كيف أرفع الهيموجلوبين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:١٩ ، ١٩ ديسمبر ٢٠١٨
كيف أرفع الهيموجلوبين

الهيموجلوبين

يُعدّ الهيموجلوبين (بالإنجليزية: Hemoglobin) البروتين المسؤول عن حمل الأكسجين في خلايا الدم الحمراء، وإيصاله من الرئتين إلى باقي خلايا الجسم، ومن ثم نقل ما تنتجه هذه الخلايا من ثاني أكسيد الكربون وإيصاله إلى الرئتين ليتم التخلص منه، وتُعزى قدرة الهيموجلوبين على حمل الأكسجين لاحتوائه على الحديد الذي يساعد أيضاً على منح الدم لونه الأحمر، وبالإضافة لما سبق فإنّ الهيموجلوبين يلعب دوراً مهماً في منح خلايا الدم الحمراء الشكل والبنية الطبيعية، وبالتالي فإنّ حدوث أي اضطراب أو مشكلة في الهيموجلوبين قد يتسبّب في إنتاج خلايا دم حمراء غير طبيعية وغير قادرة على أداء وظائفها كما ينبغي، ولذلك يشدّد الأطباء على ضرورة الحفاظ على مستوى طبيعي من الهيموجلوبين في الجسم.[١]


كيفية رفع الهيموجلوبين

تناول الأطعمة الغنية بالحديد

يعزّز الحديد قدرة الجسم على إنتاج الهيموجلوبين وبالتالي خلايا الدم الحمراء، ومن الأمثلة على الأطعمة الغنية بالحديد ما يأتي:[٢][٣]

  • البيض.
  • اللحوم والأسماك.
  • الفواكه المجففة؛ كالتين المجفّف والتمر.
  • الخضروات الورقية الخضراء؛ كالسبانخ والكرنب.
  • البروكلي وفول الصويا.
  • زبدة الفول السوداني.
  • المحاريّات.
  • الملفوف والبقوليّات.


تناول الأطعمة الغنيّة بالفولات

يُعتبر الفولات أو الفوليك أسيد أحد أشكال فيتامين ب، ويلعب دوراً رئيسياً في تصنيع الهيموجلوبين وإنتاج خلايا دم حمراء طبيعية، وبالتالي فإنّ انخفاض مستواه في الجسم سيتسبّب في المعاناة من فقر الدم، ومن الأمثلة على الأطعمة الغنية بالفولات ما يأتي:[٢][٣]

  • الفول السوداني، والعدس، والفاصولياء.
  • السبانخ والخس.
  • الأرز واللحوم البقريّة.
  • البازلاء والأفوكادو.


تناول الأطعمة التي تزيد امتصاص الحديد

يوجد العديد من المكمّلات الغذائية والأطعمة القادرة على زيادة امتصاص الجسم لعنصر الحديد، وبشكلٍ عام تُعزى قدرة بعض أنواع الطعام على زيادة امتصاص الحديد إلى احتوائها على فيتامين سي، أو البيتا كاروتين (بالإنجليزية: Beta-carotene)، أو فيتامين أ، ومن الأمثلة على هذه الأطعمة ما يأتي:[٢][٣]

  • مصادر فيتامين أ: يمكن الحصول على فيتامين أ من المصادر الحيوانية، ومنها:
    • الأسماك.
    • الكبد.
  • مصادر فيتامين سي: ومنها:
    • الحمضيّات.
    • الفراولة.
    • الخضروات الورقية الخضراء.
  • مصادر البيتا كاروتين: يمكن الحصول على البيتا كاروتين من الخضروات والفواكه الحمراء، أو الصفراء، أو البرتقالية، ومنها:
    • الجزر، والبطاطا الحلوة، والقرع.
    • الشمام.
    • المانجا.


استخدام مكمّلات الحديد

غالباً ما يوصي الطبيب بتناول مكملات الحديد في حال تدني مستوى الهيموجلوبين في الجسم بشكلٍ كبير، وفي غضون بضعة أسابيع من البدء بتناول هذه المكملات يمكن ملاحظة الارتفاع التدريجي في مستويات الهيموجلوبين في الجسم، إلّا أنّ تحسّن مخزون الحديد يتطلب وقتاً أطول قد يصل إلى عدة شهور، ومن الأمور المهمّة التي ينبغي التذكير بها أنّ عنصر الكالسيوم يقلل من امتصاص الحديد في الجهاز الهضمي، لذلك ينبغي تجنّب تناول أيّ من الأطعمة أو المكمّلات الغذائية التي تحتوي على الكالسيوم قبل أو بعد فترة وجيزة من تناول مكملات الحديد، كما ينبغي التنبيه إلى ضرورة اتباع تعليمات الطبيب فيما يتعلّق بالكميات المسموحة من مكملّات الحديد؛ فتناول مكمّلات الحديد بشكلٍ زائد قد يتسبّب في الإصابة ببعض الآثار الجانبية كالإمساك الشديد، والغثيان، والتقيؤ، بالإضافة لخطر الإصابة بمرض يؤثر في صحة الكبد، ويُعرف بداء ترسب الأصباغ الدموية (بالإنجليزية: Hemochromatosis).[٢][٣]


