كلام معبر عن الصداقة

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١٨ ، ١٥ مايو ٢٠١٩
كلام معبر عن الصداقة

كلام معبر عن الصداقة والوفاء

  • ليست الصداقة البقاء مع الصديق وقتاً اطول، الصداقة هي أن تبقى على العهـد والوفاء به حتى وإن طالت المسافات أو قصرت.
  • الصداقة قصر مفتاحة الوفاء وغذائه الأمل وثماره السعادة.
  • في بعض الاحيان، تمر الصداقة كما الحب بمخاطر كبيرة، توشك على الموت وقد يتطلب انقاذها عملية جراحية ووفاء كبير لعهد الصداقة.
  • لن تتمكن من تعويض صديق وفي ومخلص لك منذ الصغر، فتمسك به طول الدھر.
  • الصداقة تحفة تزداد قيمتها كلما مضى عليها الزمن.
  • لا تمشي أمامي فربما لا أستطيع اللحاق بك، ولا تمشي خلفي فربما لا أستطيع القيادة، ولكن امشي بجانبي وكن صديقي.
  • الصداقة مثل المظلة التي تظلل عليك إذا نزل المطر.
  • الصداقة وردة ترمز للوفاء والحب، وتحتاج أن نسقيھا باھتمام حتى لا تبذل.
  • الصديق الوفي أھم من كنوز الدنيا ويجب أن نتمسك به.
  • عندما ترتفع سيعرف أصدقاؤك من أنت، ولكن عندما تسقط ستعرف أنت من أصدقائك الأوفياء.


كلام معبر عن الصداقة الحقيقية

  • لُمْ صديقك سِراً، وامدحه أمام الأخرين، تكن صديقاً حقيقياً.
  • إذا كنت تملك أصدقاء حقيقيين، إذاً أنت غني.
  • الـرفيـق قبـل الطـريـق.
  • الصديق الحقيقي لا يعرفك وقت المصلحة فقط، بل يبقى معك دوماً وبدون أي أسباب.
  • الصديق ھو من يحبه قلبك، ويحترمه عقلك، ولا تعلم لماذا لا تستطيع الاستغناء عنه.
  • الصداقة كالمظلة كلما اشتد المطر زادت الحاجة إليها.
  • هناك من يكون حضوره في حياتك علامة فارقة، وهناك من يكون علامة فارغة، فانتقي الصديق الحقيقي، واحذر من الصداقة المزيّفة.
  • الصديق الحقيقي ھو الصديق الذي تكون معه كما تكون وحدك.
  • الصديق الحقيقي ھو من يذكرك في دعائه.
  • الصداقة الحقيقية لا تذوب مثلما يذوب الثلج.
  • متى أصبح صديقك بمنزلة نفسك فقد عرفت الصداقة.
  • الصداقة الحقيقية لا توزن بميزان ولا تقدر بأثمان.
  • الضحك ليس دليلاً على السعادة، والابتسامة ليست دليلاً على الحب والرفقة ليست دليلاً على الصداقة.
  • الصديق الحقيقي هو من تستطيع محادثته في الرابعة صباحاً ويكون مهتماً.
  • الصديق الحقيقي هو الصديق الذي تكون معه، كما تكون وحدك أي هو الانسان الذي تعتبره بمثابة النفس.
  • الواثقون من الصداقة أنها حقيقية لا تربكهم لحظات الخصام، بل يبتسمون عندما يفترقون، لأنهم يعلمون بأنهم سيعودون قريباً.
  • الأخلاق الجيدة تصنع أصدقاء جيدين وحقيقيين.
  • صحبة الأخيار تورث الخير، و صحبة الأشرار تورث الندامة.
  • الصداقة الحقيقية أسمي حب في الوجود، الصداقة كنز لا يفنى أبداً، فهي رمز الخلود والحب الطاهر بدون نفاق أو حسد أو غيرة.
  • عندما يؤلمك النظر للماضي، وتخاف مما سيحدث في للمستقبل، انظر لجانبك، وصديقك الحميم سيكون هناك ليدعمك.
  • الصديق الحقيقي هو ما إن وصلت جبهته إلى الأرض ساجداً حتي ذكرك بدعوة خير ودمعت عيناه وهو يقول يا الله استجب.
  • الصداقة ليست بطول السنين، بل بصدق المواقف.
  • البعض يلجأ للكهنة والبعض يلجأ للفلاسفة والشعراء لكنني الجأ إلى الأصدقاء.
  • الصداقة الحقيقية كالصحة لا تعرف قيمتها إلا إذا خسرتها.
  • معظم النّاس يدخلون ويخرجون من حياتك، لكن أصدقاءك الحقيقيّين ھم َمن لھم موضع قدم في قلبك.
  • من يبحث عن صديق بلا عيب، يبقى بدون صديق للأبد.
  • ازدھار الصداقة لا يكون إلا إذا كانت الذاكرة ضعيفة بحيث تنسى الأخطاء.
  • صديقك الحقيقي ھو من يرافقك في كل وقت، ويساندك في الشدة قبل الفرح.
  • يتشاجرون يومياً ويأتون اليوم الآخر وقد نسيوا زلات وأخطاء بعضھم، لأنھم لا يستطيعون العيش دون بعضھم ھذه ھي الصداقة الحقيقية.


