كيفية صلاة قيام الليل

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:٠٩ ، ٣١ أغسطس ٢٠١٥
كيفية صلاة قيام الليل

صلاة قيام الليل

إنّ الله سبحانه وتعالى أمر المسلمين بمجموعةٍ من العبادات والطاعات كي يتقرّبوا إليه، ويُدخلهم جنات الخلد في الآخرة، ففرض الله عزّ وجل الكثير من الفرائض كالصلاة والصوم والزكاة والتحلّي بالأخلاق الحميدة كالصدق، ولكي يتقرّب المسلم أكثر من ربه يتوجّب عليه أن يتبع سنّة رسولنا الكريم بالإضافة للفرائض، ومن السنن التي أسنّها الرسول صلى الله عليه وسلم قيام الليل، فقال في حديثه: "عليكم بقيام الليل فإنه دأب الصالحين قبلكم، وقربة إلى الله تعالى، ومكفرة للسيئات، ومنهاة عن الإثم، ومطردة للداء عن الجسد".


إنّ الوقت المحدّد لقيام الليل طويل نسبياً؛ فهو يبدأ بعد الانتهاء من صلاة العشاء ويمتدّ إلى صلاة الفجر، فاختيار أي ساعة بهذه المدة تعتبر جائزةً لقيام الليل.


كيفية صلاة قيام الليل

  • الطهارة والوضوء، ويتمّ الوضوء كما هو متعارف عليه. .
  • اختيار اللباس الشرعي الخاص بكلٍّ من الذكور والإناث.
  • الوقوف بالجهة الصحيحة للقبلة وعدم التحرّك لليمين أو اليسار، ومن ثم النية بقيام الليل وذلك بالقلب ولا يجب نطقها.
  • التكبير بقول الله أكبر مع النظر إلى مكان السجود والخشوع.
  • وضع اليد اليسرى على الصدر ومن ثمّ تعلوها اليد اليمنى، والبدء بقراءة سورة الفاتحة.
  • قراءة ما تيسّر من آيات من القرآن الكريم، ومن ثم التكبير مرّةً أخرى.
  • الركوع لله عز وجل والقول " سبحان ربي العظيم" ثلاث مرات ومن ثم الوقوف مع القول سمع الله لمن حمد.
  • السجود مرتين متتاليتين والقول عند كلّ سجدة ثلاث مرات "سبحان ربي الأعلى"، ثم الوقوف باعتدال لأداء الركعة الثانية.
  • قراءة سورة الفاتحة، وما تيسر من القرآن الكريم، ومن ثم الركوع، وبعدها السجود مرتين.
  • الجلوس بعد السجود وقراءة التشهد فيتمّ القول: "التحيات لله والصلوات والطيبات، السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته، السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين، أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً عبده ورسوله" ومن ثم القول " اللهم صلِّ على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، وبارك على محمّد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد".
  • التسليم عن اليمين وعن الشمال بقول المصلي: "السلام عليكم ورحمة الله وبركاته" مرة واحدة.


وهكذا يكون المسلم انتهى من ركعتين من صلاة قيام الليل، فيمكنه الاكتفاء بذلك أو إكمالها لحد اثنتي عشرة ركعة، ويمكن قراءة القرآن الكريم والاستغفار أو التسبيح بين ركعات صلاة قيام الليل.