مراجعة الطبيب

بعض حالات انخفاض الهيموجلوبين لا يمكن علاجها من خلال الطعام وتناول مكمّلات الحديد الغذائية، إذ تنبغي مراجعة الطبيب في حال ظهور أي من الأعراض والعلامات الآتية:[٣]

  • شحوب لون الجلد واللثة.
  • الإرهاق والتعب الجسدي العام.
  • زيادة سرعة دقات القلب أو عدم انتظامها.
  • المعاناة من الصداع بشكلٍ متكرر.
  • ظهور الكدمات على الجلد دون سبب أو بشكلٍ متكرر.


القيم الطبيعية للهيموجلوبين

بشكلٍ عام تتفاوت القراءات الطبيعية المعتمدة لمستوى الهيموجلوبين في الجسم وفقاً للجنس والمرحلة العمرية، ويمكن تفصيل هذه القراءات بوحدة مغ/دل؛ التي تمثل كمية الهيموجلوبين بالجرامات لكل ديسيلتر من الدم على النحو الآتي:[١]

  • المواليد الجدد: 17-22 غ/دل.
  • الرضع بعمر أسبوع: 15-20 غ/دل.
  • الرضع بعمر شهر: 11-15 غ/دل.
  • الأطفال: 11-13 غ/دل.
  • الرجال البالغون: 14-18 غ/دل.
  • النساء البالغات: 12-16 غ/دل.
  • الرجال بعد منتصف العمر: 12.4-14.9 غ/دل.
  • النساء بعد منتصف العمر: 11.7-13.8 غ/دل.


أسباب اضطراب مستوى الهيموجلوبين

ينبغي الحفاظ على مستوى الهيموجلوبين في الدم ضمن القيم والحدود الطبيعية، كما أسلفنا بحيث لا تتجاوزها أو تقلّ، وفيما يأتي بيان لبعض أسباب انخفاض أو ارتفاع مستوى الهيموجلوبين في الدم:[١]

  • أسباب انخفاض مستوى الهيموجلوبين: قد يكون الانخفاض الطفيف في مستوى الهيموجلوبين في الدم طبيعياً لدى بعض الأشخاص ولا يدلّ على إصابتهم بمرض معين، إلّا أنّ تدني مستويات الهيموجلوبين وانخفاضها بشكلٍ واضح عن القيم الطبيعية يُدل على الإصابة بفقر الدم،[٤] وفيما يأتي بيان لمجموعة من الأسباب والحالات التي يمكن أن تتسبّب في الإصابة بفقر الدم:[١]
    • نزف الدم.
    • نقص مستوى الحديد، أو الفولات، أو فيتامين ب12 في الجسم.
    • تناول أدوية تثبط قدرة الجسم على تصنيع خلايا الدم الحمراء.
    • فشل الكلى.
    • وجود مشاكل في نخاع العظم، كإصابته بالسرطان في بعض الحالات.
    • الإصابة بالثلاسيميا (بالإنجليزية: Thalassemia) أو بفقر الدم المنجلي (بالإنجليزية: Sickle cell anemia)؛ فالإصابة بأي من هذين المرضين تتسبّب في إنتاج خلايا دم حمراء غير طبيعية.
  • أسباب ارتفاع مستوى الهيموجلوبين: قد ترتفع قراءات الهيموجلوبين بشكلٍ طبيعي لدى الأشخاص الذين يعيشون في مناطق مرتفعة أو المدخنين، إلّا أنّ هنالك عدداً من الأمراض والمشاكل الصحية التي يمكن أن تتسبّب في ارتفاع مستوى الهيموجلوبين في الدم، ومنها:[١]
    • إساءة استخدام الرياضين لدواء الإريثروبيوتين (بالإنجليزية: Erythropoietin) لغايات تنشيط الدم، وذلك من خلال رفع إنتاجية الجسم لخلايا الدم الحمراء.
    • الوصول لمراحل متقدمة من بعض أمراض الرئة؛ كالنفاخ الرئوي (بالإنجليزية: Emphysema).
    • الإصابة ببعض أنواع الأورام.
    • وجود مشكلة أو اضطراب في نخاع العظم، كما في حالة كثرة خلايا الدم الحمراء (بالإنجليزية: Polycythemia).


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج "Hemoglobin (Low and High Range Causes)", www.medicinenet.com, Retrieved 15-12-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "How to increase hemoglobin: Home remedies", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 15-12-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج "How to Raise Your Hemoglobin Count", www.healthline.com, Retrieved 15-12-2018. Edited.
  4. "Symptoms Low hemoglobin count", www.mayoclinic.org, Retrieved 15-12-2018. Edited.