كلام معبر عن الصداقة والأخوة

  • الصداقة كلمة تحمل معاني عدة، أجملها التضحية من أجل الآخر، التحرر من الانطوائية، والاندماج مع الآخر والأخوة مع الآخر.
  • اجعل كل صديق يظن أنه الأقرب إليك والمفضل لديك، افعل هذا دون خديعة، افعله بمحبة.
  • قل لي من تعاشر أقل لك من أنت.
  • الأصدقاء أرواح شفافة تربطنا بهم صلة أخوة قوية، تجعل قربهم مصدر راحة وسعادة دائمة.
  • زهرة واحدة تستطيع ان تكون حديقتي، وصديق واحد يستطيع أن يكون عالمي.
  • ما هو الصديق؟؟ هو روح تسكن في جسدين.
  • الصديق وطن صغير، وأخ لم تلده أمك، ونعمة عظيمة لن يشعر بها إلا من يقدرها.
  • الصديق ھو حديث الروح، ھو المرجع في كثير من الأمور، وھو الرفيق الأطول روحاً بعد الأم في رحلة الحياة الطويلة.
  • عندما التحدث إلى صديقي في وقت الضيق، أشعر بالسعادة، فهو أخي.


أبيات شعرية عن الصداقة

  • يقول الإمام الشافعي عن الصداقة في قصيدته إذا المرء لا يرعاك إلا تكلفاً:

إِذا المَرءُ لا يَرعاكَ إِلّا تَكَلُّفاً

فَدَعهُ وَلا تُكثِر عَلَيهِ التَأَسُّفا

فَفي الناسِ أَبدالٌ وَفي التَركِ راحَةٌ

وَفي القَلبِ صَبرٌ لِلحَبيبِ وَلَو جَفا

فَما كُلُّ مَن تَهواهُ يَهواكَ قَلبُهُ

وَلا كُلُّ مَن صافَيتَهُ لَكَ قَد صَفا

إِذا لَم يَكُن صَفوُ الوِدادِ طَبيعَةً

فَلا خَيرَ في وِدٍّ يَجيءُ تَكَلُّفا

وَلا خَيرَ في خِلٍّ يَخونُ خَليلَهُ

وَيَلقاهُ مِن بَعدِ المَوَدَّةِ بِالجَفا

وَيُنكِرُ عَيشاً قَد تَقادَمَ عَهدُهُ

وَيُظهِرُ سِرّاً كانَ بِالأَمسِ قَد خَفا

سَلامٌ عَلى الدُنيا إِذا لَم يَكُن بِها

صَديقٌ صَدوقٌ صادِقُ الوَعدِ مُنصِفا
  • يقول الشاعر البحتري عن الصداقة في قصيدته إذا ما صديقي رابني سوء فعله:

إِذا ما صَدِيقي رابَني سُوءُ فِعْلِهِ

وَلَمْ يَكُ عَمّا رَابَني بِمُفِيقِ

صَبرْتُ عَلَى أَشياءَ مِنْهُ تَرِيبُني

مَخَافَةَ أَنْ أَبْقَى بغَيْرِ صدِيقِ