتِك، وإن بعدت خطاي اليوم عن دربِك، ثق بأنّك أروَع وأقرَب أحبابي.