كيف أتخلص من الغازات وانتفاخ البطن

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٥٢ ، ٣ مايو ٢٠٢٠
كيف أتخلص من الغازات وانتفاخ البطن

انتفاخ البطن

يواجه الكثير من الأشخاص خروج أصوات مزعجة من البطن وتسبّب الحرج لأحدهم، فهذه الأصوات عبارة عن غازات قادمة من المعدة نتيجة العادات السّلبية لتناول الأطعمة التي تحتوي على الغازات، وهناك أيضاً الكثير من الأسباب التي نؤدّي إلى انتفاخ البطن وحدوث الغازات المزعجة التي تسبب الضّيق والقلق والآلام للشخص، وتعيق أداء الوظائف والمهام اليوميّة ولهذا لا بدّ من التّخلص من الغازات وانتفاخ البطن.


أسباب تجمع الغازات في الجهاز الهضمي

تدخل الغازات بشكلٍ طبيعي إلى الجهاز الهضمي من خلال بلع الهواء أثناء تناول الطعام أو الشراب، وقد تتكوّن بسبب تحطيم البكتيريا الموجودة في الأمعاء الغليظة للطعام غير المهضوم، وفي الحقيقة قد تؤدي بعض السلوكيات إلى بلع كميات كبيرة من الهواء، منها: مضغ اللبان، واستخدام أطقم أسنان غير مناسبة، والتدخين، ومص الحلو الصلبة، وتناول الطعام أو الشراب بشكلٍ سريع، ويجدر بالذكر أنّ الإصابة بتجمع الغازات وانتفاخ البطن قد تحدث لعدة أسباب، ومنها ما يأتي:[١]

  • فرط النمو البكتيري في الأمعاء الدقيقة: يُعدّ فرط النمو البكتيري في الأمعاء الدقيقة أحد مضاعفات الإصابة بحالة صحية أخرى غالباً، والذي يمثل زيادة عدد البكتيريا الموجودة في الأمعاء الدقيقة، أو تغير نوعها، مما يُسبب إنتاج المزيد من الغازات، والإصابة بفقدان الوزن، والإسهال.
  • متلازمة القولون العصبي: (بالإنجليزية: Irritable bowel syndrome)، والتي تمثل مجموعة من الأعراض تتضمن الشعور بالألم والانزعاج في البطن، وحدوث تغيّرات في نمط حركة الأمعاء، مما يؤثر في حركة الغازات داخل الأمعاء، إذ قد يُصاب المريض بالانتفاخ بسبب زيادة الحساسية تجاه الكميات الطبيعية للغازات الموجودة في الأمعاء.
  • الارتداد المعدي المريئي: (بالإنجليزية: Gastroesophageal reflux disease)، يُعدّ مرض الارتداد المعدي المريئي من الأمراض المزمنة، والذي يتمثل بارتداد محتويات المعدة باتجاه المريء، وفي الغالب قد يحتاج المصاب بهذه الحالة إلى كثرة التجشؤ من أجل التخفيف من الانزعاج وعدم الراحة.
  • تناول بعض الأطعمة: من الأطعمة التي تزيد من إنتاج الغازات، البصل، والبروكلي، والقرنبيط، والحبوب الكاملة مثل: النخالة، والقمح الكامل، ومنتجات الحليب مثل: الجبن واللبن، بالإضافة إلى بعض العصائر، مثل: عصير التفاح، والإجاص، والمشروبات الغنية بالفركتوز والمشروبات الغازية، والكربونية، وغيرها من المنتجات.
  • بعض الحالات الصحية التي تؤثر في هضم السكريات: من الحالات الصحية التي تؤثر في هضم السكريات مُسببة الإصابة بالغازات وانتفاخ البطن ما يأتي:
    • عدم تحمل اللاكتوز: وهي حالة طبية تتمثل بالإصابة بالانتفاخ والغازات، والإسهال بعد تناول الحليب ومشتقاته.
    • عدم تحمل الفركتوز: وهي حالة صحية تُصيب الجهاز الهضمي وتسبب الإصابة بالانتفاخ، والغازات، والإسهال بعد تناول طعام يحتوي على الفركتوز.
    • حساسية القمح: (بالإنجليزية: Celiac disese)، يُعدّ مرض حساسية القمح أحد الأمراض المناعية، والذي يتمثل بعدم القدرة على تحمل الغلوتين، وهو أحد البروتينات الموجودة في القمح، والشعير، وبعض مستحضرات التجميل، إذ يتسبب الغلوتين في تلف بطانة الأمعاء.


