كيفية التخلص من اللهاية

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٥٧ ، ١٧ مايو ٢٠١٩
كيفية التخلص من اللهاية

التخلّص من اللهاية تدريجيّاً

تُعتبر اللّهاية كأيّ إدمان جسديّ أو نفسيّ آخر؛ إذ يجب محاولة التخلّص منها بشكلٍ تدريجيّ، ويُنصح بأخذها من الطفل فترةً قصيرةً في وقت معيّن خلال النهار، حيث تُعتبر هذه الطريقة الأسهل بالنسبة للوالدين وللطفل على الرغم من أنّها قد تأخذ وقتاً طويلاً نسبيّاً مقارنةً مع الطرق الأخرى،[١] ويُشار إلى إمكانيّة تطبيق هذه الطريقة بشكلٍ عكسيّ؛ فبدلاً من تحديد أوقات لمنع الطفل عنها، يُمكن تحديد أوقات ليستخدمها فيها؛ كإخباره أنّ بإمكانه استخدامها على السرير فقط، أو عند التسنين، أو غيرها.[٢]


جذب تعاطف الطفل

تُعدّ فكرة جذب تعاطف الطفل من الحلول الفعّالة للتخلّص من اللهاية، حيث يُمكن إخبار الطفل أنّ اللهاية مخصّصة للأطفال الصغار، وأنّها لا تُناسبه حالياً حيث إنّه قد أصبح كبيراً، ومن الأفضل تقديمها إلى رضيع محتاج كتبرّع خيريّ.[١]


التعزيز الإيجابي

توصي جمعية طب الأسنان الأمريكيّة (بالإنجليزية: The American Dental Association) بالثناء على الطفل عند امتناعه عن استخدام اللهاية أو مصّ الإبهام، حيث يندرج ذلك تحت التعزيز الإيجابيّ الذي يُساعد الطفل على ممارسة السلوكيّات التي ترغب أسرته برؤيتها.[٢]


إتلاف اللهاية

يُعدّ إتلاف اللهاية من الطرق الجيّدة للتخلّص منها، ويكون ذلك عن طريق نزع نهايتها بواسطة المقص، وبعد ذلك يجب على الوالدين إخبار الطفل بتلفها ووجوب التخلّص منها، كما يجب في هذه الحالة تجنّب إعادتها إلى الطفل مطلقاً؛ وذلك حتّى لا تتسبّب في اختناقه، وتُفيد هذه الطريقة الأطفال الصغار الذين لا يُدركون أنّه يُمكن إعادة شراء واحدة جديدة من المتجر.[١]


الاستعانة بشخصية مُفضّلة لدى الطفل

يُمكن الاستعانة بإحدى الشخصيّات الكرتونيّة المُفضّلة لدى الطفل للتخلّص من اللهاية، ويكون ذلك من خلال إخبار الشخصية للطفل بأنّه قد أصبح كبيراً، ثمّ تأخذ هذه الشخصيّة اللهاية وتترك له هديةً بدلاً منها، مع مراعاة اختيار هدية يُفضّلها الطفل سواء كانت لعبة معيّنة، أو الخروج لحضور فيلم، أو الذهاب إلى متجر الآيس كريم، أو غيرها، وتتمثّل الطريقة الشائعة لتطبيق هذه الطريقة بتكليف الطفل بجمع كافّة اللهايات، ووضعها على الطاولة قبل النوم؛ وذلك حتّى يستيقظ صباحاً ويراها قد اختفت وحلّت مكانها الهدية.[٣]

رمي اللهاية

يُعدّ رمي اللهاية من الطرق الفعّالة في التخلّص منها نهائيّاً، إلّا أنّها تحتاج إلى الكثير من الصبر والحزم بالنسبة للوالدين، حيث يجب أخذها بعيداً عن الطفل، وتجنّب إعادتها مطلقاً بغضّ النظر عن توسّل الطفل وصراخه لاسترجاعها، حيث ستُساعد هذه الطريقة على التخلّص من اللهاية نهائيّاً خلال مدّة تتراوح من أسبوع إلى أسبوعين كحدّ أقصى.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Melissa Maypole (12-6-2018), "8 Ways to Help Your Child Get Rid of the Pacifier"، www.healthline.com, Retrieved 9-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Lisa Milbrand (11-2017), "Bye-bye, Binky! How and When to Take Away the Pacifier"، www.thebump.com, Retrieved 9-4-2019. Edited.
  3. Amanda Rock (17-4-2017), "Pacifier Weaning Tactics"، www.verywellfamily.com, Retrieved 9-4-2019. Edited.