كم كيلو من الرياض إلى دبي

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٣٩ ، ٢٠ يناير ٢٠١٨
كم كيلو من الرياض إلى دبي

المسافة بين الرياض ودبي

تقع مدينة الرياض في المملكة العربية السعودية على خط طول 24.6877 وخط عرض46.7219، أما إمارة دبي فتقع في الإمارات العربية المتحدة على خط طول 25.0657 وخط عرض 55.1713، وقد حُسبت مسافة الطيران من الرياض إلى دبي لتعادل 853 كم أي نحو 530 ميلاً، أما مسافة القيادة بين الرياض ودبي فتقدر بنحو 975.24 كم، وإذا قاد المسافر السيارة على سرعة متوسطة أي نحو 112كم/ساعة فإن الوقت المستغرق في السفر من الرياض إلى دبي سيكون 8 ساعات و42 دقيقة، والجدير بالذكر أن الفرق بين السفر في الطيارة والسيارة يساوي قطع مسافة 122 كم تقريباً.[١]


مدينة الرياض

مدينة الرياض هي عاصمة المملكة العربية السعودية، وهي ضمن مقاطعات المملكة الثلاثة عشر، وتقع مدينة الرياض في الأجزاء الوسطى من المملكة العربية السعودية وشبه الجزيرة العربية على ارتفاع 600 متر فوق سطح البحر في شرق منطقة نجد، وقد اشتق اسمها من الكلمة العربية روضة، والتي تعني الحديقة أو المرج، وتتميز مدينة الرياض بأنها من المدن القليلة التي نمت وتطورت بسرعة كبيرة، حيث تحولت من قرية صحراوية صغيرة في القرن السابع عشر، لتصح مدينة كبيرة وحديثة تضم الملايين من السكان في القرن العشرين، فقد بلغ عدد سكانها نسبة لإحصائيات 2010م نحو 5,188,286 نسمة، أما مساحتها فتقدر بنحو 1,550 كم2 أي ما يقارب 600 ميلاً مربعاً.[٢]


وفي الرياض مجموعة من المباني والأبراج المميزة مثل برج الفيصلية ومركز المملكة اللذين يحتويان على مجموعة من المكاتب والفنادق الفارهة، والمطاعم الفاخرة، وأماكن للإقامة، وقد تم تطوير المدينة بشكل كبير في الآونة الأخيرة من خلال إقامة العديد من المشاريع والتي تم تنفيذها في النصف الأخير من القرن العشرين وأوائل القرن الحادي والعشرين، ومن تلك المشاريع إنشاء الحي الدبلوماسي الذي يحتوي على السفارات والمكاتب الدولية، كما تم تنظيم منطقة قصر الحكم لتضم محلات تجارية مركزية، ومن المشاريع الأخرى جامعة الملك سعود، وجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، والمركز الحكومي، ومركز الملك عبد العزيز التاريخي، بالإضافة إلى إنشاء المدن الصناعية التي شجعت - بأسعارها المُخفّضة -على تطوير الصناعة على مختلف أنواعها في المملكة، أما مناخ المدينة فيتسم بأنه حار جداً صيفاً، حيث يصل متوسط درجات الحرارة صيفاً إلى 40 درجة مئوية، كما أنه بارد شتاءً حيث تصل درجات الحرارة إلى 10 درجات مئوية، وتكون درجة الرطوبة في الرياض منخفضة خاصة في فصل الصيف، كما أن الهطل يكون قليلاً ويقتصر على الأشهر بين تشرين الثاني/نوفمبر وأيار/مايو.[٢]


وتعد الرياض مركزاً مالياً وصناعياً وتجارياً مهماً، ففيها العديد من البنوك، كالبنك المركزي السعودي، وفيها العديد من الوزارات الحكومية بالإضافة إلى مقر الخدمات العامة، ويسيطر القطاع العام على المدينة أكثر من القطاع الحكومي، والجدير بالذكر أن السعوديين يمثلون أكثر من تسعة أعشار مجموع الموظفين الحكوميين، ويوظف القطاع الحكومي أكثر من ثلث القوى العاملة في المدينة كما يعد القطاع الحكومي المصدر لنحو نصف إنتاج السلع والخدمات الكُلي في المدينة، أما القطاع الخاص فيعمل به أكثر من خُمسي القوى العاملة في قطاع الخدمات، وما يقارب ربع القوى العاملة في البناء، وأكثر من خُمسها في التجارة وما يقارب عُشرها في الصناعة، وفي مدينة الرياض مصانع عديدة حيث تمتلك حوالي ثلث مصانع البلاد والتي تنتج السلع المعدنية المختلفة، والمواد الكيميائية، ومواد البناء، كما تنتج الآلات والمعدات، والأثاث، والنسيج.[٢]


