كيف أبدأ ممارسة الرياضة

كتابة - آخر تحديث: ١١:٠٦ ، ١٤ نوفمبر ٢٠١٥
كيف أبدأ ممارسة الرياضة

مُمارسة التمارين الرياضة

تُعد الرياضة من الأنشطة المهمة الّتي يجب على الإنسان القيام بها بشكل يومي، وذلك لأنّها تعمل على تقوية الأجسام، وتحمي الفرد من الاكتئاب، وتعمل على تعزيز الصحة، وغيرها من الفوائد. أما بالنسبة لزمن استخدام الرياضة فكان منذ القدم، حيث كانوا يمارسون أنواعاً مختلفة منها مثل الرقص، والصيد.


فوائد التمارين الرياضية

إنّ الفوائد التي يكسبها الإنسان من الرياضة لا تقتصر على الجانب الجمالي، وإنما تمنح الجسم القوة، وتحميه من العديد من الأمراض، وأهم فوائد الرياضة هي:

  • تنظيم نسبة السكر، وبالتالي تقلل نسبة الإصابة بمرض السكري.
  • حماية الجسم من مرض السمنة.
  • العمل على تقوية جهاز المناعة، والجهاز التنفسي، وتقوية الذاكرة.
  • إعطاء الجسم الراحة، ومساعدته على النوم.


خطوات لبدء الرياضة

عندما ينتظم الشخص في ممارسة التمارين الرياضية، فهذا يساعده على الشعور باللياقة البدنية، وبالكفاءة الذهنية، مما يمنحه الطاقة الّتي تُساعده في ممارسة كافة الأنشطة في حياته، ويزيد من فترة الحياة، وهذه خطوات البدء بالرياضة:

  • استشارة الطبيب: يجب على الشخص الذي يرغب بممارسة الرّياضة، أن يستشير الطبيب، وخاصة إذا كان يُعاني من أعراض كارتفاع ضغط الدم، أو السكري، أو كان الشخص مدخناّ، أو كبيراً بالعمر.
  • اختيار نوع من التمارين الرياضية التي يحب الشخص القيام بها؛ لأن هذا يُساعده في الاستمرار على القيام به.
  • البدء بممارسة التمارين بشكل تدريجي، وبكل هدوء؛ لأنّ هذا يحافظ على عزيمة الشخص.
  • تحديد الهدف من ممارسة الرياضة، فمثلاً قد يرغب الشخص بممارستها من أجل إنقاص الوزن، أو التخفيف من التهاب الجسم.
  • مراقبة النّفس خلال القيام بالتمارين؛ لأنّ هذا يُساعد في معرفة مدى تقدم الشخص، ومعرفة الإنجازات التي حققها.
  • مكافئة الشخص لنفسه، وخاصة عندما يقوم الشخص بإنجاز أحد الأهداف التي يسعى إلى بلوغها.
  • القيام بالتمارين الرياضية بمشاركة بعض الأفراد؛ لأنّ هذا يزيد من المتعة، ويزيد من التنافس بين الأشخاص.
  • عمل خطة إضافية في حال حدثت ظروف أدت إلى فشل الخطة الرئيسية.
  • التنوّع في الأنشطة الرياضية فهذا يُقلل من اليأس، كتمارين المشي، واليوجا وغيرها.
  • الاستمرار بعمل النشاط أي القيام به بشكل منتظم، كي يستطيع الفرد تحقيق أهدافه.


أنواع التمارين الرياضية

يجب على الفرد أن يُحدد سبب قيامه بالتمارين الرياضية، حتى يتمكن من عمل برنامج اللياقة الذي سيتبعه، والذي من خلاله سيحقق هدفه، ومن هذه التمارين:

  • تمارين الأكسجين: وهي التي تُستخدم بهدف زيادة التنفس، لزيادة الطاقة، وتحسين عمل القلب، والعمل على حرق السعرات الحراريّة، ومنها ركوب الدراجات، والمصارعة، ويجب أن تكون هذه التمارين لا تسبب الضغط على الجسم.
  • تمارين القوّة: يُستخدم هذا النوع من أجل بناء عضلات الجسم، وتشمل رفع الأثقال، وعندما تتكوّن العضلات القويّة، فإنّ شكل الجسم يتحسن، ويعطيه التوازن.
  • تمارين التجبيد: هذا النوع يعطي الجسم مرونة عالية، ويساعده على الاسترخاء، ويخفف من ألم الظهر، كما يجب الانتباه أنّه عند القيام بهذه التمارين، يجب أن تكون ببطء، وبشكل تدريجي.