كيف أدرس الأحياء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٦ ، ١٧ سبتمبر ٢٠١٥
كيف أدرس الأحياء

كيف أدرس الأحياء

إنّ أكثر ما يطمح لتحصيله أي طالب سواء أكان مدرسيّ أو حتى جامعيّ، هو التحصيل العالي في الامتحانات من أجل الحصول على شهادة بتقدير في نهاية العام، فكثير من طلابنا يمتلكون نسبة عالية من الذكاء، ويكونوا أيضاً منظمين لوقتهم لأنَّ هذه النقطة تعتبر الأساسية في النجاح ضمن أي مجال، لكن في المقابل لا يحصدون النتائج التي يريدون أو يتوقعوا أن يحصلوا عليها، فيسألوا أنفسهم ما الخلل؟ وعادةَ ما يكون الخلل في أن الطالب لا يعرف كيف يدرس أو ما هي الطريقة السليمة التي يجب عليه اتباعها أثناء دراسته ليتذكر المعلومات ويقوم بثبيتها في ذاكرته أيضاً، لأطول وقت ممكن، والمواد أو المساقات التي يعاني الطالب من كيفية دراستها، هي عادةً المتعلقة بالحفظ بشكل كبير، ومثال على ذلك مادة الأحياء، فكثيراً ما نسمع من الطلاب بأنهم لا يعرفون كيف يقوموا بدراسة الأحياء، ولتجاوز هذا الخلل، هناك مجموعة من الأساليب التي يمكن اتّباعها، ومنها:

  • يجب عليك أن تتعلم المصطلحات وتفهمها جيداً وبشكل صحيح، وتحديداً بالنسبة للأحياء وذلك لما تحتويه من مصطلحات ومفاهيم معقدة، يصعب فهمها، وأحياناً كثيرة تكون طويلة لدرجة أن الطالب لا يستطيع لفظها، فكيف إذا أراد حفظها غيباً! لذلك عليك أولاً أن تفهم ماذا يعني هذا المصطلح وإلى ماذا يشير أيضاً، أن تقوم بتجزئة المصطلحات الطويلة إلى مقاطع صغيرة، لأن ذلك يساعد على لفظها بشكل أسهل وأسرع وبالتالي حفظها، ويمكنك هنا أيضاً، أن تقوم بربط المصطلحات بأشياء بسيطة مما حولك، فهذا يساعدك على الحفظ والتذكر سريعاً، ولا ننسى بأن عملية التكرار، تساعد وبشكل كبير على عملية الحفظ.
  • تتميز مادة الأحياء بأن مواضيعها عادةً تكون مواضيع عامة متفرعة إلى أجزاء كبيرة جداً، وهذا يجعل من عملية حفظها والتمييز بين كل جزء والآخر بالشيئ الصعب، لذلك عليك هنا أن تقوم بدراسة الموضوع بشكل عام أولاً، ثم تقوم بالانتقال إلى أجزاءه وفروعه، حتى تتمكن من الحفظ والربط بين الموضوع، إضافةً إلى أن الترتيب في الدراسة يعلمك كيف تفرق بين المعلومات ولا تتشتت.
  • ركز جيداً في المواضيع التي يتم تناولها بشكل عملي داخل المختبرات والمعامل العملية، لأن الشيئ الذي تراه أمامك، من الصعب عليك نسيانه، كما أن الشيئ المفهوم، تكون عملية حفظه سهلة.
  • حاول كثيراً أن تفهم الرسومات والجداول التوضيحية؛ لأنّ عملية فهمها تسهل عليك حفظها، فمثلاً إذا تناولتم موضوع النبتة وأجزائها، يمكن حفظها بسهولة من خلال رسمها.
  • اعتمد على دراسة أسئلة امتحانات سابقة ومكرّرة، فعادةً الطالب يفضل حفظ النصوص التي تكون على شكل سؤال وجواب، كما أنها تعطيك فكرة عن ماهية طبيعة الأسئلة، وكيف من الممكن أن يطرحها أستاذك عليك.