كيف أتخلص من الكرش فقط

كتابة - آخر تحديث: ١١:٣٣ ، ١٨ أبريل ٢٠١٩
كيف أتخلص من الكرش فقط

إمكانية التخلص من الكرش فقط

قد يحاول بعض الأشخاص خسارة الدهون من منطقةٍ واحدةٍ في الجسم؛ كالكرش، دون أن يخسروا أي وزنٍ أو دهون من مناطق أخرى، وفي الحقيقة فإنّ ذلك غير ممكن، فلا يمكن لتمارين المعدة -مثلاً- أن تجعل الشخص يخسر الدهون من الكرش فقط، ولخسارة الدهون يحتاج الإنسان إلى تناول كميةٍ من السعرات الحراريّة أقلّ من التي يحرقها جسمه، ممّا يدفع الجسم للجوء إلى الدهون المخزنة لحرقها واستخدامها كمصدرٍ للطاقة، ويساعد على خسارة الوزن، ولكنّ الجسم لا يأخذ الدهون من المنطقة التي يُمرّنها الشخص فقط، بل من كافة أنحائه المختلفة، وسنذكر في هذا المقال بعض النصائح التي تساعد على خسارة الدهون من الجسم ومنطقة الكرش.[١]


اتباع نظام غذائي صحي

يمكن لاتّباع نظامٍ غذائيٍّ صحيٍّ ومتوازنٍ أن يساعد على إنقاص الوزن والتخلُّص من الدهون في منطقة البطن، كما أنّه قد يؤثر إيجابيّاً في الصحّة العامّة، ومن النصائح التي تساعد على اتباع نظامٍ غذائيٍّ صحي: تجنُّب تناول السكر والأطعمة الدهنية والكربوهيدرات المكرّرة ذات المحتوى المنخفض من العناصر الغذائية، وبدلاً من ذلك يُنصح بتناول كمياتٍ كبيرةٍ من الخضراوات والفواكه، والبروتين الخالي من الدهون، إضافةً إلى الكربوهيدرات المعقدة.[٢]


ممارسة التمارين الرياضية

يمكن لممارسة الرياضة كجزءٍ من الروتين اليوميّ أن تساعد على فقدان الدهون من منطقة البطن؛ حيث إنّ نمط الحياة غير النشط يُسبّب العديد من المشاكل الصحية الخطيرة، بما في ذلك زيادة الوزن، ولذلك فإنّه يجب على الأشخاص عند إنقاص الوزن ممارسة التمارين الرياضية، ويمكن أن تساعد التمارين الهوائية، وتمارين القوة على التخلُّص من الدهون في منطقة البطن، وتجدر الإشارة إلى أنّ التمرين يكون أكثر فاعليةً عند الجمع بين التمارين الهوائية والتمارين عالية الكثافة، بالإضافة إلى ممارسة تمارين المقاومة ورفع الأوزان.[٢]


تناول الأسماك الدهنية

يُعدّ السمك الدهني غنيّاً بالبروتين ودهون أوميغا-3 التي تحمي من الأمراض، وتشير بعض الدراسات إلى أنّه يمكن لدهون أوميغا-3 أن تساعد على التقليل من الدهون الحشوية، كما وجدت الدراسات التي أُجريت على البالغين والأطفال المُصابين بمرض الكبد الدهني أنّه يمكن لمكمّلات زيت السمك أن تُقلّل من الدهون في الكبد والبطن بشكلٍ كبير.[٣]


النوم الكافي

يساهم الحصول على وقتٍ كتفٍ من النوم في تقليل الدهون في منطقة البطن؛ حيث وجدت إحدى الدراسات أنّ الأشخاص الذين كانوا ينامون 6-7 ساعاتٍ في الليلة كانت الدهون الحشوية لديهم أقلّ مقارنةً بأولئك الذين كانوا ينامون 5 ساعاتٍ أو أقلّ، أو 8 ساعاتٍ أو أكثر في الليلة، وقد لا يكون النوم هو السبب الوحيد، ولكنّه جزءٌ من المشكلة.[٤]


المراجع

  1. Paige Waehner (07-02-2018), "The Myth of Spot Reduction"، www.verywellfit.com, Retrieved 18-04-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Bethany Cadman (10-10-2018), "How do you lose belly fat?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 03-04-2019. Edited.
  3. Franziska Spritzler (12-07-2018), "20 Effective Tips to Lose Belly Fat (Backed by Science)"، www.healthline.com, Retrieved 03-04-2019. Edited.
  4. "The Truth About Belly Fat", www.webmd.com, 20-03-2014، Retrieved 03-04-2019. Edited.