كيف أحسب معدل دقات القلب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٧ ، ٦ أبريل ٢٠١٧
كيف أحسب معدل دقات القلب

القلب

يعتبر عضو القلب مضخّة الدم في جسم الإنسان والكائنات الحية، حيث يضخ الدم عن طريق انقباض عضلته وانبساطها منتجاً بذلك حركة تسمى نبض القلب، ويقسم نبض القلب إلى قسمين هما النبض الانبساطي وفيه يرسل القلب الدم المحتوي على الغذاء والأكسجين إلى جميع أجزاء الجسم، والنبض الانقباضي وفيه يستقبل القلب الدم المحتوي على غاز ثاني أكسيد الكربون، ويوجد معدّل عام لنبض القلب، ويجب أن يحافظ جسم الإنسان على هذا المعدل دون الزيادة أو النقصان، وأي اضطراب في عدد النبضات العام قد يلحق الأذى بالإنسان.


طريقة حساب نبض القلب

  • وضع الشخص المراد قياس نبضاته في حالة هدوء جسدي ونفسي ثمّ قياس النبضات من خلال وضع الأصبع الأوسط وأصبع السبابة لليد اليمنى على رسغ اليد اليسرى، والضغط عليها بلطف، ثمّ عد النبضات المحسوسة لمدة ثلاثين ثانية، ويجب التركيز أثناء العد، ولمعرفة معدل نبضات القلب يجب ضرب العدد المحسوب في الرقم اثنين، أو حساب عدد النبضات لمدة 60 ثانية دون الحاجة للضرب في العدد اثنين.
  • استخدام جهاز لقياس عدد نبضات القلب؛ فهناك العديد من الأجهزة المستخدمة لقياس عدد نبضات القلب، وتتاح هذه الأجهزة في المراكز الطبية، وتعطي نتائج دقيقة بطريقة إلكترونية، كما يمكن حساب النبضات يدوياً عن طريق سماعة الطبيب.
  • طريقة حساب نبضات القلب أثناء ممارسة التمارين الرياضية تختلف عن حساب النبضات في الوضع الطبيعي للإنسان، فيجب حساب النبضات عبر إجراء عملية حسابية وهي: 220-عمر اللاعب الرياضي، ويكون العدد الناتج هو المعدل العام للدقات، فمثلاً إذا كان عمر الشخص 20 عاماً، يكون المعدل العام للنبضات 200 نبضة في الدقيقة.


معدل نبضات القلب الطبيعية

  • الشخص البالغ: 60-100 نبضة في الدقيقة ويمكن أن تقل إلى 40 نبضة عند الأشخاص الرياضيين في وقت الراحة.
  • الأطفال الرضع من عمر 2-10 أشهر: 80-160 نبضة في الدقيقة.
  • الأطفال من عمر 1-2 سنة: 80-130 نبضة في الدقيقة.
  • الأطفال من عمر 3-4 سنوات: 80-120 نبضة في الدقيقة.
  • الأطفال من عمر 5-6 سنوات: 75-115 نبضة في الدقيقة.
  • الأطفال من عمر 7-9: 7-110 نبضة في الدقيقة.
  • الأطفال فوق سن العاشرة: 60-100 نبضة في الدقيقة.


عوامل مؤثرة في نبضات القلب

  • الحالة العصبية؛ فالاضطراب العصبي كالقلق يزيد عدد نبضات القلب.
  • اضطراب في مستويات ضغط الدّم.
  • ضعف حجم الدّم.
  • أمراض القلب.
  • السعال المزمن أو الإصابة بالتحسس.
  • التدخين.
  • فرط في نشاط الغدة الدرقية.
  • تناول بعض العلاجات الطبية.
  • حرارة الجسم.
  • تناول بعض أنواع الأدوية.
  • وزن الجسم.
  • النشاط البدني الشديد.
  • وضعية جلوس الشخص.