طريقة التّخلص من الغازات

  • تناول البطيخ والطّماطم المقشرة؛ لأنّها تحتوي على نسبة كبيرة من الماء والبوتاسيوم.
  • المحافظة على شرب كميات كبيرة من المياه بما يعادل ثمانية أكواب يومية حتى يتمّ التّخلص من الدّهون والغازات المتراكمة في البطن، وينصح بشرب الماء الفاتر صباحاً لتنظيف المعدة من الغازات وإذابة دهون البطن.
  • ممارسة الرّياضة وعدم الجلوس كثيراً والتّخلص من عادة التّدخين ومضغ العلكة، وتجنّب تناول الكثير من التّفاح، والبصل، والقرنبيط، ويفضّل شرب الماء بعدها مباشرة، ويفضّل عدم الإكثار من وجبات الطّعام الدّسمة ويفضّل تناول الوجبات الخفيفة حتى لا تضغط على المعدة.
  • ينصح بتناول الأعشاب الطّبيعية مثل مغلي النعنع الذي يعمل على استرخاء عضلات البطن والتّخلص من الغازات والانتفاخ، وشرب الشّاي الأخضر الذي يعالج أمراض القولون العصبيّ، ويساعد شرب مغلي أعواد القرفة في التّخلص من آلام انتفاخ البطن وتهدئة الأمعاء والمعدة.
  • شرب الزّنجبيل مع إضافة أوراق الرّيحان إليه حتى يحافظ على عمل الجهاز الهضمي ويمنع تشكل انتفاخات البطن، وشرب الكمون عند الشّعور بالانتفاخ لأنّ الكمون من الوصفات القديمة للتخلص من الغازات السّامة، وينصح النّساء الحوامل عند الشّعور بحالات انتفاخ وغازات البطن بعدم الإسراف بشرب الزّنجبيل، وينصح بشرب مغلي اليانسون، وكذلك مغلي الشّومر لطرد الغازات.
  • الإكثار من تناول الخضراوات والفواكه؛ لأنّها غنيّة بالأملاح والألياف والماء، والابتعاد عن شرب المشروبات الغازية، وتناول الشّوربات التي تعمل على عدم تراكم الدّهون والكولسترول في الجسم مثل شوربة الكرفس.


أدوية علاج الغازات والانتفاج

في الحقيقة قد يصف الطبيب مجموعة من الخيارات الدوائية للمساعدة على التخلص من الغازات، وخاصة في حال المعاناة من متلازمة القولون العصبي، كما أنّه من الضروري استشارة الطبيب قبل تناول أي مكملات غذائية أو علاجات بديلة، ويجدر بالذكر أنّ هناك بعض الخيارات الدوائية والتي تُصرف دون وصفةٍ طبية قد تخفف من أعراض انتفاخ البطن والغازات، وفيما يأتي بيانٌ لبعض هذه الخيارات:[٢]

  • ألفا غالاكتوزيداز: (بالإنجليزية: Alpha-galactosidase)، يُنصح باستخدام هذا الدواء للبالغين والأطفال الذين بلغت أعمارهم 12 عاماً أو أكثر، إذ يحتوي على الإنزيم المفقود في الجسم، والمسؤول عن تحطيم السكريات المسببة للغازات، والموجودة في البقوليات، والحبوب، والعديد من الخضار، وفي الحقيقة يمكن تناول هذا الدواء مباشرة قبل تناول الطعام.
  • السيميثيكون: (بالإنجليزية: Simethicone)، يساعد دواء السيميثيكون على مرور الغازات خلال الجهاز الهضمي، مما يخفف من انتفاخ البطن الناجم عن الغازات والألم المرافق له، ويمكن صرف السيميثيكون من قِبَل الأطباء للأطفال والرضع عند الحاجة.
  • اللَّكتاز: (بالإنجليزية: Lactase)، يحتوي هذا الدواء على إنزيم اللّكتاز، الذي يهضم اللاكتوز الموجود في الطعام، والذي يستخدم لمرضى عدم تحمل اللاكتوز، ومن المهم مراجعة الطبيب قبل استخدام هذا الدواء، إذ قد يمنع إعطاء هذا الدواء للحوامل، والمرضعات، والأطفال دون الثالثة من العمر.


فيديو علاج الانتفاخ

يسبب الانتفاخ الكثير من الإزعاج إن لم يتم التخلص منه سريعاً. فما هو أفضل علاج له؟ :


المراجع

  1. "What causes gas?", www.niddk.nih.gov, Retrieved 1/12/2018. Edited.
  2. "Treatment for Gas in the Digestive Tract", www.niddk.nih.gov, Retrieved 1/12/2018. Edited.