كلمات تعبر عن الأسف والندم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٠ ، ٧ أبريل ٢٠١٩
كلمات تعبر عن الأسف والندم

كلمات تعبر عن الأسف

  • أن تتأكد خير من أن تتأسف.
  • الأسف يضاعف الرغبة.
  • لا نفقد دون أسف حتّى أسوأ العادات التي هي ربما تلك التي نندم عليها أكثر من غيرها.
  • إنّ الميل للأمل والمتعة هي الثروات الحقيقية التي يجب أن يخشاها الفرد، أمّا الأسف والندم فهو الفقر الحقيقي.
  • الأسف هو صوت الفطرة لحظة الخطأ.
  • إنّ للتوبة روح وجسد، فروحها استشعار قبح المعصية، وجسدها الامتناع عنها والأسف على فعلها.
  • الاعتذار ليس حلاً عندما تقرر تكرار نفس الخطأ بعد كل اعتذار.
  • التأسف البارد يعتبر إهانةً ثانية.
  • إياك وكثرة الاعتذار والتأسف، فإنّ الكذب كثيراً ما يُخالط المعاذير.
  • نحن أمة لا نجيد فن الاعتذار، فعندما نعتذر نعتذر اعتذارًا مزيفًا، مثل: أنا آسف ولكن، أنا آسف لأنّك لم تفهمني.
  • أسف المغفل أسوأ من خطاياه.
  • من يتأسف إليك يكون يهتم لأمرك حقاً.
  • في الأسف عودة إلى الطفولة.
  • الأسف لا يعني أنك على خطأ فقط، بل يعني أنك تقدّر العلاقة مع الآخرين وتمنحها أهمية كبيرة.
  • هذه التأملات واليوميات هي إذن جزء طويل من أسف طويل، وحده النسيان يفقه مغزاه.
  • رسائل الأسف الباردة لا تجدي نفعا مع قلب احترق.
  • من الأخطاء ما لا يُجدي معه الأسف.


كلمات تعبر عن الندم

  • قلة الدين وقلة الأدب وقلة الندم عند الخطأ وقلة قبول العتاب أمراض لا دواء لها.
  • الندم على السكوت خير من الندم على القول.
  • من فقد الأمل فقد الندم.
  • الندم من صفات الشعر الأبيض.
  • الندم هو الإرث الطبيعي لكبر السن.
  • زخارف الدّنيا أساس الألم، وطالب الدنيا نديم الندم فكن خليّ البال من أمرها، فكلّ ما فيها شقاءٌ وهمّ.
  • لا شيء أنجع من التوبة والندم.
  • إذا لم نستطع أن نتوب، فإننا لن نستطيع أن نسامح.
  • ندمت على أنني لم أعد حكيماً كما كنت في يوم مولدي.
  • انقسم العديد منا إلى قسمين ، قسم يندم على الماضي وقسم يخشى المستقبل.
  • الندم هو الخطأ الثاني.
  • ما الذكريات إلا ندم ملطف.
  • ما خاب من استخار، ولا ندم من استشار.
  • لا يوجد ما يستحق الندم غير ما يضيع من العمر فى هذا الندم.
  • لا يشكل الندم علامة على الشيخوخة المبكرة؟ إذا كان ذلك صحيحاً فقد وُلِدتُ مُسِنّاً.
  • الندم باب الحياء والحياء باب التوبة.
  • إنّ الندم يسكن مع اليسر، وإلا قد يقابل العسر والإدبار.
  • إن سعيت لإخفاء أصلك فلن يعود عليك ذلك إلا بالندم.
  • لا يندم على فعل الجميل أحد ولو أسرف وإنّما الندم على فعل الخطأ وإن قل.
  • أول الغضب جنون وآخره ندم.
  • وأنا متروك كشيء على رصيف انتظار طويل يخفق في بدني توق لأراك وندم لأنني تركتك تذهبين.
  • التردد ضعف ينجم عن خوف الندم في المستقبل.
  • التفكر في الخير، يدعو إلى العمل به، والندم على الشر يدعو إلى تركه.
  • لا أندم على أيّ شيء.
  • يبدأ الغضب بالحماقة وينتهي بالندم.
  • كل شيء يموت يا حبيبتي الغالية، حتّى الذكريات وحتى أنبل العواطف، ويحل محلها نوع من الحكمة الباردة يجعل الندم يهدأ.. فلماذا نثور؟
  • وفي الليل أخلعُ أصابعي وأدفنها تحتَ وسادتي خشيةَ أن أقطعها بأسناني واحدةً بعدَ واحدة من الجوع أو الندم.
  • يحصل الموتى على الزهور أكثر من الأحياء، لأنّ الندم أقوى من الامتنان.
  • لا يصبح الإنسان عجوزاً قبل أن يحل الندم مكان الأحلام.
  • من مراتب الغباء: إطالة الندم على شيء فات وانتهى.
  • إذا رأيت من تحب ابتسم سيشعر بحبك، وإذا رأيت عدوك ابتسم سيشعر بقوتك، وإذا رأيت من تركك ابتسم سيشعر بالندم.
  • اجعلها قاعدةً لك في حياتك ألَّا تندم أبدًا وألَّا تلتفت للماضي، الندمُ هو مَضيعةٌ هائلة لطاقتِكَ؛ لن تتمكن من تأسيس شيءٍ عليه؛ فالندم لا فائدةَ مِنْه سوى التخبط فيه.


