كيف أحافظ على حفظ القرآن

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٥٤ ، ٢٢ فبراير ٢٠١٧
كيف أحافظ على حفظ القرآن

القرآن الكريم

القرآن الكريم هو معجزة نبينا الكريم محمد عليه الصلاة والسلام، وهو كلام الله سبحانهُ وتعالى لفظاً ومعنى، وهو معجز بلفظه، ونُظُمه، وأسلوبه، وعباراته، وموضوعاته، وتشريعاته، منزل على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وهو الكتاب المتعبد بتلاوته، والمنقول إلينا بالتواتر، حيث يضمّ ثلاثين جزءاً ، ومن أسمائه أيضاً الذّكر، والنور، والتنزيل، والكتاب، ونزل على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم عن طريق الوحي مفرقاً ولم ينزل مرّةً واحدة بل استمرّ نزوله 23 سنة، وهو كتاب شامل لجميع سبل الهدى، وجاء حاملاً رسالته للناس كافّة دون تمييز.


فضل حفظ القرآن الكريم

لحفظ القرآن الكريم فوائد جمة، نذكر منها ما يأتي:

  • ينال المسلم بحفظ القرآن الكريم الشفاعة يوم القيامة.
  • ينال حافظ القرآن أعلى المراتب والدرجات في الجنة، وينال رضى الله سبحانه وتعالى.
  • حفظ القرآن ينجي صاحبه من النار ويبعده عنها.
  • في حفظ القرآن شفاء لما في الصدور، فهو نور العقل وحياة للقلب.
  • يجعل القرآن حافظه أكثر قرباً من الله سبحانه وتعالى، وينال رفعةً في الدنيا قبل الآخرة.


أمور معينة على حفظ القرآن الكريم

هناك العديد من الأمور التي تعيننا على حفظ القرآن الكريم، نذكر منها ما يأتي:

  • إخلاص النية في القلب لحفظ القرآن الكريم وعدم الرياء والمباهاة، والاستعانة بالله سبحانه والدعاء له بالتثبيت وعدم التكاسل.
  • استشعار عظمة القرآن الكريم وفضله على الناس، والتعرّف على مكانة حافظ القرآن عند الله سبحانه وتعالى ومنزلته في الجنة.
  • تخصيص أوقات معيّنة ومناسبة كلّ يوم لحفظ جزء ولو بسيط من القرآن الكريم.
  • مراجعة ما تمّ حفظه باستمرار لعدم نسيانه.
  • تفسير آيات القرآن الكريم ومعرفة معانيها ومقاصدها تُساعد في حفظه والتمكّن منه.
  • يمكن الاستعانة بالكتابة ففيها تثبيت للمحفوظ في الدماغ.
  • الدخول في منافسات مع حفاظ آخرين يزيد من العزم والإصرار على الحفظ.


طريقة لحفظ القرآن الكريم

  • وجود النية الصادقة النابعة من القلب لحفظ القرآن الكريم.
  • عمل جدول تقسيم للأجزاء والأوقات، فمثلاً نختار الساعة الثامنة مساءً من كلّ ليلة لحفظ 10 صفحات من القرآن الكريم، وبالتالي نحتاج إلى حوالي الشهرين لحفظ القرآن الكريم كاملاً.
  • تخصيص وقت في اليوم التالي لمراجعة ما تمّ حفظه كلّ ليلة.
  • تفسير الآيات والتفكر فيها وفي معانيها، وذلك قبل البدء بحفظ الصفحات المطلوبة.
  • بدأ الحفظ من الصفحة الأولى وبعد الانتهاء من حفظ كلّ صفحة يجب بمراجعتها ومن ثم الانتقال للصفحة التالية وهكذا.
  • الاستمرار على هذا الحال طوال الفترة المحدّدة للحفظ أي حوالي الشهرين.
  • مراجعته باستمرار حتى لا ننسى منه شيئاً، وذلك من بعد انتهاء المدة وحفظ القرآن كاملاً.