كم تكون درجة حرارة الجسم المرتفعة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١٧ ، ٥ فبراير ٢٠١٧
كم تكون درجة حرارة الجسم المرتفعة

ارتفاع حرارة الجسم

تعتبر الحرارة العالية مؤشراً على حصول شيء خارج عن المألوف في جسم الإنسان، فقد تكون نتيجة مرض معين، أو دليلاً على أحد الأمراض، وأحياناً تصاحب الحرارة العالية أعراض أخرى، مثل: العرق الزائد، أو الارتعاش بشدة، أوالصداع، أو ألم في العضلات، أو ضعف عام في الجسم، وعندما يعاني الإنسان من ارتفاع في الحرارة، فهناك احتمال كبير بأنه يقاتل التهاباً ‏جرثومياً أو فيروسياً، وأحياناً يكون ذلك ردة فعل تجاه نوع معين من الدواء.


كم تكون درجة حرارة الجسم المرتفعة

عندما يكون الإنسان بصحة جيدة، فإن درجة حرارة جسمه تتغير، ويكون هذا الأمر طبيعياً، ففي وقت الصباح الباكر تكون درجة حرارة الجسم أقل بشكل عام، ثم تبدأ بالارتفاع بشكل تدريجي في فترة ما بعد الظهيرة، أما المعدل الطبيعي لدرجة حرارة جسم الإنسان فهو 37 ‏درجة مئوية، و‏تعتبر درجات الحرارة الأقل من 38 ‏درجة مئوية طبيعية، ولكن إذا زادت عن ذلك فهي تعتبر حرارة مرتفعة، ويجب البحث وراء السبب في ارتفاعها، وذلك من خلال مراجعة الطبيب، وإجراء بعض الفحوصات اللازمة.


أعراض الحرارة المرتفعة

  • عدم ‏القدرة على تناول الطعام.
  • عدم القدرة على النوم بشكل متواصل.
  • التعرق المستمر.
  • الصداع الشديد.
  • الشعور بألم في العضلات.
  • الشعور بالضعف العام في الجسم.
  • الارتعاش.
ملاحظة: بالنسبة لمن هم دون عمر ست سنوات، فقد يعانون من تغير كبير في درجة الحرارة، وقد يتزامن هذا مع نوبة تشنج (نوبة صرعية حموية)، ومع أنّ نوبة التشنج هذه تكون مخيفة بعض الشيء، إلا أنها لا تستمر أكثر من خمس دقائق في العادة.


علاج الحرارة المرتفعة في المنزل

  • شرب كمية كبيرة من السوائل: وذلك لأنّ الحرارة العالية تفقد الجسم الكثير من السوائل، وبالتالي قد يعاني الشخص من جفاف في جسمه، لذلك ينصح بشرب الماء، والعصير.
  • الراحة: وذلك لأن الراحة مهمة، حيث إنّ النشاط الحركي قد يزيد من درجة حرارة الجسم.
  • تناول الدواء: يمكن تناول بعض الأدوية التي يصرفها الطبيب لخفض الحرارة، ومن الجدير بالذكر أنّ درجات الحرارة دون 38.9 ‏درجة مئوية لا تُستعمل لها الأدوية المخفضة للحرارة إلا إذا أشار الطبيب بذلك، حيث إنّ الحرارة العالية تساعد الجسم أحياناً على محاربة فيروس معين؛ مثل: فيروس الزكام.
  • النقع في المياه الدافئة: يمكن أن تكون فكرة عمل مغطس لمدة خمس ‏إلى عشر ‏دقائق مفيدة، إلا إذا سبّب المغطس حالة من الارتعاش فيجب التوقف فوراً؛ لأن ذلك يزيد الحرارة.