كيفية اختيار موضوع البحث

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣٦ ، ١ يوليو ٢٠١٨
كيفية اختيار موضوع البحث

العصف الذهني للأفكار

يمكن أن يقوم الشخص بكتابة قائمة بالكلمات التي تصف موضوعه، بالإضافة إلى كلمات لمفاهيم واسعة، مثل الفقر، والنسوية، والقيام بالعصف الذهني لكلمات رئيسية أكثر دقة، مثل الحدث الخاص بالموضوع، والوقت، والشخص أو المجموعة، والمكان، واستخدام هذه الكلمات لمحاولة تحديد عنوان دقيق للموضوع، وللبحث عنه.[١]


جمع المعلومات حول البحث

ينبغي على الشخص جمع المعلومات حول البحث الذي سيقوم به أولاً، والتي يمكن إيجادها في مقالات المجلات، أو الموسوعات، أو حتى ويكبيديا، أو الكتب المختلفة، وعلى الرغم من أن بعض هذه المصادر قد لا تكون ملائمة للبحث النهائي، إلا أنها قد توفر معلومات أساسية مفيدة، وأسماء أو عبارات محددة يمكن استخدامها للبحث عن مصادر علمية أكثر.[٢]


تخصيص الموضوع

يجب الحرص على تحنب اختيار موضوع واسع النطاق، وذلك حسب الموضوع وطول مدة البحث المطلوبة، ومحاولة التركيز على حدث، أو وقت، أو شخص أو مجموعة، أو مكان معين، فمثلاً موضوع أثر الإعلام على صورة الجسد، وتختلف وسائل الإعلام بشكل كبير، فمنها التلفاز، والإعلانات، والأفلام، والإعلانات التجارية، لذا سيكون هذا الموضوع عاماً وواسعاً للبحث وتغطيته في بحث صغير، لذا ينبغي تخصيص محور الموضوع للتركيز على جانب أصغر من التأثير الإعلامي، فمثلاً أثر إعلانات مجلة الموضة الحالية على صورة الجسد الأنثوي، فأصبح الموضوع مركزاً أكثر، حيث إنه يخص نوع معين من الوسائط، وهي إعلانات المجلات، ويحدد الوقت، وهو الوقت الحالي، وعلى الشخص أو المجموعة وهم المراهقين، وعلى المكان مثل الولايات المتحدة.[٣]


تحديد سؤال بحث دقيق

يمكن أن يبدأ الشخص موضوعه بكلمة، ثم تطويره إلى موضوع مثير للاهتمام، ودقيق، ويركز على جانب محدد من هذه الكلمة، ثم ينبغي عليه البدأ في طرح الأسئلة حول الموضوع، فمثلاً: رانك لويد رايت أو العمارة الحديثة، فيمكن أن يكون سؤال البحث: كيف أثر فرانك لويد رايت على العمارة الحديثة؟، ويمكن تركيز سؤال البحث كما يلي: ما هي مبادئ التصميم الشائعة التي استخدمها فرانك لويد رايت في المنازل المعاصرة؟[٤]


القيام ببحث أعمق حول الموضوع

ينبغي على الشخص القيام ببحث أعمق، وقراءة المزيد من المعلومات حول الموضوع، مستخدماً الكلمات المفتاحية التي حددها عند العصف الذهني للأفكار، حيث يمكنه البحق في المجلات، وقواعد بيانات، والمقالات، ومحركات البحث على الإنترنت، فعليه محاولة الإجابة عن سؤال البحث، حيث ينبغي على الشخص القيام بهذه الخطوة قبل تحديد الموضوع النهائي، وفيما إذا كان بإمكانه العثور على معلومات كافية للإجابة عن سؤال البحث.[٤]


المراجع

  1. "Choosing a Research Topic", www.grinnell.edu, Retrieved 24-6-2018. Edited.
  2. "How do I choose a research topic?", www.library.wisc.edu, Retrieved 24-6-2018. Edited.
  3. "Choosing a Topic", www.library.buffalo.edu, Retrieved 24-6-2018. Edited.
  4. ^ أ ب "Selecting a Topic", www.umflint.edu, Retrieved 24-6-2018. Edited.