كيفية التعامل مع الطفل العنيد في عمر السنتين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٥ ، ١٥ مايو ٢٠١٩
كيفية التعامل مع الطفل العنيد في عمر السنتين

البحث عن سبب العناد

قد لا يكون عناد الأطفال لأجل التمرّد فقط، بل قد يكون نتيجة للعديد من الإحباطات وبعض المشاكل النفسيّة التي يواجهها الطفل في حياته، ولذلك فإنّه يجب على الآباء بدايةً البحث عن أسباب عناد أطفالهم قبل الشروع في معالجته وحلّه.[١]


تقبّل الطفل العنيد

على الآباء تقبّل طبيعة طفلهم العنيد، والتّعامل معه على ذلك الأساس؛ فالكثير من الناس كانوا عنيدين في طفولتهم، حتّى وصلوا للنضج وأدركوا أنّ العناد ليس جيّداً دوماً، رغم أنّ صفة العناد يمكن أن تتحول إلى صفة تصميمٍ واجتهادٍ، إذا ما تمّ توجيهها والتعامل معها بالشكل الصحيح.[٢]


منح الطفل فرصة للتفكير

في التعامل مع الطفل العنيد يمكن سؤال الطفل عن السبب وراء عناده، أو لماذا يريدون تنفيذ رغبتهم أو طلبهم، قد يساعد ذلك في تهدئتهم، فمن المهم أن يشعر الطفل أنّه يُعامَل كشخصٍ بالغٍ؛ لذا يجب أن يُمنح فرصةً للشرح عن أسبابه واحتياجاته والتفاوض معهم على ما يريد.[٢]


عدم إجبار الطفل على ما لا يريده

من عادة الأطفال أنّهم عند تعرّضهم للإجبار على ما لا يريدونه، يميلون للتمرّد والعناد، وفي بعض الأحيان يتعمّدون القيام بعكس ما طُلب منهم كسلوكٍ عكسيٍ، وتعبيراً عن رفضهم محاولة إجبارهم، ولكي يتم تجاوز ذلك من قبل الآباء يمكنهم محاولة خلق تواصل بينهم وبين طفهم العنيد، ومنحه الاهتمام والرعاية التي يحتاجها، فقد ينجح ذلك من تقليل حدّة عناده، وتسهيل التعامل معه.[٣]


التفاوض مع الطفل

يعتقد بعض الآباء أنّه لا يمكن الدخول في جدالٍ وتفاوضٍ مع الطفل حول أسباب عناده، أو لمحاولة إقناعه بأمر ما، لكنّ الحقيقة أنّها طريقة ناجحة وفعّالة للتعامل مع الطفل العنيد؛ ليوافق على أمرٍ ما يحدث اتّفاق بينه وبين والديه، ومن المهم جداً الحفاظ على الهدوء أثناء مناقشة الطفل دون رفع للصوت، أو استخدام للعنف.[٢]


المراجع

  1. Mark Quick (13-6-2017), "Stubborn Behavior in Kids"، healthfully.com, Retrieved 6-5-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "How to Deal with Stubborn Children", www.wikihow.com, Retrieved 6-5-2019. Edited.
  3. Sagari Gongala, "Ten Ways To Deal With A Stubborn Child"، www.momjunction.com, Retrieved 6-5-2019. Edited.