كلمات تعبر عن أثر الندم والأسف على الفرد

  • الندم والأسف لا يقتصر على التصرفات الخاطئة، فكثيراً ما نشعر بالندم على تصرفات صحيحة.
  • لحظة صبر في لحظة غضب تمنع ألف لحظة من الندم.
  • أود أن أحيا حياتي بحيث لا تكون أمسياتي مليئة بالندم والأسف.
  • الذكريات غالباً ما تحمل بين طياتها الندم: الندم من عدم الاحتفاظ بالأشياء الجيدة وإباحتها، والندم على عدم القدرة على تصحيح الأخطاء.
  • فليكن زواجك يا بني شتاء، فالندم في الصيف أسهل.
  • ‏الحماقات التي يندم عليها المرء في حياته أشد الندم، هي تلك الحماقات التي لم يرتكبها عندما أتيحت له الفرصة.
  • الندم لا يؤدي إلا إلى إبقائكم عاقين في فخ الماضي.
  • وما أسوأ الندم على أشياء لم نفعلها وكلمات لم نقلها لأحباب فرّقتنا عنهم الحياة أو الموت.
  • ليس في العالم ما يستحقُّ الندم والأسف عليه.
  • السلو عن الإثم لا يكفي لمحوه، وإنّما الندم وحده هو الذي يطهر القلوب ويهيئ النفوس للتوبة النصوح.


أبيات شعرية عن الندم والأسف

  • يقول الشاعر ابن معصوم المدني في قصيدته دع الندامة لا يذهب بك الندم:

دع الندامة لا يذهب بك الندم

فلست أول من زلت به قدم

هي المقادير والأحكام جارية ٌ

وللمهيمن في أحكامه حِكمُ

خفِّض عليك فما حالٌ بباقية ٍ

هيهات لا نعمٌ تبقى ولا نقم

قد كنت بالأمس في عز في دعة ٍ

حيث السرور وصفوا العيش والنعم

واليوم أنتَ بدار الذلِّ مُمتهنٌ

صفرُ اليدين فلا بأسٌ ولا كرمُ

كأن سيفك لم تلمع بوراقه

وغيث سيبك لم تهمع له ديم

ما كان أغناكَ عن حِلٍّ ومرتحلٍ

لولا القضاءُ وما قد خطَّه القلمُ

يا سفرة ً أسفرت عن كلِّ بائِقة ٍ

لا أنتجت بعدك المهرية الرسم

حللت في سوح قومٍ لا خلاق لهم

سِيان عندهم الأنوارُ والظُّلمُ

تسطو بأسدِ الشَّرى فيها ثعالبُها

والصقر تصطاده الغربان والرخم

ويفضل الغمدُ يومَ الفخر صارمَه

وتستطيلُ على ساداتها الخدمُ

إن لم يبِنْ لهم فضلي فلا عَجبٌ

فليس يطرب شادٍ من به صمم

أو أنكروا في العلى قدري فقد شهدت

حتماً بما أنكروه العُربُ والعجمُ

ما شان شأني مقامي بين أظهرهم

فالتبرُ في التُّرب لم تنقص له قِيمُ

لا تعجبوا لهمومي إن برت جسدي

وأصبحت نارُها في القلب تَضطرمُ

فهم كل امرئٍ مقدار همته

وليس يفترقان الهَمُّ والهِممُ

لا كان لي في رقاب المعتفين يدٌ

ولا سعت بي إلى نحو العلى قدم

إن لم أشقَّ عُباب البحر ممتطياً

هوجاءَ ليس لها عُقْلٌ ولا خُطُمُ

أما الركابُ فقد أوليتُهنَّ قِلى ً

والخيلُ لا قرعت أشداقَها اللُّجمُ

ما زلتُ أطوي عليها كلَّ مقفرة

يهماء لا نصبٌ فيها ولا علم

فلم أنل عندها مما أُؤمِّلُه

إلاّ أمانيَّ نفس كلُّها حُلمُ

يا للرجال لخطب جل فادحه حتى

المعارفُ ضاعت عندها الذممُ

ما إن وثقت بخلّ أو أخي ثقة ٍ

إلاَّ دهاني بخطب شرُّه عَممُ

وكلُّ ذي رَحمٍ أوليتُه صلة ً

شكت إلى ربِّها من قطعِه الرَّحِمُ

هذا ابن أمي الذي راعيت قربته

ما كان عندي بسوء الظنِّ يُتَّهم

أدنيته نظراً مني لحرمته

وذو الديانة للأرحام يحترمُ

أضحى لعِرضي مع الأعداءِ

منتهكاً وراح للمال قبل الناس يلتهم

ما صانَ لي نسباً يوماً ولا نشباً

ولا رعى لي عهوداً نقضُها يَصِمُ

قد كنتُ أحسبَه بالغيب يحفظني

ولو زواني عنه الموت والعدم

حتى إذا غبت عنه قام منتهباً

داري وراح لما خلَّفتُ يغتنمُ

تالله ما فعل الأعداء فعلته

كلا ولا اهتضموا ما ظل يهتضم

هلاَّ نَهاهُ نُهاه أو حفيظتُه

عن سلب ما حلي النسوان والحرم

وافى بهن وما أوفى بذمته

سلباً عواطل لا سورٌ ولا خدم

أين الفتوة إن لم ينهه ورعٌ

ولم يَخَفْ غبَّ ما قد راح يجترم

هبه أضاعَ إخائي غير محتشمٍ

أليس عن دون هذا المرء يحتشم

كأنَّه كان مطويّاً على إحنٍ

فعندما غبت عنه راح ينتقم

ما كان هذا جزائي إذ رعيتُ له

حقَّ الاخاءِ ولكن للورى شيمُ

فقل سلامٌ على الأرحام ضائعة ً

فقد لعمري أضاعت حقَّها الأممُ
9 مشاهدة