كيفية التخلص من التهاب المعدة

كتابة - آخر تحديث: ١٧:٤٥ ، ٢١ مايو ٢٠١٩
كيفية التخلص من التهاب المعدة

العلاج الدوائي

يعتمد علاج التهاب المعدة على عدّة عوامل، منها سبب الإصابة به وما إذا كانت أعراضه حادة أو مزمنة، وبشكلٍ عام، هناك العديد من الأدوية التي تُستخدم لعلاج التهاب المعدة، والتي نذكر منها ما يأتي:[١]

  • المضادات الحيوية، مثل كلاريثروميسين وميترونيدازول، والتي تهاجم جرثومة المعدة بشكلٍ مباشر، ويستغرق العلاج بهذه المضادات من 10 إلى 14 يوماً.
  • مثبطات مضخة البروتون، مثل الأوميبرازول واللانسوبرازول، التي تمنع إنتاج حمض المعدة، وتلعب دوراً في التئام جروح المعدة.
  • حاصرات مستقبل الهستامين 2، مثل الرانيتيدين والفوموتيدين، والتي يمكنها أن تُقلّل من إنتاج حمض المعدة.
  • مضادات الحموضة.
  • السكرالفيت أو الميزوبروستول، التي تُغلّف وتحمي جدار المعدة.
  • الأدوية المضادة للغثيان، والتي تُقلّل من أعراض الغثيان الناتج عن التهاب المعدة.


العلاجات الطبيعيّة

يمكن أن تُخفّف العلاجات الطبيعيّة من شدة الأعراض المصاحبة لالتهاب المعدة وتُوقف نمو جرثومة المعدة، لكنها نادراً ما تعالج الأسباب الكامنة وراء الإصابة به، ويمكن بيان هذه العلاجات على النحو الآتي:[٢]

  • الشاي الأخضر أو الأبيض.
  • اللبن الرائب.
  • النعناع.
  • نخالة القمح.
  • عصير الجزر.
  • ماء جوز الهند.
  • الخضراوات الخضراء الورقية.
  • البصل.
  • الثوم.
  • التفاح.
  • الفواكه الطازجة والتوت.
  • الكرفس.
  • عصير التوت البري.
  • الكرنب.
  • البروكلي.
  • البصل الأخضر.
  • البقدونس.
  • الزعتر.
  • حبوب الصويا.
  • البقوليات، كالبازلاء والعدس.
  • البروبيوتك.[٣]


تغيير نمط الحياة

يُعدّ التهاب المعدة من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بسرطان المعدة؛ لهذا يُجب اختيار نمط الحياة بعناية، ويمكن ذلك من خلال اتباع النصائح التالية:[٣]

  • تجنُّب الأطعمة المُصنّعة والمحفوظة، والأطعمة الغنيّة بالغلوتين أو السكريات، والأطعمة الحمضية، ومنتجات الألبان.
  • تناول وجبات أصغر؛ إذ أنّ أعراض التهاب المعدة لا تتفاقم بسبب نوعية الأكل فحسب، وإنّما بسبب طريقة تناول الطعام أيضاً؛ فتناول وجبة كبيرة من الطعام يُشكّل ضغطاً على الجهاز الهضمي من ناحية تحويله إلى طاقة وفضلات؛ وبالتالي يجب الحرص على تناول وجبات صغيرة طوال اليوم؛ للتخفيف من أعراض التهاب المعدة.
  • فقدان الوزن الزائد.
  • الإقلاع عن التدخين .
  • الإمتناع عن تناول الكحول.
  • تجنّب استخدام مسكنات الألم التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، مثل الأسبرين والإيبوبروفين؛ لأن هذه الأدوية يمكن أن تُتلف بطانة المعدة مع مرور الوقت.


المراجع

  1. Daniel Murrell (26-09-2017), "Everything you need to know about gastritis"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 04-04-2019. Edited.
  2. Charles Patrick Davis (14-02-2019), "Gastritis Symptoms, Causes, Diet, Home Remedies, Treatment, and Cure"، www.medicinenet.com, Retrieved 05-04-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Kathryn Watson (10-12-2018), "Home Remedies for Gastritis"، www.healthline.com, Retrieved 05-04-2019. Edited.