إمارة دبي

إمارة دبي هي الإمارة التأسيسية للإمارات العربية المتحدة، وتحتل هذه الإمارة المركز الثاني بين الإمارات من حيث عدد السكان والمساحة، حيث تقدر مساحتها بنحو 3,900 كم2، كما يعيش في دبي والمناطق المجاورة لها أكثر من تسعة أعشار سكان الإمارات،2[٣] تقع دبي على الساحل الشرقي لشبه الجزيرة العربية وفي الجزء الجنوبي من الخليج العربي،[٤] وتحد إمارة دبي من الجنوب والغرب إمارة أبو ظبي، كما تحدها من الشرق والشمال الشرقي إمارة الشارقة،[٣] وتتميز إمارة دبي بالتراث الثقافي الغني، كما يُعرف عن أهلها كرم ضيافتهم، ويرحب الإماراتيون بالضيوف والزوار بسخاء على مدار العام.[٤]


وتستقبل إمارة دبي الملايين من الزوار في كل عام من رجال الأعمال وغيرهم من مختلف أنحاء العالم، ففيها العديد من الشواطئ الجذابة، والفنادق الفخمة، بالإضافة إلى مراكز التسوق، والمعالم التراثية،[٤] أما مناخ دبي فهو شبه استوائي وقاحل، وتكون درجة الحرارة عالية جداً في الفترة بين شهر حزيران/يونيو إلى شهر أيلول/سبتمبر، في حين تنخفض درجة الحرارة لتصل حدها الأدنى في الفترة بين شهر كانون الأول/ديسمبر إلى شهر آذار/مارس، ويعتبر هطول الأمطار في دبي قليلاً جداً ويكون أغلب الهطل في الأشهر الباردة من العام،[٥] وقد تطورت إمارة دبي من صحراء قاحلة إلى منطقة حيوية صاخبة تشتمل على عوامل عديدة من عوامل جذب الزوار، كما تحولت من القرى الصغيرة إلى الأحياء السكنية الفاخرة والمزدهرة والأسواق الكبيرة، وتمتلك إمارة دبي مجموعة كبيرة من المناظر الطبيعية المتنوعة، ففيها الجبال الوعرة، والكثبان الرملية، كما توجد فيها الشواطئ الرملية، والحدائق الخضراء الجميلة، وهي مركز تجاري دولي ومنطقة سياحية مهمة، ويمكن القول إن إمارة دبي عبارة عن مجتمع عالمي يتمتع بثقافة ترسخ فيها التقاليد الإسلامية في الجزيرة العربية.[٦]


وقد حدثت في إمارة دبي في القرن الحادي والعشرين العديد من التطورات حيث نُفّذت مشاريع مختلفة، ومنها تنظيم السكك الحديدية، وإنشاء المجمع الرياضي، بالإضافة إلى الفنادق الفخمة، ومن المباني الضخمة التي تم إنشاؤها برج خليفة والذي تم افتتاحه في كانون الثاني/يناير من عام 2010م وقد كان أطول مبنى في العالم آنذاك، وقد سُمّي بداية برج دبي ثم أُعيدت تسميته ليصبح برج خليفة تكريماً لحاكم إمارة أبو ظبي الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان.[٣]


المراجع

  1. "Distance Map Between Riyadh and Dubai", www.distancecalculator.net, Retrieved 2017-12-23. Edited.
  2. ^ أ ب ت Tschangho J. Kim (2017-10-11)، "Riyadh"، www.britannica.com، اطّلع عليه بتاريخ 2017-12-23. بتصرّف.
  3. ^ أ ب ت "Dubai", www.britannica.com, Retrieved 2017-12-24. Edited.
  4. ^ أ ب ت "ABOUT DUBAI", www.dubai.ae, Retrieved 2017-12-24. Edited.
  5. "DUBAI NATURE", www.dubai.ae, Retrieved 2017-12-24. Edited.
  6. "DUBAI ATTRACTIONS", www.dubai.ae, Retrieved 2017-12-24. Edited.