كيفية حماية الأطفال من نزلات البرد

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٢ ، ٩ يناير ٢٠١٩
كيفية حماية الأطفال من نزلات البرد

غسل اليدين

أظهرت الدراسات أن غسل اليدين يمكن أن يقلل من انتشار الأمراض المعدية بين الأطفال في سن المدرسة، خاصة أنهم يقضون الكثير من الوقت معاً في أماكن قريبة خلال العام الدراسي، ويعتبر غسل اليدين واحدة من أكثر الطرق فعالية لمنع انتشار أمراض الأطفال الشائعة كالبرد والإنفلونزا، ومن الجيد التأكد من أن الأطفال يستطيعون غسل أيديهم بشكل صحيح، خاصة قبل تناول الطعام، وعند لمس الأنف، وبعد استخدام الحمام، كما يجب أن يتم غسل اليدين بالشكل الصحيح لمدة 30 ثانية على الأقل بالماء والصابون، ولا يشترط أن يكون الصابون من المنتجات المضادة للبكتيريا، فقد أظهرت الدراسات أن الصابون المضاد للبكتيريا ليس أكثر فعالية في قتل الجراثيم من الصابون العادي، وقد بين خبراء الصحة أن الاستخدام المتزايد للمنتجات المضادة للبكتيريا قد تكون سبباً لتزايد مشكلة البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية (بالإنجليزية: Antibiotic-resistant bacteria).[١]


التعقيم

يمكن أن تعيش فيروسات البرد والإنفلونزا على الأسطح لمدة تصل إلى ثلاث ساعات، لذلك يجب غسل الأسطح بمعقم يمكنه قتل الفيروسات، أو المحلول المبيّض (بالإنجليزية: Bleach) والماء، وإذا وجد شخص مريض في المنزل، يجب أن لا يتم مشاركة الكؤوس وأواني الطعام معه، وغسلها جيداً بالصابون والماء الساخن بين الاستخدامات، وأن يتم مسح مفاتيح الإضاءة، والهواتف، ومقابض الأبواب، ولوحات المفاتيح، وجميع الأشياء التي يتشاركها أفراد العائلة.[٢]


الحصول على لقاحات الإنفلونزا

أفضل طريقة لحماية الأطفال من نزلات البرد والإنفلونزا هي أخذ لقاح الإنفلونزا الموسمي (بالإنجليزية: Flu vaccine)، وحسب توصية الأكاديمية الأمريكية لأطباء الأسرة (بالإنجليزية: American Academy of Family Physicians)، ومراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (بالإنجليزية: Centers for Disease Control and Prevention)، فإنه يجب على جميع الأشخاص من عمر ستة أشهر أو أكثر أخذ لقاح الإنفلونزا، ويعتبر لقاح الإنفلونزا مهم بشكل خاص للأشخاص المعرضين لخطر المضاعفات المتعلقة بالإنفلونزا، ومن ضمنهم الأطفال الذين تقل أعمارهم عن عامين.[٣]


تجنب التدخين السلبي

يعتبر التدخين السلبي (بالإنجليزية: Secondhand smoke) من الأسباب الرئيسية التي تجعل الأطفال أكثر عرضة لمشاكل الجهاز التنفسي العلوي، وقد بينت الدراسات أن الأطفال الذين يعيشون مع أشخاص مدخنين يصابون بنزلات البرد أكثر من غيرهم، كما أن إصابتهم تستمر لفترة أطول من الأطفال الذين لا يتعرضون للدخان، لذلك يجب الانتباه إلى تجنب التدخين بالقرب من الأطفال.[٢]


تقليل انتشار الجراثيم أثناء العطس أو السعال

يجب تعليم الأطفال كيفية السعال والعطس بالشكل الصحيح، خاصة أن فيروسات البرد والإنفلونزا محمولة على قطيرات اللعاب عندما يعطس الشخص أو يسعل، لذلك يتم تغطية الفم والأنف عند العطس أو السعال بمنديل، وقد أظهرت الدراسات الحديثة أن معظم الناس يغطون عطسهم بأيديهم، وتعتبر هذه الطريقة خاطئة لأنها تساعد على انتشار المرض.[١]


بناء جسم صحي

يعتمد نظام المناعة الصحي على الجسم السليم، وعندما يكون الجهاز المناعي في حالة جيدة فإنه يكافح الفيروسات بشكل أفضل، ومن أهم عوامل دعم الجهاز المناعي هي الرضاعة الطبيعية لأطول فترة ممكنة، إذ يمكن للأجسام المضادة الموجودة في حليب الثدي أن تحمي ضد مجموعة كبيرة من الجراثيم، بالإضافة إلى ضرورة اتباع الأطفال نظام غذائي متوازن، وتشجيعهم على ممارسة الرياضة بانتظام، والنوم لساعات كافية.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب Katherine Lee (8-2-2018), "Healthy Habits for Kids to Prevent Cold and Flu"، www.verywellfamily.com, Retrieved 20-12-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت "How to protect your family from colds and flu", www.babycenter.com,1-9-2016، Retrieved 20-12-2018. Edited.
  3. "Protecting Your Family During Cold and Flu Season", familydoctor.org,23-10-2017، Retrieved 20-12-2018. Edited.