كيفية حدوث البراكين

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٥٥ ، ٧ مايو ٢٠١٩
كيفية حدوث البراكين

كيفية حدوث البراكين

تحدث البراكين عندما تتدفق الماغما وما يرافقها من رماد وغازات من باطن الأرض إلى السطح حيث تكون درجة حرارتها عالية جداً، وهناك ثلاثة أسباب رئيسية وراء ارتفاع الماغما والتسبب في ثوران البركان على سطح الأرض وهي كما يأتي:[١]

  • يمكن أن تتدفق الماغما عندما تتحرك الألواح التكتونية ببطء بعيداً عن بعضها البعض، فترتفع الماغما لملء الفراغ الناتج وعندها يحدث ثوران للبركان وعادة ما يكون تحت الماء.
  • يمكن أن تتدفق الماغما عندما تتحرك الصفائح التكتونية باتجاه بعضها البعض، فينزلق جزء من القشرة الأرضية في باطن الأرض، وتؤدي الحرارة والضغط العاليان إلى ذوبان هذه القشرة وارتفاعها كالماغما.
  • يمكن أن تتدفق الماغما عند النقاط الساخنة على سطح الأرض، حيث تعمل هذه المناطق على تسخين الماغما فتصبح أقل كثافة مما يؤدي إلى اندفاعها إلى السطح.


أنواع البراكين

عندما تندفع الماغما إلى سطح الأرض يمكن أن تشكّل أنواعاً مختلفة من البراكين اعتماداً على لزوجتها وكمية الغازات فيها والطريقة التي وصلت بها إلى السطح، وفيما يأتي ذكر لهذه الأنواع:[٢]

  • البراكين الطبقية: (Strato volcanoes)، تكون على شكل مخروط متماثل مع جوانب شديدة الانحدار، وتكون اللافا المتدفقة سميكة جداً ولزجة ولا تتدفق بسهولة، لذلك تتراكم حول فوهة البركان مكونة جبلاً شديد الانحدار، ونظراً لأن اللافا لزجة للغاية، فإن الغازات المرافقة لها تبقى ملتصقة بها وعندما ترتفع إلى السطح يتراكم ضغط الغاز داخل البركان مما يؤدي إلى انفجاره بشكل عنيف.
  • براكين الدروع: (Shield volcanoes)، تتشكل من اللافا قليلة اللزوجة، وعندما تنفجر تتنشر اللافا بعيداً عن المصدر مكونة جبلاً ذا منحدرات طفيفة.
  • ثورانات الشقوق: (Fissure vents)، تحدث عندما تتدفق اللافا من خلال شق طويل إلى سطح الأرض.
  • البراكين المخروطية: (Spatter cones)، تحدث عندما تحتوي الماغما على الكثير من الغازات، حيث تتدفق الماغما القريبة من السطح فقط لتشكل مخروطاً منخفض الانحدار.
  • البحيرات البركانية: (Caldera)، حيث يتم تخزين الماغما أسفل البركان في حجرة الماغما، وعند انفجار البركان تندفع الماغما إلى السطح وتصبح الحجرة فارغة مما قد يؤدي إلى انهيار سقفها، وعندها يتشكل تجويف على السطح ذي جدران شديدة الانحدار.


كيفية تكوّن الماغما

لمعرفة كيفية تكوّن الماغما يجب توضيح ثلاثة مفاهيم تتعلق بالانصهار، وهي كما يأتي:[٣]

  • الانصهار الجاف: وهو انصهار [[أنواع الصخور البركانية|الصخور] والمواد غير العضوية التي لا تحتوي على الماء أو ثاني أكسيد الكربون عند درجة حرارة محددة.
  • الانصهار الرطب: وهو انصهار الصخور والمواد غير العضوية التي تحتوي على الماء عند درجات حرارة مختلفة والتي تتغير مع الضغط والعمق.
  • الانصهار الجزئي: هو انصهار بعض أجزاء الصخور الموجودة في طبقة الوشاح العلوي أو في القشرة الأرضية وذلك لأن الصخور تتكون من عدة معادن لكل منها درجة انصهار مختلفة.[٤]

فيما يأتي طرق مختلفة تؤدي إلى تكوّن الماغما:[٣]

  • تكوُّن الماغما البازلتية: تتشكَّل الماغما البازلتية نتيجة الانصهار الجزئي الجاف للصخور في طبقة الوشاح العلوي، وتتكون هذه الماغما عادةً في البراكين المحيطية نظراً لانتشار البازلت في القشرة المحيطية.
  • تكوُّن الماغما الريوليتية: تتكون الماغما الريوليتية من صخور تحتوي على مياه ومعادن وتتشكَّل نتيجة الانصهار الرطب للقشرة القارية؛ وذلك بسبب ارتفاع الماغما البازلتية من طبقة الوشاح دون الوصول إلى السطح لتستقر أسفل القشرة مما يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة القشرة وانصهار الصخور فيها.
  • تكوُّن الماغما الأنديزيتية: تتكوَّن الماغما الأنديزيتية من صخور البازلت المحيطية وصخور القشرة القارية التي تحتوي على نسبة عالية من ثاني أكسيد السيليكون، وتتشكَّل نتيجة الانصهار الجزئي الرطب للصخور في طبقة الوشاح بسبب تباعد الصفائح القارية عن بعضها البعض، واندفاع الماغما البازلتية الساخنة في الفراغ الناتج فتذيب معها جزءاً من صخور الوشاح.


المراجع

  1. "What Is a Volcano?", spaceplace.nasa.gov, Retrieved 2019-4-19. Edited.
  2. "Types of volcano", www.bgs.ac.uk, Retrieved 2019-4-19. Edited.
  3. ^ أ ب Lindsey Fisher (2017-4-25), "What Are Three Ways Magma Can Form?"، sciencing.com, Retrieved 2019-4-30. Edited.
  4. "Magma and Magma Formation", opentextbc.ca, Retrieved 2019-4-30. Edited.