كيفية التخلص من إفرازات المهبل الكريهة

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٥٨ ، ٣١ مايو ٢٠١٩

التهاب المهبل البكتيري

تُعدّ الإفرازات المهبلية الطبيعية مُهمّة لحماية المهبل من العدوى، وللحفاظ على نظافته، ورطوبته، أمّا بالنسبة لإفرازات المهبل الكريهة فتدّل على وجود مشكلة صحيّة تستدعي العلاج، ويعتمد العلاج على مسبّب هذه الإفرازات، ففي حال الإصابة بالتهاب المهبل البكتيريّ (بالإنجليزية: Bacterial vaginosis) يتمّ علاج العدوى والتخلّص من الإفرازات المهبليّة الكريهة عن طريق وصف الطبيب لأحد المضادّات الحيويّة (بالإنجليزية: Antibiotic) المناسبة، والتي تتوفر على شكل كريمات، أو جل، أو حبوب فمويّة للقضاء على العدوى.[١][٢]


التهاب المهبل الفطري

قد تُشير زيادة كثافة الإفرازات المهبليّة، لتصبح مُشابهة للجبن الأبيض، إلى الإصابة بالتهاب المهبل الفطريّ (بالإنجليزية: Vaginal thrush)، الناتج عن فرط نمو فطريات المُبيَضّة البيضاء (بالإنجليزية: Candida albicans) المتواجدة بشكل طبيعي في المهبل، والأمعاء، وعادةً ما يتسبب التهاب المهبل الفطري بأعراض أُخرى، مثل الألم، والحرقة عند التبوّل أو الجماع، واحمرار وانتفاخ في منطقة المهبل، ويهدف العلاج إلى خفض عدد الفطريات للتخلّص من الأعراض المصاحبة للعدوى، وقد يتضمّن العلاج استخدام المضادّات الفطريّة (بالإنجليزية: Antifungal) الموضعيّة مثل الكريمات، والتحاميل المهبليّة، أو المضادّات الفطريّة الفمويّة مثل دواء الفلوكونازول (بالإنجليزية: Fluconazole).[٣]


داء المشعرات

يُعدّ داء المشعرات (بالإنجليزية: Trichomoniasis) أحد الأمراض المنقولة جنسيّاً الشائعة، والناجمة عن الإصابة بعدوى طفيليّ المشعرات المهبلية (بالإنجليزية: Trichomonas vaginalis)، والتي تؤدي إلى خروج إفرازات مهبليّة كريهة، ويتمّ علاج داء المشعرات عن طريق استخدام الأدوية الفمويّة لكلا الزوجين، والتي تتضمّن دواء الميترونيدازول (بالإنجليزية: Metronidazole)، ودواء التينيدازول (بالإنجليزية: Tinidazole).[٤]


الاهتمام بنظافة المهبل

قد يؤدي عدم الاهتمام بنظافة المهبل إلى خروج إفرازات مهبليّة كريهة، لذلك يجب الحرص على الاهتمام بنظافة المهبل، واتّباع النصائح التالية:[٥][٦]

  • ارتداء الملابس الداخليّة القطنية، وتجنّب النايلون.
  • تغيير الملابس الداخلية مرة في اليوم على الأقل.
  • غسل الملابس الداخليّة الجديدة قبل ارتدائها.
  • تنظيف المهبل بالماء الدافئ، وتجفيفه بمنشفة نظيفة.
  • تجنّب استخدام المُنتجات المُعطرة لتنظيف المهبل.


المراجع

  1. "Vaginal discharge", www.nhs.uk,17-1-2018، Retrieved 15-4-2019. Edited.
  2. "Bacterial vaginosis", www.nhs.uk,22-11-2018، Retrieved 15-4-2019. Edited.
  3. "Vaginal thrush", www.betterhealth.vic.gov.au, Retrieved 15-4-2019. Edited.
  4. "Trichomoniasis", www.cdc.gov, Retrieved 15-4-2019. Edited.
  5. "Vulvar Care", my.clevelandclinic.org, Retrieved 15-4-2019. Edited.
  6. Emily Rekstis (24-8-2018), "8 Underwear Rules to Live by for a Healthy Vagina"، www.healthline.com, Retrieved 15-4-2019. Edited.