كيفية تنشيط الذاكرة للحفظ

كتابة - آخر تحديث: ١٢:١٦ ، ١٣ سبتمبر ٢٠١٨
كيفية تنشيط الذاكرة للحفظ

تحديد أولويات الحفظ

يمكن تعين مكان في المنزل لوضع المحفظة والمفاتيح وغيرها من الأمور التي لا يحتاج الشخص إلى تذكر مكانها من أجل توجيه التركيز والعقل على الأمور المهم تذكرها وحفظها، كما يمكن الاستعانة بالتقويمات، والخرائط، والمجلدات من أجل الوصول إلى المعلومات الروتينية دون بذل جهد عقلي كبير.[١]


كسر الروتين

يمكن لتغير بسيط في الروتين أن يحدث تحسناً ملحوظاً في أداء العقل والحفظ، فمثلاً يمكن تغير طريق الذهاب أو العودة من جامعة، وتجربة مكان جديد للتسوق، أو حتى إغلاق العينين عند فتح الباب، بحيث يتم مفاجأة العقل مرة واحدة يومياً، كما وأن الدراسات أثبتت أن تغير الروتين بشكل متكرر يؤثر بشكل إيجابي في تحسين الأداء الدراسي والحفظ.[٢]


الابتعاد عن الهاتف قبل النوم

يجب السماح للعقل بالاسترخاء قبل النوم من خلال الابتعاد عن الهاتف، حيث إن الضوء الأزرق المنبعث من الهاتف يؤثر على جودة ودورة النوم، وبدون النوم بشكلٍ كافٍ فإن الخلايا العصبية في العقل تبقى مشغولة ولا تستطيع تنسيق المعلومات وحفظها.[٣]


تكرار المعلومات

تكرار المعلومات بصوت عالٍ أو حتى كتابتها يعد من الأمور التي تقوم بتعزيز الذاكرة وتحسينها، سواءٌ كانت المعلومات مقروءة أو مسموعة أو حتى تم التفكير فيها، فمثلاً، في حال أن الشخص يريد حفظ اسم شخص يتحدث معه من الممكن استخداماسمه عند التحدث معه وذكر اسمه في السياق.[١]


تناول الفيتامينات والمغذيات

هناك العديد من الفيتامينات والمعادن التي تعزز أداء الدماغ والتي من المهم إضافتها إلى النظام الغذائي اليومي، فمثلاً، يساعد فيتامين ب-12 و ب-6 وحمض الفوليك على منع التعب ومنع التسويف والتأجيل في الدراسة، أما الزنك واليود فيمكن أن تساهم على زيادة الإدراك في الدماغ، كما وأن أوميغا 3 والأحماض الدهنية الأساسية تساعد الدماغ على العمل بالشكل الصحيح.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب "6 simple steps to keep your mind sharp at any age", www.health.harvard.edu, Retrieved 11-9-2018. Edited.
  2. ^ أ ب Jamie Shuck (25-8-2016), "7 Ways to Boost Brain Power While Studying"، www.topuniversities.com, Retrieved 11-9-2018. Edited.
  3. Timothy J. Legg (22-12-2017), "25 Ways to Improve Your Memory"، www.healthline.com, Retrieved 11-9-2018. Edited.